الإثنين 16 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 16 محرم 1441 هـ آخر تحديث 09:32
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

يعيش سكان بلدية الخرايسية بالعاصمة، حالة من الاستياء والتذمر بسبب الغياب الكلي للإمكانيات الطبية بالعيادة، وهو الأمر الذي أدى إلى وقوع الكثير من المشاكل والفوضى والغضب الشديد والاستياء وسط المرضى الذين يجدون أنفسهم مجبرين على التنقل إلى المرافق الصحية المجاورة للبلدية لتلقي العلاج.

وحسب تصريحات بعض المرضى لـ”الشروق”، فإنهم في أغلب الأحيان لا يجدون حتى الضمادات أو الحقن الموصى بها في الحالات الاستعجالية.

من جهة أخرى، عبر مواطنون ومرضى بذات البلدية في حديثهم مع “الشروق”، عن غضبهم الشديد من الوضعية الكارثية التي تعيشها العيادة بالمنطقة في ظل غياب الوسائل والعتاد الطبي المستخدم في الحالات البسيطة، ومنها مواد تنظيف الجروح، معتبرين أن هذا الوضع “غير منصف في حقهم”، ناهيك عن دوام العمل القصير بهذه العيادة رغم العدد الكبير للمرضى الوافدين عليها.

وأكد مواطنون في نفس الإطار، أنهم سئموا من هذه الوضعية التي تعود لأزيد من 3 سنوات، حيث يتلقون خدمات صحية ليست في المستوى- على حد قولهم- مطالبين الجهات المعنية بالتحرك العاجل لإيجاد حلول لهذا الوضع.

على صعيد آخر، أشار الكثير من المرضى القاطنين بذات البلدية، إلى أن العيادة لا يمكن تسميتها باسم عيادة متعددة الخدمات، لكون الواقع الحالي يشير عكس ذلك، حسبهم، وذلك بسبب افتقارها إلى أبسط ضروريات الخدمات الطبية على غرار الضمادات ومواد تنظيف الجروح، وهو ما أدى إلى رفع عدة شكاوى إلى الجهات المسؤولة قصد توفيرها وجلب العتاد الطبي الذي يساعد الممرضين والأطباء على أداء واجبهم، ولكن لا حياة لمن تنادي على حد تعبيرهم.

وفي الأخير، يطالب سكان ومرضى بلدية خرايسية، بالتدخل العاجل للجهات الوصية قصد وضع حد لهذه المهزلة التي تحصل داخل العيادة، مطالبين بفتح تحقيق حول القضية.

الخرايسية العلاج المرافق الصحية

مقالات ذات صلة

  • رداء على شائعات تم تداولها

    حمس: مقري لم يطلب رئاسة سلطة الانتخابات!

    قالت حركة مجتمع السلم، الأحد، إن ما تم تداوله بخصوص طلب رئيسها عبد الرزاق مقري، رئاسة السلطة المستقلة لتنظيم الانتخابات، لا أساس له من الصحة،…

    • 1271
    • 0
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • مجهول

    أين الوزير الذي قال إن مستشفيتنا خير من نظيراتها في السويد و أمريكا ؟

close
close