الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 12 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 22:16
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

وزير المجاهدين الطيب زيتوني

رد وزير المجاهدين الطيب زيتوني على تصريحات الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الداعية لطي ملف الذاكرة بالقول إن “أكبر المشاريع بين فرنسا والجزائر هي ملف الذاكرة”، في حين أكد غلق ملف الاعتراف بالمجاهدين والشهداء الجدد، موضحا أنه لا توجد نية لدى الحكومة لإعادة فتحه.

وقال وزير المجاهدين، الأربعاء، على هامش جلسة الرد على الأسئلة الشفوية بالمجلس الشعبي الوطني، إن مجال التسوية في ملفات المجاهدين والشهداء قد انتهى ولا توجد نية لدى مصالحه لإعادة فتحه، مصرحا: “من المستحيل الاعتراف بمجاهدين جدد بعد 56 سنة من الاستقلال”. وأوضح الوزير في رده على سؤال تقدم به أحد النواب حول إمكانية فتح ملف الاعتراف بمجاهدين جدد في منطقة القبائل، أن المنظمة الوطنية للمجاهدين هي الهيئة الوحيدة المخولة للفصل في ملف الاعتراف بالمشاركين في الثورة، مذكرا أن هذه الأخيرة كانت قد قررت غلق الملف نهائيا في مؤتمرها التاسع، مصرحا: “إذا كانت هناك ملفات فهي قليلة ومسألة الاعتراف قد انتهى سنة 2002 بتوصيات المؤتمر التاسع للمنظمة الوطنية للمجاهدين، الوحيدة المخولة قانونا، بالبت في الملفات وهي التوصيات التي تم بموجبها حل كل لجان الاعتراف”.

وعاد وزير المجاهدين ليذكر بجهود الدولة في حماية المجاهدين وأبناء الشهداء، حيث أكد أن هذه الأخيرة عملت مباشرة بعد الاستقلال على تأسيس لجان الاعتراف بالمجاهدين والشهداء، حيث قامت هذه اللجان بإجراء تحقيقات حول الأشخاص المعنيين بالاعتراف من طرف المنظمة الوطنية للمجاهدين داخل وخارج الوطن، وقامت بتوجيه لجان نحو تونس والمغرب.

بالمقابل، رد الوزير على التصريحات التي أدلى بها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون مؤخرا، والداعية لتجاوز ملف الذاكرة بين البلدين موضحا “أن أكبر المشاريع بين فرنسا والجزائر هي ملف الذاكرة”، وهو التصريح الذي جاء في أعقاب حديث الرئيس الفرنسي الأربعاء الماضي، خلال مشاركته في مراسم تدشين مصنع رجل الأعمال الجزائري ايسعد ربراب بفرنسا، حيث أكد على ضرورة تجاوز البلدين لملف الذاكرة.

وفي سؤال آخر، متعلق بإنجاز أعمال سمعية بصرية تخلد المقاومات الشعبية إبان الحقبة الاستعمارية الفرنسية، أكد وزير المجاهدين أن مثل هذه الأعمال تخضع لشروط قانونية وإجراءات بداية من عرض السيناريو على لجنة القراءة وصولا إلى توفير الإمكانيات المادية والمالية التي بدونها تحول دون أنجاز العمل.

https://goo.gl/Mfyxv7
الطيب زيتوني ايمانويل ماكرون فرنسا

مقالات ذات صلة

  • وزارة التربية تطرح بديلا للتقويم وتقرر:

    لا إعادة للتلاميذ بالأطوار التعليمة الثلاثة إلا بشروط

    أظهرت الدراسات الميدانية التي أنجزتها مراكز التوجيه والإرشاد المهني والمدرسي التابعة لوزارة التربية الوطنية، عن تسجيل نسبة إعادة كبيرة للتلاميذ فاقت 67 بالمائة وطنيا في…

    • 1368
    • 0
  • 100 محطة لجمع المعطيات والتحذير من خطر الطوفان

    نسيب: 689 نقطة سوداء مهددة بالفيضانات والكوارث

    كشف وزير الموارد المائية، حسين نسيب، أنه تم إحصاء 689 نقطة سوداء تهدد القاطنين بها بخطر الفيضانات، حيث تم إعداد مخطط للتصدي لها، موازاة مع…

    • 469
    • 1
18 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • okba

    اغلقوا هده الوزاره انتهت صلاحياتها

  • ملاحظ

    ورئيس الحزب FLN اخذ بطاقته المجاهد في 1985 وهو مجاهد الذي لا يموت وجاهد في احلامه مثل دراسته مع ميركل كم من مجاهدين مزيفين اخذوا البطاقة المجاهد بعد الاستقلال ومنهم من كانوا قدامى محاربين مع فرنسا ومن جاهدوا حقا تراهم عائيشين في شقق وعمارات هشة واكواخ منذ متى يوجد مجاهدين عندكم…..قليل منهم اهانوا الشعب بعد الاستقلال

  • محمد☪Mohamed

    مجاهدين جدد دولة مكي نحن لا نأمن حتى بالقدم

  • سلام

    الجهاد يكون في سبيل الله والوطن
    ومن جاهد في سبيل المال والمنصب والجاه فهو خائن لربه ولوطنه
    اعرف شيخا تجاوز الثمانين جاهد وسجن ولم يطلق سراحه الا بالاستقلال ولم يطلب منحة ولاشئ رغم الحاح ابنائه الذين اعرفهم وكان يقول لهم اجر جهادي سآخذه يوم القيامة

  • chibou

    الاشخاص المولودين قبل 1942 كلهم مجاهدين ومجاهدات الى من باع دينه ووطنه

  • واحد جلـــفـــاوي

    [[ وعاد وزير المجاهدين ليذكر بجهود الدولة في حماية المجاهدين وأبناء الشهداء ]]
    في مديرية المجاهدين بالجلفة يوجد رئيس مصلحة ” عَــيْــنَــة “مع رفيقه ” قــندوز ” يقومان بابتزاز أبناء الشُّــهداء خصوصًا في منح رُخص سيّــارات الأُجــرة ، حيثُ يقومان بالبزنســـة صراحةً وخصوصًا في تحويل الرّخص من البلدي الجماعي إلى الحضري الفردي
    أنتم لا تقومون بالمراقبة وكأنّكم تُشجّعـــون على الرّشوة والظّلــم والفســـاد.

  • abdel

    Idha kanou 60 alf djoundi fi athaoura kam 3adad alyoum anta3 almoudjahidines?.

  • كريم

    اولا هذه الوزارة إنتهت صلاحيتها… ثانيا بدل التصريح بعدم وجود مجاهدين جدد المفروض التحقيق مع القدم…. صراحة هل يعقل أن يكون كل هذا العدد من المجاهدين وبهذه الميزانية بعد 65سنة من الاستقلال…. الدزاير غير النبهدايل …..

  • الجزائري

    “في حين أكد غلق ملف الاعتراف بالمجاهدين والشهداء الجدد” هههههههههه, ضحكتني و انا ما كادراش هههههههههه.

    أغلبية الشعب الجزائري مجاهد, لأنه كله شارك في الثورة بصفة مباشرة أو غير مباشرة, اللهم إلا إذا استثنينا القومية و الخونة و “لي خبزيست” و الذين أكثرهم الآن يتكلمون باسم الثورة و المجاهدين. نعم الكثير من قومية و حركى الأمس مجاهدين اليوم و بشاهدة كثيرين أعرفهم شخصيا.

    من يطالب بأجر مقابل تحريره لأرضه من المعتدي الغاشم أشك في جهاده.

    يجب غلق هذه الوزارة و تحويل ميزانيتها لبناء و تشييد هذا الوطن, لو كان هؤلاء المدعون بأنهم مجاهدين مجاهدون حقا لطلبوا هم ذلك, و لكن…….

  • عباسي

    المجاهدون الحقيقيون هم من استشهدوا في سبيل الله والوطن رحمهم الله فحرروه اما المجاهدون الاحياء فالكثير منهم مزيف اشترى بطاقة العضوية او منحت له هكدا والكثير منهم جندوا خلال شهر مارس 1962 عند وقف اطلاق النار ..الامين الولائ لمنظمة ابناء الشهداء في ولايتنا حولها الى ملكية خاضة يتصرف فيها كما يشاء يمنح الامتيازات لمن يشاء ويدفع اكثر ويستعمل العنصرية والجهوية ..

  • DJAMEL

    لا اعتقد بان الرجال و الصناديد حقا الذين صنعوا مجد هده الثورة و الذين اعطوا و ضحوا باغلى ما كان لديهم و لم ياخدوا ابدا ‘ ان يقبلوا بان ينهكوا خزينة الدولة و المال العام باسم الجهاد ‘ ابدا ‘ طينة بن بولعيد ‘ بن مهيدي ‘ عميروش ‘ زيغود ‘ ديدوش ‘ و القائمة طويلة رجال بصمتهم في صناعة مجد الثورة لا غبار عليها ‘ و التاريخ يشهد لهم و من بقي من هده الطينة لهؤلاء الرجال عاش بعيدا عن الاضواء ‘ النهب بدا يوم 19مارس 62 مباشرة و تخلط الحابل بالنابل و اصبح الكل مجاهد

  • b200

    هذه الخاصيه موجودة حتي عند الحيوانات..الظباع لا تتبع الفريسة بل تتبع المفترس و تجاوره لذلك حرم الله الاكل من بعد السباع.. المجاهدون سباع و من جاورهم وأكل في جرتهم ضباع..عندما اليهود و النصاري و المسلمون تطاحنوا بالحروب الاولى ثم الثانية ظهر ظباع 1918 et 1945تم عندما تطاحنت امريكا مع روسيا ظهر ظباع جدار برلين يتهافتون على فريسة تركة روسيا..

  • b200

    certain pays et peuple adopte la tactiques des charognards, ils fréquentistes les lions pour manger âpres eux sans participer a la guerre..un Empereur sage et intelligent sait comment se comporter avec ce genre de gens et sait comment les chasser de sa coure..y’avait que sidna Salomon qui savait le faire..les juifs charognards ont tout essayé de manger après Salomon sans succès..ils étaient obligés de travailler pour gagner leurs croutes..la même chose avaient subit le prophète Mohamed face aux hypocrites….

  • جزائري حر

    كل مجاهد سلك على جهاده لا يعتبر مجاهد فقد يعتبر خدام أو مارسونار(مرتزق). بابا oui مجاهد حقيقي جاهد في سبيل الوطن. زأما الحركى فلا يجب أن ننظر لهم على أساس أنهم بشر لأن الواقع أثبت عليهم أنهم مجرد حيوانات مفترسة وقد أخطأ الخالق حين منحهم عقل زعمة باه يفرقهم على الحيوانات لكن في الظاهر أنهم يحبون التصرف مثل الحيوانات يعني يصرون على مخالفة إرادة ربهم.

  • جزائري حر

    أااو واين وصلت قضية الجماجم يا وزير الجماجم.

  • samir algerie

    un voleur algérien au temps du colonialisme a volé au marché et les autorité française l’on mis en prison et après l’independance il a fait les papiers de moudjahid et a déclaré qu’il a été mis en prison pour attenta et il a eu sa pension alors a mon avis ce types est l’image de la majorité des gent qui touchent la pension de moudjahid

  • فريد

    قالها مؤخرا بمناسبة الاحتفال باول نوفمبر السيد بن يوسف ملوك الذي عمل سكرتير في وزارة المجاهدين من سنة 1962 الي 1971 كان يوجد 124000 مجاهد فارتفع الرقم اضعاف مضاغفة في الالفية ليصبح 820000 مجاهد

  • ضحية أستعمار الفكر

    أعلاه ؟ الأستعمار البدائي الخطير لم يتم تجذيره بعد .

close
close