الجمعة 04 ديسمبر 2020 م, الموافق لـ 18 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

لجنة فضّ المنازعات تنصف شبيبة القبائل في قضية بانوح

ل.ط
أنصفت لجنة فض المنازعات للرابطة الوطنية المحترفة لكرة القدم، فريق شبيبة القبائل في قضية مهاجمه السابق حمزة بانوح، وأكدت الشبيبة في بيان على صفحتها الرسمية بـ”فايسبوك” أن لجنة فضّ المنازعات رفضت شكوى لاعبها المسرح من الفريق، بعدما لجأ الأخير إليها مطالبا بتعويضات على ذلك.

وأضاف بيان الفريق أن بانوح أصبح خارج تعداد شبيبة القبائل هذا الموسم وليس لديه أي علاقة معها، علما أن حمزة لعب موسمين في صفوف الكناري لكنه لم يقنع كثيرا.

من جهة ثانية، يواصل أشبال المدرب التونسي يامن الزلفاني تحضيراتهم للموسم الجديد في المركب الرياضي والسياحي “بالم بيتش” بزرالدة، كما برمج الطاقم الفني أمس مباراة ودية أمام اتحاد بسكرة بملعب أولاد فايت، وهو اللقاء الودي الرابع لرفاق حمرون خلال مرحلة التحضيرات، حيث سبق لهم مواجهة فرق الأمن الوطني ونجم مقرة وأولمبي مدية، كما سيكون على موعد مع مباراة ودية خامسة أمام أتلتيك بارادو في 24 أكتوبر الجاري.

في سياق متصل، ضمنت الشبيبة عددا آخر من المباريات الودية قبل بداية البطولة نهاية شهر نوفمبر المقبل، حيث ستشارك في دورة ودية بين 5 و7 نوفمبر من تنظيم فريق مولودية الجزائر، تحمل اسم المدرب القدير إسماعيل خباطو وذلك تخليدا لذكراه، وسيلعب فريق شبيبة القبائل مباراتين على الأقل، والفرق المعنية بهذه الدورة السنوية هناك مولودية الجزائر ونادي بارادو ونصر حسين داي، وستجري المباريات بملعب حيدرة.

شبيبة الساورة
الإدارة تكشف عن الشعار الجديد للفريق

ل.ط
كشفت إدارة شبيبة الساورة عن الشعار الجديد للفريق كخطوة لتسويق صورة نادي الجنوب الجزائري بولاية بشار، والتعريف بها أكثر على الصعيدين المحلي والدولي سواء قاريا أو إقليميا.

وأوضح الفريق في بيان رسمي عن الغاية من التخلي عن الشعار القديم واعتماد شعار جديد برمزية أخرى، من أجل بعث انطلاقة جديدة بهوية بصرية مختلفة مميزة وأكثر جاذبية للتعريف بالفريق والمنطقة التي ينتهي إليها، وأضاف بيان النادي: “الشعار الجديد يبين ألوان النادي التي تميزه عن باقي الفرق وترمز إلى رمال الصحراء الصفراء، ونخيل الجنوب الجزائري الكبير الخضراء، كما يبين الشعار النسر الذي حلق عاليا محليا ودوليا فوق أدغال إفريقيا في انتظار العودة إليها عن قريب”.

على صعيد آخر، تواصل شبيبة الساورة استعداداتها للموسم المقبل في بشار، حيث تجري أسبوعها الأخير من التدريبات قبل التنقل إلى العاصمة للإقامة بفندق “أولمبيك” في دالي براهيم من أجل المرحلة الثانية من التحضيرات التي تتخللها مجموعة من المباريات الودية، علما أن الفريق مدعو للمشاركة في دورة ودية في الجزائر العاصمة تشارك فيها عدة فرق.

اللاعبون يكلّفون حداد للتوسط لزميلهم لدى عمراني
“الآبار” ترفض تعويض بن يحيى ماليا في حال طرده

دريس سليم
قالت مصادر مقربة من بيت شباب قسنطينة، إن رئيس مجلس الإدارة، يزيد لعلى، طلب من المدير الرياضي، نصر الدين مجوج، ضرورة إيجاد مخرج لقضية المدافع زين الدين بن يحيى، الذي تم طرده من تربص “لالة ستي” في تلمسان قبل اختتامه من قبل المدرب عبد القادر عمراني.

ودعا لعلى بضرورة الاحتفاظ ببن يحيى عقب إحالته على المجلس التأديبي ومن ثم منحه إنذارا، حيث أكد للمناجير مجوج أن المؤسسة الوطنية للآبار والسدود، المالكة لغالبية أسهم شركة شباب قسنطينة، لن يكون بمقدورها دفع ما قيمته أكثر من مليار سنتيم في حال فسخ عقد المدافع بن يحيى.

يحدث هذا في الوقت الذي كلف فيه اللاعبون القائد فؤاد حداد للتوسط لزميلهم “المغضوب عليه” لدى المدرب عبد القادر عمراني حتى يصفح عنه ويتراجع عن طرده نهائيا ومن ثم فتح صفحة جديدة، حسبما ما أكدته ذات المصادر لـ “الشروق”.

وفي سياق آخر، طلب القائمون على شؤون الشركة البترولية من مجوج ضرورة الفصل في قضية التعاقد مع الدولي السوداني شرف الدين شيبوب، خصوصا وأن الأخير الذي يتواجد في أحد الفنادق بتونس منذ قرابة الـ10 أيام على حساب شباب قسنطينة، حيث تلقى ضمانات من قبل الإدارة القسنطينية بضرورة الإقامة في تونس إلى غاية الحصول على ترخيص من قبل وزارة الخارجية يسمح له بدخول الأراضي الجزائرية للتوقيع بشكل رسمي مع تشكيلة “السنافر”، تحسبا للموسم الكروي الجديد، علما أنه سيسدل الستار عن “الميركاتو” الصيفي الحالي في الـ28 من أكتوبر.

أما بخصوص قضية اللاعب التونسي، محمد علي بن رمضان، فإن المدرب عبد القادر عمراني، لم يقتنع كثيرا بمؤهلات ومستوى اللاعب، الذي عاينه عبر أشرطة فيديو، قبل أن يمنح الضوء الأخضر لمجوج من أجل التوقيع معه على عقد مبدئي ينضم إليه إلى تشكيلة النادي تحسبا للموسم الجديد.

وقالت مصادر “الشروق”، إن عدم استقرار اللاعب بن رمضان في فريقه الترجي التونسي وتنقله بين مختلف النوادي التونسية، وبالخصوص التي تنشط في الدرجة الثانية، يعد من بين النقاط التي جعلت المدرب عمراني لا يقتنع به، غير أن إصابة محمد أمين عبيد وابتعاده عن الميادين جعل خيار ضم بن رمضان إجباريا، علما أن الأخير جدّد عقده مع فريقه الترجي التونسي إلى غاية جوان 2023، ما يعني أن بن رمضان سيلعب لموسم واحد مع “السنافر” على شكل إعارة.

جدير ذكره، أن لجنة تأهيل الملاعب التي منحت موافقتها لاعتماد ملعب بن عبد المالك رمضان، اشترطت ضرورة تزويده بالأضواء الكاشفة، تحسبا لبرمجة بعض مباريات البطولة بدءا من الساعة السابعة مساء، كما ألحت أيضا تثبيت لوح إلكتروني فيه.

المنتخب الوطني لفئة أقل من 20 سنة
بن سماعين راض عن التحضيرات وينتظر اللاعبين المغتربين

عبر مدرب المنتخب الوطني لفئة أقل من 20 سنة، صابر بن سماعين، عن رضاه التام عن المرحلة الأولى من التربص التحضيري الذي أقيم بمركز تحضير المنتخبات الوطنية بسيدي موسى بالعاصمة، تحسبا للمشاركة في دورة شمال إفريقيا لذات الفئة والمؤهلة للبطولة الإفريقية 2021.

وكشف بن سماعين في تصريح للموقع الرسمي للإتحاد الجزائري لكرة القدم، بأن المرحلة الأولى اختتمت يوم الاثنين الفارط بإجراء مواجهة ودية ضد فريق الناحية العسكرية الأولى، والتي انتهت بالتعادل السلبي 0-0، وقال بهذا الحصوص:”لقد قمنا بتقسيم التربص الذي انطلق يوم 14 أكتوبر والذي سيستمر إلى غاية 26 أكتوبر الجاري، إلى مرحلتين، المرحلة الأولى اختتمنها بإجراء مواجهة ودية أمام فريق الناحية العسكرية الأولى والتي سبقها خمسة حصص تدريبية”.

وعبر الناخب الوطني كذلك، عن ارتياحه لعدم تسجيل أية إصابات خلال المواجهة الودية، وتابع:”من الناحية البدنية اللاعبون رفعوا التحدي وفرضوا وجودهم فوق أرضية الميدان، حيث وقفوا الند لند أمام المنافس سواء من الناحية الفردية أو الجماعية وهو ما نال إعجابي بعد توقف طويل بسبب فيروس كورونا”.

وكشف بن سماعين أيضا للموقع الرسمي للفاف أن المرحلة الثانية من التربص ستنطلق اليوم بمركز تحضير المنتخبات الوطنية بسيدي موسى، بحضور اللاعبين المغتربين، قائلا:”المرحلة الثانية من التربص ستنطلق يوم 22 أكتوبر وستتواصل إلى غاية 26 أكتوبر الجاري بمشاركة العناصر المغتربة، أين برمجنا مواجهة ودية واحدة..هذا التربص سيعطي لنا فكرة دقيقة عن التعداد الذي سنعتمد عليه خلال دورة شمال إفريقيا لذات الفئة والمؤهلة للبطولة الأفريقية 2021″.

كورونا تلغي تربص المنتخب الوطني لكرة اليد

ألغى، الأربعاء، الاتحاد الجزائري لكرة اليد تربص المنتخب الوطني الأول رجال بالعاصمة، بعد ما تأكدت 5 إصابات بفيروس كورونا في صفوف لاعبي المنتخب.

وأعلن الاتحاد الجزائري في بيان له إلغاء تربص المنتخب الوطني لكرة اليد رجال الجاري بالجزائر العاصمة، والذي يمتد إلى غاية 25 أكتوبر الجاري، وذلك التزاما بالبروتوكول الصحي لثبوت خمس حالات إيجابية لفيروس كورونا في صفوف تعداد “الخضر”.

يشار، إلى أن أشبال المدرب الوطني، الفرنسي ألان لابورت، يحضرون للمشاركة في بطولة العالم لكرة اليد المقررة مع بداية العام القادم بمصر.

وفاق سطيف
الفصل في قضية الوفاق والفاف يوم 26 أكتوبر

ع.ع
قرّرت المحكمة الرياضية الجزائرية، الثلاثاء، تأجيل الفصل في الطعن الذي تقدم به نادي وفاق سطيف، ضد قرار المكتب الفيدرالي بالاتحاد الجزائري لكرة القدم، وكانت إدارة وفاق سطيف قد تقدمت بطعن لدى المحكمة ضد قرار اتحاد الكرة القاضي بمشاركة مولودية الجزائر صاحب المركز الثالث في مسابقة دوري أبطال إفريقيا، بدلا من وفاق سطيف ثاني الترتيب.

وقال النادي السطايفي في بيان عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”: “أجلت المحكمة الرياضية الجزائرية مرة أخرى، النطق بالحكم في الطعن الذي تقدمت به إدارة النادي، بخصوص قضية المرتبة الثانية”، وأكد بيان النادي السطايفي، أن المحكمة الرياضية ستجتمع مجددا يوم 26 أكتوبر الجاري، لاتخاذ قرارها النهائي.

هازارد من خليفة لرونالدو إلى شبيه لغاريت بيل

تلقت جماهير ريال مدريد صدمة جديدة قبل أيام معدودة من الصدام المرتقب ضد برشلونة في كلاسيكو الدوري الإسباني، السبت المقبل، في الجولة السابعة من المسابقة، حيث أعلن زيدان أعلن استمرار غياب الجناح البلجيكي إيدين هازارد عن مباريات الفريق لفترة أخرى، بعدما كانت الجماهير تأمل في استعادته قبل مباراة الكلاسيكو.

وقال زيدان إن “إصابة هازارد بدت أكبر مما اعتقدنا”، لتخرج صحيفة “ماركا” الإسبانية بتأكيدات على غياب اللاعب حتى نوفمبر المقبل، ولم يخض هازارد أي مباراة بقميص الريال منذ بداية الموسم الحالي، رغم أنه كان قريبا من العودة أمام بلد الوليد في نهاية سبتمبر الماضي، لكنه شعر بآلام في ساقه اليمنى.

وانضم هازارد إلى صفوف الفريق الملكي في صيف 2019، قادما من تشيلسي الإنجليزي في صفقة بلغت تكلفتها حوالي 150 مليون يورو، ليتقرر منحه القميص رقم 7، الذي كان يرتديه الأسطورة البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وصول هازارد إلى ملعب سانتياغو برنابيو صاحبته توقعات مرتفعة من الجماهير المدريدية بأن ينجح لاعب تشيلسي السابق في تعويض رحيل رونالدو، الذي عانى الفريق من بعده على صعيد النتائج والمردود الفني، ورغم ذلك، فشل هازارد في الظهور كثيرا مع الريال في موسمه الأول، إذ اكتفى بالمشاركة في 22 مباراة بمختلف البطولات، شهدت تسجيله هدفا وحيدا وصناعته لـ7 أخرى، وغاب صاحب الـ29 عاما عن أغلب مباريات فريقه الجديد في موسمه الأول، نظرا لكثرة إصاباته المختلفة.

وتفوق هازارد بمسلسل إصاباته على الويلزي غاريث بيل، لاعب الريال المعار مؤخرا إلى توتنهام هوتسبير الإنجليزي، والذي شهدت السنوات الأخيرة غيابه عن الملاعب لكثرة إصاباته، وتسببت تلك الإصابات في هبوط مستوى بيل، ليقرر النادي التخلص منه في الميركاتو الصيفي عبر إعادته إلى فريقه السابق، على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم.

وتخشى جماهير ريال مدريد أن يسير هازارد، الذي شارف على بلوغ 30 عاما، على خطى بيل وباقي اللاعبين الزجاجيين، الذين يعانون من كثرة الإصابات، وسبق للنادي الملكي امتلاك لاعبين من هذه النوعية، على رأسهم الهولندي آريين روبين، الذي لعب له بين عامي 2007 و2009، لكنه تعرض لإصابات عديدة خلال تلك الفترة القصيرة، مما أدى لبيعه في النهاية إلى بايرن ميونيخ الألماني.

رونالدو ينتظر الحسم استعدادا لمواجهة ميسي

كان البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم جوفنتوس الإيطالي، والأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد برشلونة الإسباني، بطلا قرعة النسخة الحالية من دوري أبطال أوروبا، بعد وقوع الفريقين في مجموعة واحدة، إلى جانب فرينكفاروزي المجري ودينامو كييف الأوكراني، ومنذ ذلك الحين، انتظرت الجماهير بشوق كبير المواجهة المقرر أن تجمع بين اللاعبين، بعدما غابت على مدار عامين منذ رحيل النجم البرتغالي عن ريال مدريد الإسباني في 2018.

وقبل نحو أسبوعين من المباراة، أعلن الاتحاد البرتغالي لكرة القدم تعرض رونالدو للإصابة بفيروس كورونا المستجد، لتثور الشكوك حول إمكانية لحاقه بمباراة برشلونة المقبلة، ما أجبره على البقاء في العزل الصحي لمدة 10 أيام منذ تاريخ الإصابة، أي حتى يوم الجمعة المقبل، ومن المقرر أن يخضع اللاعب البرتغالي لمسحة جديدة، يوم الجمعة، ويجب أن تكون نتيجتها سلبية قبل الموافقة على خروجه من العزل الصحي، غير أن ذلك لن يكون كافيا لمواجهة برشلونة، وفقا لما كشفت عنه صحيفة “كورييري ديللو سبورت” الإيطالية.

وينص بروتوكول الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على أن اللاعب الذي يتعرض للإصابة بفيروس كورونا المستجد، يجب أن يتعافى منه قبل أسبوع على أقل تقدير من خوض مباراة رسمية، وتأتي تلك المدة لمنح الفرصة لإرسال الوثائق الكاملة المتعلقة بالحالة الصحية للاعب المتعافى إلى اللجنة الاستشارية لبروتوكول الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بخصوص فيروس كورونا.

ووفقا لهذا الأمر، فإن اللاعب البرتغالي سيخضع لفحوصات جديدة، الأربعاء، للتعرف على مدى تعافيه من الإصابة بفيروس كورونا المستجد قبل أسبوع من مواجهة برشلونة، الأربعاء المقبل، في الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، ويجب أن تكون نتيجة الفحوصات سلبية، أو أن يكون الحمل الفيروسي منخفضا على أقل تقدير، بحيث لا يمكن للاعب أن ينقل العدوى إلى شخص آخر.

وفي حالة إذا كان الحمل الفيروسي منخفضا، فإنه من المتوقع أن تكون نتيجة المسحة التي سيخضع لها رونالدو، الجمعة، سلبية، ما يعني قدرته على الخروج من العزل الصحي والعودة للمشاركة في التدريبات بشكل طبيعي.

يُذكر أن جوفنتوس يستعد لمواجهة فيرونا، الأحد، في الجولة الخامسة من الدوري الإيطالي، قبل 3 أيام من مواجهة برشلونة في البطولة الأوروبية.

النشرة الرياضية شبيبة الساورة شبيبة القبائل

مقالات ذات صلة

  • بعد تصريحات للاعب دولي سابق بحقه

    الفاف تحتج على تصريحات عنصرية ضد بن طالب بألمانيا

    أصدرت الإتحادية الجزائرية لكرة القدم بيانا ردت فيه على التصريحات العنصرية التي تعرض لها الدولي الجزائري نبيل بن طالب لاعب شالكه اللأماني، من قبل اللاعب…

    • 1994
    • 0
  • دوري أبطال أوروبا

    غريزمان يبصم بعقب ماجر لبرشلونة

    أعاد أنطوان غريزمان التاريخ من جديد بعدما سجل لبرشلونة هدفا بالعقب، على طريقة النجم الجزائري السابق رابح ماجر، ضد فريق فرينكفاروزي المجري الأربعاء في أبطال…

    • 1096
    • 0
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close