-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

ماغدالينا أندرسون.. أول رئيسة حكومة بالسويد تستقيل بعد 24 ساعة من تعيينها

جواهر الشروق
  • 5025
  • 1
ماغدالينا أندرسون.. أول رئيسة حكومة بالسويد تستقيل بعد 24 ساعة من تعيينها

قدمت رئيسة وزراء السويد ماغدالينا أندرسون استقالتها بعد 24 ساعة على تعيينها من قبل البرلمان، بعد فشلها في تمرير مشروع الميزانية وانسحاب حزب “الخضر” من الائتلاف الحكومي.

وكانت ماغدالينا أندرسون، أول امرأة تترأس حكومة السويد بعد تصويت البرلمان عليها، وهي سابقة في تاريخ البلاد.

وبعد أيام من المفاوضات الصعبة، بحسب ما أفادت تقارير إخبارية، حصلت زعيمة الحزب الاشتراكي الديموقراطي على الدعم الذي تحتاجه في البرلمان صباح الأربعاء، لتُنصب رئيسة للحكومة.

كانت أندرسون وزيرة المالية في حكومة رئيس الوزراء المستقيل ستيفان لوفين، وخلفته بأغلبية 117 صوتًا مؤيدًا و174 صوتًا معارضًا وامتناع 57 نائبًا عن التصويت.

وفي السويد يُنتخب رئيس الحكومة طالما لم تصوت أغلبية مطلقة من 175 نائبًا ضده.

واستقال لوفين مطلع نوفمبر، بعد سبع سنوات في السلطة، من منصبي زعيم الاشتراكيين الديموقراطيين ورئيس الوزراء، في خطوة متوقعة هدفها منح الشخصية التي ستخلفه وقتا كافيا للاستعداد لانتخابات سبتمبر 2022 العامة.

وحصلت أندرسون على دعم حزب اليسار، بعد التوصل إلى اتفاق مساء الثلاثاء يقضي بزيادة المعاشات التقاعدية.

وطلبت أندرسون الأسبوع الماضي مزيدا من الوقت لتأمين دعم حزب اليسار بعد أن وصلت المحادثات المكثفة إلى طريق مسدود حينها.

وعلى الرغم من تقدم السويد في مجال المساواة بين الجنسين إلا أنه لم يسبق أن تولت امرأة رئاسة الوزراء فيها على عكس جميع بلدان الشمال الأوروبية الأخرى.

وبعد قرن من نيل المرأة حق التصويت في السويد، تخلف ماغدالينا أندرسون 33 رجلاً شغلوا هذا المنصب منذ عام 1876.

بمجرد تعيينها في روزنباد، مقر الحكومة، فإن التحدي الكبير الذي يواجهها هو إبقاء الاشتراكيين الديموقراطيين في السلطة في سبتمبر المقبل.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • قل الحق

    لويزة حنون..اول رئيسة حزب في الجزائر لم و لن تستقيل بعد 31 سنة.......واش عندبالكم غير في السويد كاين ديمقراطيين.