-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
عبد القادر عون المدير الفني لأكاديمية ليفربول بالجزائر للشروق العربي

لاعبو “ليفربول الجزائر” يستطعون الوصول إلى المستوى العالي

م.وليد
  • 1742
  • 0
لاعبو “ليفربول الجزائر” يستطعون الوصول إلى المستوى العالي

يرى المدير، عبد القادر عون، المدير الفني لأكاديمية ليفربول بالجزائر، بأن الأكاديمية بصدد تكوين لاعبين بإمكانهم مستقبلا اللعب في المستوى العالي. وأكد مهندس صعود نادي حجوط إلى القسم الثاني أن “الهدف الرئيس الذي نسعى لتحقيقه أيضا، هو كيفية تطوير مواهب هؤلاء الشبان، وتكوينهم تكوينا صحيحا، يتماشى مع التطور الذي تشهده الكرة الحديثة.

كيف التحقت بنادي ليفربول الجزائر؟

التحقت بمدرسة ليفربول بواسطة أحد اللاعبين الذين دربتهم سابقا. وهو ماسينيسا لعروبي، حيث لم أتمكن من الانضمام في السنتين الأوليين، بسبب عملي، فارتباطاتي حرمتني من الالتحاق بالمدرسة، لكن، هذه السنة، تحررت نوعا ما، وانضممت إلى طاقم بإمكانه مساعدة الشبان والمؤطرين على التألق.

هل من فكرة عن هذا النادي، عدد الفروع، مقرها، كم من شاب لديكم؟

الفكرة العامة للأكاديمية، أنها تضم العديد من المدارس الفرعية، على غرار مدرسة سيدي عبد الله، الشراقة، باب الزوار، قسنطينة، عين مليلة، سكيكدة، بجاية، عنابة، وهران.. ونحن بصدد الاستعداد لفتح فروع أخرى، على غرار بومرداس، قالمة، مستغانم.. وربما مدارس أخرى مستقبلا في ولايات أخرى.

ما الهدف الرئيس للأكاديمية؟

الهدف الرئيس الذي نسعى لتحقيقه هو كيفية تطوير مواهب هؤلاء الشبان، وتكوينهم تكوينا صحيحا، يتماشى مع التطور الذي تشهده الكرة الحديثة، ليصبحوا مستقبلا جاهزين ليكونوا لاعبي كرة مكونين تكوينا جيدا، سواء من الناحية البدنية أم التقنية، والتكتيكية، إضافة إلى الناحية النفسية، مع تزويد المكونين ببرامج ثرية تساعد على تكوين اللاعبين جيدا.

ما هي علاقتكم مع فريق ليفربول الإنجليزي؟

نحن نعمل بمساندة مؤسسة إنجليزية، يترأسها دان وايت. وهو نائب مؤسسة سوكر الإنجليزية. هدفنا الأول والأسمى هو بناء مركز رياضي خاص بنا، حتى يتمكن الإنجليز من المجيء إلى الجزائر والإشراف مباشرة على البرنامج، وليس العمل عن بعد. وهذا، بسبب غياب المرافق.

ما هو برنامجكم الموسم القادم؟

التعاقد مع مدربين مؤهلين وذوي خبرة عالية لتوسيع نطاق العمل، من خلال فتح أقطاب جديدة، وتدريب اللاعبين على أعلى مستوى في الجوانب الفنية والتكتيكية والنظرية والنفسية، وفقًا للفئات العمرية وحجم الوقت.

ماذا تقولون لهؤلاء الشبان في التدريبات؟

يجب أن يعملوا بجد لتحسين مستواهم في اللعب دون إهمال دراستهم، مع شرح أسلوب حياة اللاعب المحترف وكيفية الوصول إلى هذا المستوى.

هل هناك لاعبون يستطيعون اللعب مستقبلا في المستوى العالي؟

نعم. يمكن لغالبية اللاعبين الوصول إلى القمة بالعمل الجاد، وهناك أيضًا بعض أندية الدرجة الأولى على اتصال ببعض أولياء أمور اللاعبين ومدير مدرسة ليفربول.

على سبيل المثال، العام الماضي، في دورة كروية بتونس، أحد اللاعبين تم الاتصال به من طرف النادي الأهلي المصري، وحتى ناد آخر من هولندا. هذا اللاعب اسمه خلوفي سيد أحمد، لاعب لفئة أقل من 15 سنة. وهناك أيضا فرد محمد، لاعب لفئة أقل من 14 سنة، كان له أيضا اتصال من نادي فولسبورغ الألماني، ونادي نانت الفرنسي.

هل ترى بأن المدارس الكروية ضرورية للاعبي كرة القدم الحديثة؟

نعم، يجب أن يكون هناك الكثير من مدارس تدريب اللاعبين، حتى تستفيد منها فرق النخبة، وليتم تكوينهم بطريقة جيدة وعلمية، ليستطيعوا الالتحاق بأي فريق، وهم مكوَّنون بطريقة جيدة.

من هو اللاعب الجزائري الذي تحثون المواهب على الاقتداء به؟

كرة القدم الحديثة تتطلب كل المواهب. ومع ذلك، فإن كل لاعب لديه نموذج (ب) ولسنا نحن من نحدده.

ما هي رسالتكم إلى كل المواهب والفئات الشبانية عبر الوطن؟

هناك رسالة واحدة للوصول إلى القمة.. لا بد من العمل. أريد أن أضيف شيئا واحدا، وهو شكري وامتناني للأطقم الفنية والطبية، التي تعمل في الأكاديمية، وأيضا أولياء التلاميذ الذين وضعوا أبناءهم في أياد أمينة، وسنعمل الموسم القادم على إعطاء الأكاديمية دفعا جديدا لتحقيق النتائج المرجوة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!