السبت 04 أفريل 2020 م, الموافق لـ 10 شعبان 1441 هـ آخر تحديث 19:10
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

عبد المجيد تبون الرئيس الجديد للجمهورية

  • لا عفو عن المفسدين.. وسأرد حقوق المظلومين من طرف العصابة

  • سأغير الدستور أولا وقانون الانتخابات وأهلا بآراء المترشحين الأربعة

  • ماكرون حرّ في بلاده.. وأنا لا أعترف إلا بالشعب الجزائري الذي انتخبني

شدد رئيس الجمهورية المنتخب، عبد المجيد تبون، على أنه ليس هناك استمرارية للعهدة الخامسة وكذا الممارسات السابقة، مؤكدا أنه ليس هناك عفو عن العصابة والمتورطين في الفساد، موجها شكره إلى المترشحين الأربعة الذين نافسوه في الرئاسيات، قائلا “أنا مستعد للحوار مع كل الأفراد، دون أي تفرقة وكذا المرشحين الأربعة”، مؤكدا أن حل البرلمان والمجالس المحلية، متروك لقادم الأيام.

وفي ندوة صحفية له مساء الجمعة، بمركز المؤتمرات عبد اللطيف رحال، قال تبون، إن الانتخابات انتهت وحان الآن وقت العمل، دون تهميش ولا إقصاء دون أي نزعة للانتقام كما يروج لها هنا وهناك، مؤكدا “سأعمل على طي صفحة الماضي وفتح صفحة جديدة بعقلية جدية ومنهجية جديدة”.

وتوجه الرئيس تبون، برسالة امتنان، إلى الشعب الجزائري خاصة الشباب، مجددا التزامه بالعمل على تمكينهم من استلام المشعل، كما حيّا من صوت لغيره ومن قاطع العملية الانتخابية، وقال إن الحراك كان مباركا، مؤكدا “إني أمد له يدي لحوار جاد من أجل الجزائر والجزائر فقط”.

كما توجه تبون بتحيته إلى المؤسسة العسكرية وعلى رأسها القيادة الرشيدة والمجاهدة “وأخص بالذكر الفريق قايد صالح”، مضيفا “الجيش هو الذي حمى الحراك، حيث لم تزهق أي قطرة دم بعد 10 أشهر من الحراك، رغم أنف كل من كان يخطط في الداخل والخارج للقضاء على الدولة الجزائرية”، وقال إن “حلمنا إقامة دولة وطنية لا يظلم عندها أحد، نواصل فيها محاربة العصابة وأذنابها أينما كانوا”.

ووجه تبون أيضا “تحياتي لرئيس الدولة عبد القادر بن صالح على خدماته الجزيلة للوطن رغم ما لقيه.. وكذا محمد شرفي ومن خلاله إلى كل أعضاء الهيئة المستقلة للانتخابات”، مطمئنا “رجال الأعمال الشرفاء خالقي الثروة والشغل والمدعمين للخزينة الوطنية والذين هم جزء لا يتجزأ من الجزائر”، مستطردا “أتعهد أمامكم بإعادة الجامعة لمكانتها الرائدة وكل فئات المجتمع التي لا تزال تطالب بالعيش الكريم”. كما شكر “كل جاليتنا في الخارج التي عانت خلال العملية الانتخابية، وهذا دليل قاطع على روحهم الوطنية.

كما كشف رئيس الجمهورية، أن أول قرار سيشرع فيه، هو تغيير جذري للدستور في القريب العاجل، من خلال استفتاء شعبي، وبإشراك الخبراء والأساتذة في القانون الدستوري، مضيفا أنه سيقوم بتغيير قانون الانتخابات وسيفصل نهائيا المال عن الانتخابات، حتى يتمكن الشباب من الترشح، مبرزا أن مصاريف الانتخابات ستكون للشباب على عاتق الدولة.

والتزم تبون بأنه سيعمل على رفع الظلم عن الذين ظلموا من طرف العصابة، “وسنسترجع حقوقهم”، مؤكدا أنه عندما يتحدث عن منطقة القبائل، يكون ذلك بشعور خاص، مشددا على أنه متشوق لزيارة ولايتي تيزي وزو وبجاية قريبا.

وقال رئيس الجمهورية، تعليقا على تصريح الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، بشأن الرئاسيات “هو حر في تسويق البضاعة التي يريد في بلده أنا لا أعترف إلّا بالشعب الجزائري الذي انتخبني”.

فيديوجرافيك | إقتراع 12 ديسمبر.. هل طغى رهان إنجاح الانتخابات على تفاصيل الموعد؟

#فيديوجرافيك | إقتراع 12 ديسمبر.. هل طغى رهان إنجاح الانتخابات على تفاصيل الموعد؟

Gepostet von Echorouk online am Freitag, 13. Dezember 2019

ليس هناك استمرارية للعهدة الخامسة.. وأمدّ يدي للحراك بالحوار
الحراك الشعبي رئاسيات 12 ديسمبر عبد المجيد تبون

مقالات ذات صلة

600

14 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Ahmed

    بالنسبة للوزراء الشباب, المعيار الصح هو الكفاءة وليس السن. نقبو عن الكفاءات كما تنقبون عن الذهب سواءا ممن درسو او ممن لديهم مواهب ولا يهمكم السن. لان العلم يصنع الفارق لكن احيانا كثيرة جيبو فاهم و لا يهم اذا قرا.ايضا شكرا لباقي المترشحين الذين اثبتو انهم رجال دولة , عندما تحتاجهم الجزائر تلقاهم. كانو ينجمو يخلطوها ويتهموالناس بالتزوير اذن لسندهم الطابور الخامس لفرنسا والصهيونية ولاقامو لهم تماثيل الحرية.

  • wahrani

    L’ALGERIE a votée . c’est l ‘essencielle .on n as un président et l’algerie va démarer inchallah

  • HOCINE HECHAICHI

    أعتبرك رئيسي مع أنني( لأسباب معنوية وخاصة جيوقراطية)، أنا العبد الضعيف، صوتت لمترشح آخر

  • HOCINE HECHAICHI

    يا سيادة الرئيس تغيير الدستور وغيره من القوانين ليس الحل المستديم لتخلف الجزائر المزمن
    الحل يتمثل في إدخالنا فورا في الجمهورية الجزائرية الثانية، التي يجب أن تبنى على “اقتصاد الحرب”(Economie de guerre) الذي أساسه التقشف (Austérité) والاستكفاء (Autarcie) إلى أقصى حد ممكن و”الشعب العامل والمجد” ،وذلك لمدة 10 سنوات على الأقل، وليس على اقتصاد الريع (Economie rentière)الذي أساسه التبذير والعيش على ثروات لا ننتجها و”الشعب الخامل المسعف” (Peuple assisté) كما هو الحال، منذ الاستقلال ، بسبب 57 من حكم الشرعية الثورية (رغم الانجازات المعتبرة).

  • أبو : شيليا

    ترليون مبرووووووك رغم أنني لم أنتخبك ***كنت مع بن فليس في ترشيحاته الثلاث فهو وطني ويملك برامج إدارية يجب الإستعانة به لخدمة الجزائر ***كنت دائم الإلحاح على إلغاء مجلس الآمة و تعويضه بمجلس خبراء لا يتعدون 20 خبير لهم خبرة تسيير شركات كبرى أجنبية حتى نقفز ولا نتعثر بهذ اابلد الجميل ***إلغاؤك لامجلس ألأمة سيزيدك شعبية ويزيد الجزائر خبرة بنهضة إقتصادية لا تعتمد على إقتصاد الريع الذي يعتمد على البترول فقط

  • HOCINE HECHAICHI

    شكرا للمترشحين الخمسة فلقد وقفوا في صف الوطن ضد
    “الإخوة الأعداء” الذين يتظاهرون ضد الانتخابات (النسب حسب المناطق) هم :
    1- فلول FIS (لإحياء المشروع التيوقراطي على الطريقة الداعشية ) ( % 85 ).
    2- غوغاء العامة ( مصابون بداء “Dégagisme” أو ” يتنحاو قاع”) (10 % ).
    3- رعاع الأحزاب الجهوية FFS ,RCD,PT, RAJ (لفرض “حكم طائفي” على الطريقة اللبنانية ) (4 % ).
    4- أوباش MAK (للدعاية الانفصالية على الطريقة الكردية) (1 %).

  • HOCINE HECHAICHI

    أحسن نتيجة للانتخابات هي انها جرت في ظروف عادية (رغم المتربصين) وذلك بفضل المترشحين الخمسة و المواطنين الذين انتخبوا
    وبفضل كذلك “القيادة” التي عهدت ووفت
    فلنعط كل ذي حق حقه

  • صاحب بناية

    السكان الذين بنوا سكناتهم الفردية وأودعوا ملفاتهم في البلدية لسنوات ينتظرون المطابقة التقنية لسكناتهم و عندما واصلوا البناء حررت لهم محاضر PV ومنهم من هدمت مساكنهم
    هؤلاء الناس يخافون منك تهديم المزيد من السكنات لأنك أنت الذي سنيت القانون وبدأ الدولة في المتابعة والهدم
    هؤلاء الناس يقولون أن السيد تبون هو من سن هذه القوانين التي جعلت البناء الفردي يتضاءل كثيرا
    وبعودتك ربما ستتعرض بناياتنا للهدم والعياذ بالله

  • العراب النبيل

    ما يهمنا اليوم هو ان يصطف الشعب مع رئيسه الجديد فالظرف الذي جاء فيه هو مسؤولية الجميع و الانتقال السلس و التغيير المنشود لا يكونان الا بتظافر الجهود كل حسب موقعه، الظرف هذا يقتضي كذلك تجاوز الخلافات, الظرف يقتضي كذلك عدم التسويق لكل ما من شانه ان يرجع جزائرنا الي نقطة الصفر، ( الي الامام مع الرئيس ) هو شعار كل من يريد جزاير جديدة قوامها السلم و الامان و العدل و المساوات و الرقي و الازدهار،

  • HOCINE HECHAICHI

    صوتت (على مرشح آخر ) ولست راضيا -معنويا- على نتيجة الانتخابات .
    لأنها لم تكن ديموقراطية بل “جيوقرطية” كما كان الحا لمنذ الاستقلال
    مع أنني كمواطن أعتبر تبون رئيسنا

  • محمد

    عبد المجيد تبون رئيساً للجزائر و ولي لأمر المسلمين فيها نسأل الله أن يوفقه لما يحبه و يرضى و أن يرزقه البطانة الصالحة التي تدله على الخير اللهم اجعله مفتاح خير مغلاق شر

  • ali baba

    SI vous êtes vraiment honnête, sincère et un homme de parole, il faudra engager de grosses enquêtes contre les gens qui ont sevi dans le pays pendant ces dernières années. Si vous nommer un seul ministre qui a fait part des gouvernement de Boutef vous prouverez que vous assurez la continuité des pratiques de la mafio

  • ali

    Moi tant que je vois Bedoui, Bensalah, Soltani Abou Djera, houda Feraoun, Messahal, ould Kadour, Chakib Kalil etc. libres, je dit que makan walou. faut que tous les ex ministres, ouali, ambassadeur et consuls passent par la cour des compte

  • Mohdz

    لما قريت معظم التعليقات فهمت علاه فرنسا قعدت أكتر م 130 سنة في الجزائر

close
close