الثلاثاء 11 أوت 2020 م, الموافق لـ 21 ذو الحجة 1441 هـ آخر تحديث 19:05
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

يتواجد العشرات من الرعايا الليبيين، من عائلات ورجال ونساء، على مستوى المعبر الحدودي المُتاخم لبلدية الدبداب بولاية إيليزي، ونظيرتها غدامس بدولة ليبيا الشقيقة، في انتظار قرار السلطات الجزائرية السماح لهم بالخروج والعودة إلى وطنهم.

وقد عاد الليبيون إلى التوافد على المقاطعة الإدارية الدبداب الحدودية ولاية ايليزي، بعد قرار السماح لحوالي عشرين مواطنا ليبيا بمغادرة أرض الوطن من ذات المعبر، على أمل أن يتم السماح لهم أيضا على غرار من سبقوهم، إلا أن المعبر كان قد أغلق لأسباب مجهولة، مما ادخلهم في حيرة من أمرهم، بعد ما عاد لهم بصيص الأمل إثر مغادرة البعض منهم، خاصة وأنهم عالقون منذ أشهر، بسبب قرار الدولة الجزائرية غلق الحدود، ضمن إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا، حيث وجدوا أنفسهم عالقين في الجزائر، أين جاءوا سواء لزيارات عائلية أو من أجل العلاج.

وتنقلت الشروق إلى المعبر الحدودي الدبداب غدامس، أين وقفت على معاناة هؤلاء، في انتظار قرار فتح المعبر الحدودي، وقال هؤلاء، أنه قد تم أخذ جوازاتهم ومعلوماتهم من طرف السلطات، على أمل الحصول على رخصة للخروج، فيما ناشدوا السلطات العليا للبلاد للنظر في وضعيتهم، وحسبهم فقد أكد القنصل الليبي في الجزائر، أن هذا من اختصاص السلطات الجزائرية، وأضافوا بأن الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية بالدبداب أخبرهم بمراسلة الجهات المختصة، في انتظار حل هذا المشكل، فيما لن يكون هناك حل بالنسبة للجزائريين المتزوجين من ليبيات أو العكس.

.. جزائريون عالقون في ليبيا ينتظرون التفاتة السلطات

وفي الوقت نفسه، يتواجد حوالي 15 رعية جزائريا عالقا بالطرف الليبي من المعبر، ينتظرون قرار السماح بالعودة إلى أرض الوطن، بعد ما تقطعت بهم السبل في ليبيا، أين يبيتون في العراء على أمل أن ترد أخبار سارة للعودة، بالإضافة إلى تواجد العشرات من الجزائريين من مختلف ولايات الوطن، يتواجدون حاليا في عدة مدن ليبية خاصة العاصمة طرابلس ومدين سبها وغدامس الحدودية وغيرها، حيث عبروا في اتصال العديد منهم مع الشروق، عن معاناتهم الحقيقية بسبب الأوضاع التي تعيشها ليبيا حاليا، ومع بدء تفشي وباء كورونا في ليبيا، وما صاحبه من قرارات بالحجر الصحي، فقد صعب هذا من حياتهم.

الجزائر ليبيا معبر الدبداب

مقالات ذات صلة

  • في حصيلة الـ24 ساعة الأخيرة

    10 وفيات و492 إصابة جديدة بفيروس كورونا

    أعلنت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، الثلاثاء، تسجيل 10 وفيات و492 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ24 ساعة الأخيرة. وقالت لجنة متابعة انتشار الفيروس بوزارة…

    • 1238
    • 0
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • مثماتل للشفاء

    كان هناك تونسيون عالقون في الجزائر، بفضل القنصلية التونسية في تبسة تم عملية عودتهم عبر الحدود بسهولة، يجب أن تكون لليبيا قنصلية في مدينة إيليزي لتتواصل مباشرة بالسلطات الولائية، ما كان ينبغي أن يطول هكدا مشكل حتى و إن كان العلاقات العميقة بين أهالي المنطقة الحدودية من الجانبين تسمح ببقائهم لفترات طويلة في الجانب الآخر.

close
close