-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
اللاعب الدولي السابق شريف الوزاني:

لا خوف على الخضر وسنتأهل أمام بوركينافاسو

توفيق بوفروم
  • 1854
  • 0
لا خوف على الخضر وسنتأهل أمام بوركينافاسو

أكد نجم الخضر السابق، شريف الوزاني سي الطاهر، أن المنتخب الوطني تمكن من تحقيق ما هو متوقع بفوزه على نظيره الجيبوتي.

وقال سي الطاهر لـ”الشروق”: “على الورق، المباراة كانت تبدو سهلة، وذلك بالنظر إلى الفوارق الكبيرة بين المنتخبين، لكن بصراحة واجهنا بعض الصعوبات في نصف الساعة الأول، وهذا ليس لقوة أو تنظيم المنافس، بل بسبب التغييرات التي قام بها الناخب الوطني، ما أثر نوعا ما على الانسجام المعهود، والخضر كانوا في حاجة إلى هدف للتحرر، والحمد لله جاء ذلك بأقدام بلايلي، الذي لم يتأثر نفسيا بتضييعه ضربة جزاء، واستطاع التعويض بعدها بدقائق، ما سهل المهمة وجعل منتخبنا يسيطر تماما على مجريات اللعب.”

وواصل الوزاني تحليله لوضعية الخضر في الترتيب العام للمجموعة، وقال في هذا الشأن: “الآن، نحتل الصدارة بمفردنا في المجموعة، وبفارق نقطتين عن البوركينابيين، وهو أمر مهم على الصعيد النفسي، لأن الضغط الأكبر سيكون على المنافس، فهم مطالبون بالفوز ولا شيء غيره، في حين نملك نحن خيارات أخرى، والتعادل بأي نتيجة سيكفينا، لكن وباعتبارنا أفضل منتخب في القارة السمراء ونحن أبطال إفريقيا، فعلينا اللعب من أجل الانتصار، والمحافظة أيضا على أطول سلسلة ممكنة من دون هزيمة، وبتواجد 14 ألف مناصر في المدرجات، أظن أنه لا خوف على منتخبنا الوطني، وسنتأهل- إن شاء الله- للدور الفاصل، وبعدها أي منتخب ستأتي به القرعة فمرحبا به.”

وعن تألق بلايلي الذي كان سي الطاهر أحد مكتشفيه، صرح مدرب نادي بارادو: “يوسف بلايلي لاعب كبير، لديه موهبة من الطراز الرفيع، وهذا كان ظاهرا وهو في سن 17 سنة، وكنت قد منحت له فرصة اللعب مع الأكابر في مولودية وهران، وهنا كانت انطلاقته القوية، فعلى الرغم مما مر به، وتوقفه عن اللعب لعامين، لكنه عاد أقوى، وأصبح رقما لا يمكن الاستغناء عنه في تشكيلة الخضر، وكل الفضل يعود للناخب بلماضي، الذي آمن به وبقدراته، وهو الآن يجني ثمار هذه الموهبة النادرة.”

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!