الخميس 16 أوت 2018 م, الموافق لـ 05 ذو الحجة 1439 هـ آخر تحديث 15:00
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

عاد الممثل اللبناني باسم مغنية ليعتذر للجزائريين بخصوص سوء الفهم الذي وقع عقب إعادته أغنية “أفافا ينوفا” للفنان إيدير، حيث قال في تصريحات حصرية لبرنامج “ستار نيوز” على “الشروق تي في”، إنه لم يقصد أبدا الإساءة للفنان إيدير ولا للفنانين الجزائريين، وذلك بعدما اعتقد البعض أنه نسب الأغنية للفنان اللبناني وليد توفيق!!

هذا الأخير كان قد قدم الأغنية فعلا في فيلم سابق له، لكنه نسبها لإيدير، قبل أن يتصل به “باسم مغنية” وهو ممثل أصلا وليس مغنيا، ليطلب منه تقديم الأغنية بشكل جديد خلال عيد الحب الأخير، وهو ما وافق عليه الفنان اللبناني وليد توفيق، حيث صرح هذا الأخير للشروق تي في:” عندما طلب باسم مني الأغنية، كان يدرك أنها للفنان الجزائري إيدير وقد كتب ذلك في الفيديو كليب، لكن ربما لم ينتبه البعض، فسارعوا إلى مهاجمته ومهاجمتي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وبقدر ما أزعجني دخول البعض على الخط للصيد في المياه العكرة ومحاولة إفساد علاقتي بالجزائريين، بقدر ما أسعدني من جانب آخر، نظرا لاهتمام الجمهور بأغنية إيدير وبتراثهم وعدم التفريط فيه بل الدفاع عنه حتى آخر رمق”!

من جانبه، قال باسم مغنية لبرنامج “ستار نيوز” الذي يبث كل أربعاء على قناة الشروق العامة إنه سعيد بردود الفعل على الأغنية وهي تراث جزائري جميل وإحدى الأغاني الخالدة للفنان إيدير “والذي يعتبره باسم من أفضل المغنيين ليس في الجزائر وحسب وإنما في العالم ككل”، مجددا تحيته للجمهور الجزائري ومعتذرا على “سوء الفهم الذي وقع” !

مقالات ذات صلة

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!