-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد إسدال ستار البطولة الفرنسية

ماذا طلب ديلور “مازحا” من إدارة نادي براست؟

علي بهلولي
  • 4555
  • 0
ماذا طلب ديلور “مازحا” من إدارة نادي براست؟

قدّم اللاعب الدولي الجزائري أندي ديلور، الإثنين، طلبا إلى إدارة نادي براست الفرنسي، بِشيء من المزاح.

وكان أندي ديلور مهاجم فريق مونبلييه قد أنقذ بِطريقة غير مباشرة، نادي براست من النزول إلى الدرجة الثانية. بعد إجراء الجولة الـ 38 والأخيرة من عمر بطولة القسم الأوّل الفرنسي، مساء الأحد.

وقال أندي ديلور مُخاطبا إدارة نادي براست الفرنسي: “لا أطلب منكم شيئا كبيرا، ولكن فقط، ضعوا هذه الصورة (المُدرجة أعلاه) في لافتة عريضة بِاللّونين البرتقالي والأزرق (رمز نادي مونبلييه) لِمدّة أسبوع… مفهوم؟!”.

جاء ذلك في تغريدة “مازحة” لِأندي ديلور عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عِلما أن فريق براست الفرنسي يضمّ في صفوفه اللاعب الدولي الجزائري ومتوسط الميدان هاريس بلقبلة.

وكان ديلور يُشير إلى تناول الحلوى (العلك)، في لقطة تميّز بها بعد هدف سجّله لِمصلحة فريقه مونبلييه أمام المضيف نادي نيم، في البطولة الفرنسية بِتاريخ الـ 14 من مارس الماضي، ولكن الحكم رفضه إثر لجوئه إلى تقنية الفيديو. كما تُظهره صور شريط الفيديو المُدرج أدناه، وكأن ديلور يُمازح الحكام المُشرفين على الفيديو طالبا منهم تناول العلك، لِرؤية هدفه بِطريقة جيّدة (السكّريات تمنح الحيوية والنّشاط)!

وأنهى فريق براست موسمه في البطولة الفرنسية، يجمع 41 نقطة في المركز الـ 17، فنجا من النزول إلى القسم الثاني. بينما تموقع نادي نانت في الرّتبة الـ 18 بِمجموع 40 نقطة، وسيُجبر لاحقا على خوض مقابلتَي السد أمام تولوز، للبقاء في حظيرة النخبة أو النزول إلى الدرجة الثانية.

وانهزم فريق براست في الجولة الـ 38 والأخيرة من عمر البطولة الفرنسية، بِثنائية نظيفة أمام الزّائر نادي باريس سان جيرمان. وخسر فريق نانت بِنتيجة (1-2) أمام الضيف نادي مونبلييه.

ولأن المقابلتَين لُعبتا في يوم وتوقيت واحد لِتفادي ترتيب النتائج، فإن نادي براست كان المعني بِخوض مواجهتَي السد بدلا من فريق نانت. حيث كان منهزما بِثنائية نظيفة في الدقيقة الـ 71، مقابل تعادل نانت مع مونبلييه بـ (1-1). قبل أن يأتي الفرج بعد خمس دقائق من ذلك، لمّا سجّل ديلور هدفا لِفريقه مونبلييه في مرمى نادي نانت.

وفي حال خسارة براست وتعادل نانت، وَجَمْعِ الفريقَين رصيد 41 نقطة لِكليهما، فإن الغلبة ستكون من نصيب فريق نانت، لكونه فاز على نادي براست في بطولة هذا الموسم ذهابا (3-1) وإيابا (1-4). كما يتفوّق فريق نانت استنادا إلى مقياس فارق الأهداف (-7/ -16). وهو ما يُبيّن سرّ الهدف الثمين لِديلور في مرمى نانت، وإنقاذه “عن بعد” لِنادي براست من لعب مواجهتَي السد لاحقا، التي قد تُفضي إلى النزول للدرجة الثانية في حال الخسارة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!