-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
كأس الكونفيدرالية

ماذا يريد اتحاد جنوب إفريقيا و”الكاف” من “سوسطارة”؟

علي بهلولي
  • 2170
  • 0
ماذا يريد اتحاد جنوب إفريقيا و”الكاف” من “سوسطارة”؟
ح.م
الحكم فيكتور غوميز

بعثت “الكاف” رسالة إلى اتحاد جنوب إفريقيا لكرة القدم، تشكر فيها حكم الساحة فيكتور غوميز على نزاهته، خلال إدارته مباراة اتحاد العاصمة والمضيف بلاتو يونايتد النيجيري.

وكان الحكم فيكتور غوميز قد زعم في تصريحات صحفية محلية مُؤخّرا، أنه رفض عرضا ماليا قيمته 30 ألف دولار، من أجل ترتيب نتيجة مباراة اتحاد العاصمة ومضيفه بلاتو يونايتد. لكن الحكم الجنوب إفريقي لم يكشف عن هُوِّية الشخص أو الأطراف التي اقترحت عليه هذه “الرشوة”.

وأُقيمت فعّاليات هذه المباراة بِمدينة لاغوس النيجيرية، في الـ 7 من أفريل الحالي، ضمن إطار ذهاب الدور الثاني من منافسة كأس الكونفيدرالية. وانتهت بِخسارة اتحاد العاصمة بِنتيجة (1-2).

ونشر اتحاد جنوب إفريقيا في أحدث بيان بيان له، مضمون الرسالة التي بعثتها “الكاف”، والتي جاء فيها: نشكر حكم الساحة فيكتور غوميز على نزاهته الجديرة بِالتثمين، خلال إدارته مباراة بلاتو يونايتد النيجيري والزائر اتحاد العاصمة الجزائري. سلوكه الشريف خدم كثيرا سمعة الإتحاد الإفريقي لكرة القدم”.

وتعني رسالة “الكاف”، أن هيئة الرئيس أحمد أحمد اعترفت بِوجود محاولة لِرشوة الحكم الجنوب إفريقي فيكتور غوميز. ولكن مع ذلك لم تُصدر لِحد الآن أيّ بيان بِشأن هذه المباراة، والإجراءات التي ستتخذها. فيما أبدت إدارتا اتحاد العاصمة وبلاتو يونايتد مُؤخّرا استياءً كبيرا، بعد إطلاق حكم الساحة فيكتور غوميز هذه المزاعم الخطيرة، ونفى مسؤولو الفريقَين بِشدّة الإتّهامات التي روّج له الحكم الجنوب إفريقي.

ويبقى الغموض يلفّ هذه “الحادثة”، فهل تُريد “الكاف” نسخة أحمد أحمد شيئا ما تُلطّخ من خلاله صورة الكرة الجزائرية؟ أم أن الأمر لا يعدو أن يكون سيناريو نسج فصوله اتحاد جنوب إفريقيا لكرة القدم، لِتبديد ورطة سابقة أضرّت سمعة هيئته. بعد أن أعادت الفيفا أعادت مباراة في تصفيات مونديال روسيا 2018، بين منتخب جنوب إفريقيا والضيف السنيغالي، بِحجة تحيّز حكم الساحة الغاني جوزيف لامبتي لِجنوب إفريقيا. كما عاقبت هذا الحكم بِالإقصاء من ممارسة النشاط مدى الحياة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!