-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

مؤثرة بلجيكية تروي تفاصيل تخديرها واغتصابها في المغرب

نادية شريف
  • 8057
  • 0
مؤثرة بلجيكية تروي تفاصيل تخديرها واغتصابها في المغرب

كشفت سيدة بلجيكية، لأحد المواقع الإخبارية تفاصيل تخديرها واغتصابها في المغرب، وروت بمرارة كيف تحولت رحلتها إلى كابوس.

دنيا، تبلغ من العمر 34 سنة، أم لطفلين وهي من الشخصيات المؤثرة على إنستغرام ويبلغ عدد متابعيها 115000 مشترك، تحدثت لموقع webzine Dhnet البلجيكي، السبت، عن مأساتها.

وقالت دنيا إنها سافرت من بروكسل، إلى المغرب في 31 جويلية، ثم سرعان ما انضم إليها صديق مؤثر من إسبانيا.

وأضافت إنها في 3 أوت قررت رفقة صديقها الإسباني زيارة مغربي مؤثر على الانستغرام، كان قد دعاهما لتناول العشاء، فذهبا للفيلا الخاصة به، أين وجدا 5 رجال في انتظارهما، وكلهم معرفون على السوشيال ميديا ولديهم مشتركون بالآلاف الملايين.

وكان من المقرر حسب دنيا أن تأتي فتاتان لكنهما انسحبتا لأسباب مجهولة، لتواصل كيف فقدت هي السيطرة على نفسها بعد شرب كوب الكولا، التي أدركت متأخرة أنها تحتوي على مخدرات.

في ذات السياق أوضحت كيف تم اغتصابها ولم تستفق من المخدر إلا ظهرا، وهو الأمر الذي أكده صديقها الذي كان برفقتها والذي حاول إيقاظها عدة مرات من أجل الهروب من الفيلا، لكن دون جدوى.

من جانبه كشف المؤثر الإسباني كيف عاش لحظات رعب بسبب خوفه من المثليين، وكيف تعرض للضرب، وتحدثت دنيا عن سرقة مبلغ 3500 أورو و1200 درهم من حقيبتها، وأخيرا كيف أوصلها أحد الرجال إلى الفندق الذي تقيم فيه مع طفليها.

بخصوص ردة فعلها بعد كل الذي جرى معها، قالت إنها أرادت تقديم شكوى على الفور لكنها لمست عدم التعاون من قبل الشرطة المغربية.

وأضافت أنها وجدت نفسها مجبرة على اقتراض المال من عائلتها لأن الإجراءات باهظة الثمن، بالإضافة إلى أنها استغرقت وقتا ليس بالهين، عانى خلاله أطفالها من المشاكل نتيجة تغيبهم عن المدرسة لأزيد من شهر.

ولم تسلم من المضايقات حسبها بعد تقدمها بالشكوى، ما اضطرها لحذف حسابها على إنستغرام، الذي كانت تقتات منه.

وبعرض تفاصيل معاناتها ناشدت دنيا وسائل الإعلام المغربية نشر قضيتها، لأن ما تعرضت له جريمة ولا ينبغي أن تمر دون عقاب، خاصة وأن هؤلاء المؤثرين حسبها يملكون المال ويقومون برشوة الشرطة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!