-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
ساروا على نهج زملاء رياض محرز

لاعبو برشلونة يشتكون من أرضية ملعب التدريبات

ت. ع
  • 455
  • 0
لاعبو برشلونة يشتكون من أرضية ملعب التدريبات

لا زالت المشاكل تلاحق نادي برشلونة الإسباني منذ الموسم الماضي وبشكل متتال أثار الكثير من الشكوك حول مستقبل النادي الكتالوني، آخر هذه المشاكل فجّرها لاعبو برشلونة بشكواهم من أرضية ملعب التدريبات، تيتو فيلانوفا، في مدينة جوان غامبر الرياضية، في تصرف مماثل لذلك الذي قام به لاعبو المنتخب الوطني خلال التربص الأخير ومواجهة النيجر في المرحلة الثالثة من تصفيات كأس العالم 2022.

وكان نجوم المنتخب الوطني وفي مقدمتهم نجم مانشستر سيتي الانجليزي، رياض محرز، ونجم أولمبيك ليون الفرنسي، إسلام سليماني، وصخرة دفاع نادي قطر القطري، جمال بلعمري، انتقدوا بشدة أرضية الملعب التاريخي للجزائر، مصطفى تشاكر بالبليدة بعد مواجهة النيجر يوم 8 أكتوبر الماضي، ووصفوها بـ”الكارثية” و”العار”، متسائلين عن سبب “عدم امتلاك بلد بحجم الجزائر لأرضية ملعب تليق بسمعة بطل إفريقيا 2019”.

إلى ذلك، قالت صحيفة “سبورت” الكتالونية في تقرير لها إن لاعبي برشلونة اشتكوا كثيرا من الوضعية السيئة لأرضية ملعب تيتو فيلانوفا الخاص بالتدريبات، بعد تدهور حالته لدرجة رهيبة لم يسبق وأن عرفها الملعب الموجود داخل المدينة الرياضية جوان غامبر الخاصة بالنادي، نفس المصدر أكد بأن شكوى زملاء جيرارد بيكيه من الحالة السيئة لملعب تدريباتهم الأول، لم تلق آذانا صاغية لحد الآن لدى مسيري النادي الكتالوني، الذي عجزوا عن تحسين الوضع، ما قد يدفع نجوم النادي الكتالوني إلى اللجوء إلى نفس تصرف نجوم “الخضر” عندما عبروا عن غضبهم واستيائهم في تصريحات نارية لوسائل الإعلام، ما جعل المسؤولين يتدخلون بشكل عاجل من أجل إصلاح أرضية ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة لتكون جاهزة خلال مباراة الجولة الأخيرة من تصفيات كأس العلام الشهر المقبل أمام بوركينافاسو.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!