الإثنين 23 نوفمبر 2020 م, الموافق لـ 07 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
رويترز

زجاجات صغيرة مكتوب عليها لقاح قرب حقنة طبية أمام كلمات فيروس كورونا كوفيد-19 في رسم توضيحي بتاريخ 10 أفريل 2020

بعد الإعلانات المتتالية لشركات الأدوية العالمية الكبرى عن تطويرها للقاحات قادرة على تحصين الجسم ضد فيروس كورونا المستجد، وجدت هده الشركات نفسها أمام معوقات وتحديات كبيرة قد تحد من استعمال اللقاح بشكل فعال.

وعلى النقيض من لقاحات أخرى، يتطلب لقاح كورونا تخزينه في درجة حرارة منخفضة جداً وهو ما قد يكون صعب توفيره في جميع المناطق التي يراد نقل اللقاح إليها، خاصة البلدان النامية والمناطق الريفية في البلدان المتقدمة، وفق تقرير نشره موقع شبكة “سي إن إن” الأمريكية، السبت.

وأشار التقرير إلى أنه في الوقت الذي يكثر الحديث عن تفاصيل أخرى مثل من يجب تلقيحه أولاً، ومتى يتم التلقيح، تبرز سلسلة التبريد كأكبر التحديات التي تواجه توزيع اللقاحات في جميع أنحاء العالم.

وبما أن معظم اللقاحات من المرجح أن تتطلب جرعتين، فإن سلسلة النقل بالتبريد يجب أن تكون جهودها مضاعفة للاستجابة لذلك.

ويجب الاحتفاظ بلقاح فايزر-بيونتيك عند حوالي – 70 درجة مئوية تحت الصفر (- 94 درجة فهرنهايت تحت الصفر) أثناء نقله. وهو ما يعد أكثر برودة بـ50 درجة مئوية من أي لقاح آخر يستخدم حالياً.

وتقول موديرنا، إنه يمكن الاحتفاظ بلقاحها في المجمدات المتاحة عادة في الصيدليات، وفي الثلاجة لمدة 30 يوماً.

وأقر الرئيس التنفيذي لشركة بيونتيك الألمانية للتكنولوجيا الحيوية بالتحدي الذي تواجهه الشركة في ضمان نقل لقاحها في درجة حرارة منخفضة.

ونقل التقرير قوله: “نعمل على صياغة تركيبة يمكن أن تسمح لنا بشحن اللقاح ربما في درجة حرارة الغرفة”.

وتخطط شركة فايزر لشحن ما يصل إلى 1.3 مليار جرعة في العام المقبل، مما يتطلب الكثير من الثلج الجاف، الذي أصبح مادة تتهافت عليها دول العالم، وفقاً لتقرير “سي إن إن”.

وستحمل الصناديق ما يصل إلى 975 قنينة (4875 جرعة) ويمكن إعادة تعبئتها بالجليد الجاف لمدة تصل إلى 15 يوماً من التخزين.

وكل يوم ستنقل ست شاحنات الجرعات إلى شركات نقل جوي مثل “فيديكس” و”يو بي إس” و”دي إتش إل” التي ستتولى توزيعها عبر الولايات المتحدة خلال يوم أو اثنين وفي العالم خلال ثلاثة أيام.

وعلى فيديكس الحصول على ترخيص خاص من هيئة الطيران المدني لنقل هذه الكمية الكبيرة من الثلج الجاف التي قد تطرح تهديداً على الطاقم في حال تبخرت عن طريق الخطأ وتحولت من صلب إلى غاز، وفق موقع قناة “الحرة” الأمريكية.

أمريكا الثلج لقاح كورونا

مقالات ذات صلة

600

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • حل

    ابعتولهم غرف التبريد المحتكرة اللي جوعت الشعب ومرضاتو

  • Omar

    LA CHAÎNE DU FROID EST TRÈS DIFFICILE À METTRE EN ŒUVRE À DANS LE CAS DU VACCIN PFIZER… LES PRIX DE LA NEIGE CARBONIQUE À L’ÉCHELLE MONDIALE VONT SÛREMENT FLAMBER… LA CHASSE AUX OPPORTUNITÉS À COMMENCÉ AVEC LES MASQUES, LE GEL HYDRO ALCOOLIQUE ET CONTINUE MAINTENANT AVEC LA GLACE SÈCHE, VRAIMENT CETTE CRISE SANITAIRE MONDIALE DE COVID-19 NOUS EN MONTRE DE TOUTES LES COULEURS. QUI SAIT CE QUE NOUS RÉSERVE LES PROCHAINS JOURS…

  • كمال

    اي تلميذ في المرحله الثانويه يعرف بان هذه المعلومه خاطئه لان الثلج الجاف عباره عن ثاني اوكسيد الكاربون CO2 اي ( Dioxyde de carbone ) مضغوط حيث يكون بدرجه -78 مئويه و يتحول من الحاله الصلبه للغاز مباشره دون المرور بالحاله الصلبه و تسمى هذه العمليه بالتسامي وهو متوفر في كل مكان و كمثال على انه ليس بالنادر الذي يتسابق على اقتناءه العالم هو و بكل بساطه الغاز الموجود في طفايه الحريق ( قرعه الحريق ) الموجود في كل المحلات و المصانع و محطات الوقود و عندما تفرغ يتم ملئها بمبلغ زهيد بل هو سبب التلوث الذي يعاني منه العالم و هناك اتفاقيات دوليه للتقليل من انبعاثه .

close
close