-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
وزير الداخلية يؤكد:

لا يمكن بناء الجزائر الجديدة إلا بمورد بشري عالي التأهيل

فاتح.ع
  • 777
  • 8
لا يمكن بناء الجزائر الجديدة إلا بمورد بشري عالي التأهيل
أرشيف

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود، السبت أن الجزائر لا يمكن لها أن تواجه التحديات الكبرى التي يفرضها السياق الدولي الخاص ومتطلبات بناء الجزائر الجديدة إلا بـ”مورد بشري عالي التأهيل”.

وأوضح الوزير في كلمة بمناسبة تخرج الدفعة الـ52 للمدرسة الوطنية للإدارة “مولاي أحمد مدغري”، قرأها نيابة عنه الأمين العام للوزارة، محمد أمين درامشي، أن الجزائر مقبلة على “تحديات كبرى يفرضها السياق الدولي الخاص الذي نعيشه خارجيا ومتطلبات بناء الجزائر الجديدة داخليا” التي لا يمكن مواجهتهما إلا بـ”مواجهة هذه التحديات بمورد بشري عالي التأهيل، طموح نحو الأفضل ومتشبع بالقيم الوطنية”.

لذا فإن الاهتمام بالتكوين وإيلائه العناية الخاصة، يقول الوزير، جاء على رأس أولويات برنامج رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، الذي “ما فتئ يؤكد على إعداد نخبة الإطارات الوطنية التي تضطلع بمسؤوليات الغد على أكمل وجه وعلى النحو الذي يرتقي ببلادنا إلى مصاف الدول الرائدة”.

ومن هذا المنطلق، أكد بلجود أن قطاعه الوزاري سيوفر كل الظروف التي يقتضيها الإعداد الجيد لهذه النخبة، كما سيعمل على تقديم البرنامج التكويني المتكامل الذي يجمع بين “المعارف العلمية الأساسية للإدارة العمومية من قانون واقتصاد وعلوم سياسية ومناجمنت عمومي والمعارف التقنية كتسيير المشاريع والمرافق العمومية والتسيير المالي والموارد البشرية والمعارف التطبيقية التي تكتسب من التربصات الميدانية في مختلف الإدارات المركزية والإقليمية”، ولهذا السبب، كشف الوزير أن مناهج المدرسة وبرامجها ستعرف “التحيين والتجديد” لتواكب، على حد قوله، متطلبات التحول نحو الجزائر الجديدة، وستصمم على نحو يضمن لخريجي المدرسة اكتساب مهارات التحليل واتخاذ القرارات تحت إشراف مجلس علمي وبيداغوجي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
8
  • فيصل

    أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود، السبت أن الجزائر لا يمكن لها أن تواجه التحديات الكبرى التي يفرضها السياق الدولي الخاص ومتطلبات بناء الجزائر الجديدة إلا بـ”مورد بشري عالي التأهيل”. انتم العصابة سجنتم و قتلتم وشردتم امة من خير اهل العلم والكفاءة وهجرتم غيرهم الى كل بقاع العالم والان تريدون بناء الجزائر الجديدة بمادا تبنيها الشعب راه ينادي للاستقلال استقلال ةوطنينا من جنرالات فرنسا واعوانهم تصحيتنا للوطن خير من الحياة اصحي بحياتي وبمالي 40 مليون دج يا بلادي انت حبي انا لا اهوى سوى 40 مليون يا ترى ياتيك يوم تزدهر فيه الحياة وشراك

  • محمد☪Mohamed

    تقول بصح sérieux لكن غير طوايش من ينجح في تغفيل الشعب ، أولد فرنسا وأياذي الخارجية والمباذي كلها لم تعد تمشي فينا ڨاع.

  • ابو عمر

    اذن تأجل البناء😠

  • Yacine

    صحيح لكن في الواقع الرداءة في أعلى مستوياتها بل اضحت القاعدة و الكفاءة الاستثناء و الآن أصبح شيئ عادي تعطى المناصب العليا لأشخاص من خارج القطاع بينما تجد مئات الإطارات التي تدرجت في الرتب لسنوات عدة ثم يأتي من خارج القطاع و ينصب في منصب عالي و ليست له اية دراية لا تقنية و لا عملية على القطاع... الخ

  • Sala

    "مورد بشري عالي التأهيل..." ثم تمسحون به الأرض بأضعف أجرة شهرية ... اذهبوا واطلعوا على راتب المهندسين والتقنيين في البلديات والدوائر والولايات، اطلعوا على كوارث القوانين التي يبقى التقني بدون علاوات لأن كل العلاوات سنّها إداريون لإداريين... وحجة التخصص تحرم كل أصحاب الوظائف التقنية من أية منحة ترقع قليلا من أضعف أَجر في الوظيفة العمومية ؟؟؟؟

  • أستاذ/دكتور

    معالي السيد الوزير المورد البشري عالي التأهيل يتطلب مراجعة نظام LMD فورا وادخال اللغات في كليات العلوم الاجتماعية والانسانية فورا جامعاتنا تتدهور يوم بعد يوم !!!

  • مشاشي

    لا يمكن بناء الجزائر الجديدة إلا بمورد بشري عالي التأهيل ... تتحدثون عن المورد البشري العالي التأهيل وأنتم تجتهدون ليل نهار لتهجير هؤولاء ولتهميشهم . عجيب

  • massinisa

    بعد تجربتي في الجزاءر لاحظت هدا النقص في التكوين و خاصة دوي الشهادات العليا و ادكر بالخصوص مهندسو الكهرباء الصناعية ،لا يملكون مٶهلات تقنية و نيفوا ضعيف جدا ۔