-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تمنى أن لا يكون فسخ عقد بلايلي صحيحا.. بلماضي:

…. لا أُبالي بالمُـنـتـقـديـن!

توفيق بوفروم
  • 7714
  • 0
…. لا أُبالي بالمُـنـتـقـديـن!
أرشيف
الناخب الوطني جمال بلماضي

ظهر الناخب الوطني جمال بلماضي سعيدا ومرتاحا بعد أن تمكن الخضر من الفوز على حساب منافس كبير وعنيد اسمه نيجيريا، فخلال الندوة الصحفية التي عقدها بعد نهاية اللقاء ليلة الثلاثاء، بملعب ميلود هدفي الجديد، استهل بلماضي حديثه بالقول: “كنت أعلم جيدا بأن المواجهة أمام المنتخب النيجيري ستكون قوية، فنحن نتحدث عن أحد كبار القارة، وشخصيا أنا راض عن أداء لاعبي في كلتا المقابلتين الوديتين، وما يهمني أكثر هو أن الأداء قد تحسن بشكل واضح، وذلك أمر طبيعي ومنطقي، لأنني اعتمدت على تشكيلة تضم أصحاب الخبرة، ومتعودين على اللعب مع بعضهم البعض، وهو ما صنع الفارق مقارنة بلقائنا أمام غينيا، وبشكل عام فإن الخطة الجديدة التي نبحث عنها بدأت تتبلور، ولا يزال أمامنا المزيد من العمل والاجتهاد حتى نصل للمستوى المطلوب”.
وواصل بلماضي حديثه قائلا: “ليس لدي الوقت من أجل الاستماع للانتقادات التي تصلني، ولا آبه بذلك على الإطلاق، فأنا أحاول فقط التركيز على عملي، والسعي لتحسين الجوانب التي توجد بها نقائص، ولن أضيع وقتي في الاستماع إلى هؤلاء الذين يحسنون توجيه الانتقادات فقط، عملنا في الميدان، ودائما ما أحاول إبعاد مثل هذه الأمور عن المجموعة ككل واللاعبين بشكل خاص”.
وعاد بلماضي لتحليل مجريات المباراة أمام نيجيريا، موضحا بخصوص الهدف المسجل ضد الخضر قائلا: “حتى أكون واضحا الطريقة التي تلقينا بها الهدف الأول لم تعجبن إطلاقا، ولا أقبل أي أعذار مهما كانت، فالمواجهة كانت في بدايتها، وكان علينا التحلي بالمزيد من التركيز والشراسة في الدفاع عن مرمانا، ولحسن الحظ كان لدى لاعبينا تلك الروح القتالية، ولم نتأثر كثيرا بالتأخر في النتيجة، واستطعنا قلب الطاولة والتدارك في نهاية المطاف، لكن مثل هذه الأخطاء لا يجب أن تتكرر”.
وأثنى الناخب الوطني على العائد إلى صفوف الخضر نبيل بن طالب، وقال: “هذا اللاعب أعطانا توازنا واضحا في خط وسط الميدان، أصبح الآن ناضجا وقادرا على العطاء أكثر، لن أخفي عليكم بأنه قد كسب الكثير من النقاط لصالحه في هذا التربص، وتألقه سيضعه بشكل مستمر ضمن دائرة الحسابات، وكل ما أتمناه هو أن يواصل بنفس الوتيرة مع ناديه، فنحن بحاجة للاعب بإمكاناته ومواصفاته”.
أما الثناء الأكبر فكان من نصيب نجم ميلان الإيطالي إسماعيل بناصر، حيث قال بلماضي عنه: “من الصعب إيجاد الكلمات عن هذا اللاعب، انه متميز للغاية، سواء فنيا أو بدنيا، يكافح فوق أرضية الميدان، ويقدم كل ما لديه، انه من طينة اللاعبين الكبار، لمساته تذكرني بنجوم عالميين في صورة الاسباني أندريس انييستا والكرواتي لوكا مودريتش، وفوق كل هذا هو ابن عائلة ومتخلق للغاية، وشخصيا أتمنى له كل التوفيق والنجاح، لأنه يستحق ذلك”.
ومن اللاعبين الذين أعجب بهم بلماضي وتحدث عنهم في الندوة الصحفية هم آدم وناس وأحمد توبة، بالإضافة لتوقاي، وصرح قائلا: “سعيد بما قدمه آدم وناس في المباراتين، لديه جودة فنية متميزة، كما أن توبة مدافع صلب وذكي، فقد واجه مهاجمين أقوياء في تشكيلة نيجيريا، ومع ذلك أوقف كل محاولاتهم، دون أن أنسى تألق توقاي الذي لديه هامش كبير للتطور”.
وبنبرة تحمل في طياتها الكثير من الأسف، تطرق بلماضي لأخبار فسخ بلايلي عقده مع ناديه “بريست” الفرنسي، وقال في هذا الشأن: “ما يمكنني قوله هو أنني لا أتمنى أن يكون هذا الخبر صحيحا، وعلى حد علمي النادي كذب ذلك، فالوقت ليس مناسبا إطلاقا لمثل هكذا قرارات، فالميركاتو تم إغلاقه ولا وجود لأي حلول ممكنة، أتمنى أن تكون إشاعات فقط، وتحدثت مع كل اللاعبين بشكل عام ومع بلايلي بشكل خاص، وقلت بأن عليهم العودة إلى أنديتهم، والالتزام بالعمل والصبر، لأن هذا هو الاحتراف الحقيقي”.
وكتقييم عام للتربص صرح بلماضي: “لقد وجدنا كل الظروف المناسبة للتحضير بوهران، من الجيد أن تتوفر لدى مثل هذه المرافق، ومثل هذا الملعب الجميل جدا والذي يليق بالمنتخب، ومما لا شك فيه سنعود إلى وهران لخوض المزيد من المباريات ودية كانت أو رسمية، والنقطة السلبية الوحيدة هي دخول أحد المناصرين لأرضية الميدان، ومثل هذه التصرفات لا يجب أن نقبلها أو نسكت عنها، لكن هذا لا ينقص شيئا من تقديري واحترامي للجمهور الوهراني الذي كان في المستوى”.
وكشف بلماضي فيما يخص إقامة مباراة ودية مع السويد شهر نوفمبر المقبل بفرنسا، وقال: “لا يمكنني تأكيد ولا نفي هذه المعلومة، وهذا لسبب بسيط هو أنه لا وجود لأي خبر رسمي يمكنني اطلاعكم عليه، سيكون لنا حديث فيما يتعلق ببرنامج التربص المقبل مع مسيري الفاف، وكل أمر سيتضح لاحقا”.
وواصل مدرب المنتخب الوطني في نفس السياق: “رغبتي هي أن نخوض مباراتين وديتين شهر نوفمبر المقبل، وذلك رغم ضيق الوقت، ووجود 3 أيام فقط بين أيدينا، لكن هناك فرقا بين ما أريده و بين الواقع، فالمنتخبات تكون مرتبطة بالتحضير للمونديال، لكن هذا لن يمنعنا من استغلال فرصة التوقف الدولي، وسندرس كل الخيارات المتوفرة لدينا”.
وحول سؤال يتعلق بإمكانية استدعائه لبعض الأسماء المحلية مستقبلا، صرح بلماضي: “أنا أتابع باستمرار اللاعبين المحليين والبطولة الوطنية، كما أنني على تواصل دائم مع المدرب الوطني عبد المجيد بوقرة الذي كان أحد أعضاء طاقمي الفني سابقا، ولدي كل الثقة فيه وفي العمل الذي يقوم به لتحضير الشان، وبالنسبة لي الأبواب مفتوحة للجميع، ومن يملك المستوى العالي لتدعيم المنتخب سواء من المحليين أو المحترفين فنحن نرحب به”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!