الإثنين 28 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 10 صفر 1442 هـ آخر تحديث 22:50
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين
  • بوكحنون: فرض حقوق جمركية إضافية سيقلّص فاتورة الواردات

أكدت تصريحات وزير التجارة كمال رزيق عن تراجع فاتورة الواردات بنحو 7 مليار دولار خلال الأشهر الستة الأولى من السنة، أن هناك فعلا مافيا استيراد كانت تستنزف مدخرات البلاد من العملة الصعبة وتضخيم فواتير الدوفيز، هي بصدد الاختناق حاليا، بدليل أنه رغم جائحة كورونا والصعوبات الاقتصادية للبلاد، إلا أنه لم تلاحظ ندرة في المواد والسلع والبضائع في السوق، بل هناك وفرة في مختلف المنتجات.

تصريحات الوزير رزيق للإذاعة الوطنية الأحد، مرت مرور الكرام، ذكر فيها بتخفيض فاتورة الاستيراد بـ7 مليار دولار خلال فترة ستة أشهر، وقال الوزير في هذا السياق إن “الميزان التجاري يتحسن شيئا فشيئا خلال الأشهر الستة الأولى من السنة الجارية بالمقارنة مع ما تم تسجيله في السنة الماضية رغم أن أسعار النفط تبقى متدنية قياسا بسنة 2019، لذلك نحن نشتغل مع كل القطاعات لتحقيق هدف تخفيض فاتورة الواردات بـ10 مليار دولار.. الأمور صعبة، لكن ممكنة”.

وأضاف رزيق بالقول “نحن نستورد ما يحتاجه المواطن بالكميات الضرورية فقط وكل ما ينتج في الجزائر نسعى إلى المحافظة عليه ونقوم بإحلاله محل المنتج الأجنبي”.

وبربط هذه التصريحات بواقع السوق والتجارة عموما، فإنه يلاحظ عدم وجود أية ندرة في السلع والبضائع رغم تقليص الواردات برقم ضخم هو 7 مليارات دولار، وهو ما يعيد إلى الواجهة قضية مافيا الاستيراد ولوبيات الحاويات والمنتجات الكمالية، إضافة إلى تضخيم الفواتير.

ومفهوم كلام الوزير رزيق أن الجزائر قد قلصت من جهة، من المواد المستوردة ومعها الفاتورة بالعملة الصعبة ولم يحدث هذا الأمر أي اختلال في السوق المحلية والتزود بالسلع والبضائع ومن جهة ثانية، يرجح أيضا أن تكون عمليات تضخيم الفواتير قد تراجعت أيضا بسبب الإجراءات الجديدة لضبط الاستيراد.

وفي السياق، يرى الخبير الاقتصادي والمدير العام الأسبق للرقابة وقمع الغش بوزارة التجارة، عبد الحميد بوكحنون، أن النقطة الأساسية التي وجب التطرق إليها هي فرض حقوق جمركية إضافية على جملة من السلع والبضائع المستوردة، والتي هي الأصل في تراجع فاتورة الواردات بهذا الشكل، من منطلق أن فرض هذه الرسوم سيجعل عملية تسويقها محليا أمرا مستحيلا بالنظر للارتفاع الكبير في تكلفتها.

وأوضح بوكحنون في تصريح لـ”الشروق”، أن الملاحظ عدم وجود أي ندرة في السلع والبضائع في السوق الوطنية، رغم تقليص فاتورة الاستيراد، مشيرا إلى أن الاستيراد لم يمنع ولكن الرسوم الإضافية التي تصل حتى 200 بالمائة لبعض السلع هي التي تجعل المستورد يعزف عن العملية.

ولذلك، يشرح مدير وزارة التجارة سابقا أنّ تراجع عمليات الاستيراد سيؤدي بصورة آلية إلى تراجع الغش ومعها تتقلص الفواتير المضخمة، التي تتم عموما بالتفاهم مع مورد السلع في الخارج برفع قيمتها في الفاتورة مقارنة بسعرها الحقيقي، ويتم تهريب الدوفيز الذي يمثل الفارق بين سعرها الحقيقي وسعرها في الفاتورة إلى الخارج.
وتوقع بوكحنون أن تواصل فاتورة الاستيراد تراجعها في النصف الثاني من السنة إذا استمرت الأمور على هذا المنوال، ومن المرجح حسبه أن تصل إلى ناقص 10 مليارات دولار مقارنة بعام 2019.

الاستيراد العملة الصعبة كمال رزيق

مقالات ذات صلة

  • ضمن مشاريع أخرى لمنتجات طاقوية...عطار يكشف:

    مفاوضات لتصدير البنزين و المازوت إلى دول أفريقية

    كشف وزير الطاقة عبد المجيد عطار، الجمعة، من سكيكدة عن تنصيب لجنة مشتركة بين دائرته الوزارية ووزارات أخرى تتكفل بدراسة وضعية أنابيب الغاز والنفط المتواجدة…

    • 1722
    • 1
  • سكان المنطقة يتطلعون إلى تجسيد تعليمات الرئيس تبون

    طاقات منجمية "هائلة" ببشار تنتظر الاستغلال

    يتطلع الكثير من شباب منطقة الجنوب الغربي، لالتفاتة عاجلة من قبل وزارة الصناعة والمناجم، من أجل فتح أبواب الاستثمار المنجمي الذي ظل استغلاله مشلولا عبر…

    • 266
    • 0
600

28 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • أستاذ

    الحمد لله بوادر الجزائر الجديدة و يا ناس ساعة اليسر تقترب فلا قنوط ولا غضب
    أوشك فجر الجزائر أن ينبثق فقد ادلهمت فيه ظلمات الخطوب
    وليس بعد هذا الضيق الا الفرج سنة الله في خلقه
    ان الازمة تلد الهمة ولا يتسع الامر الا اذا ضاق ولا يولد الفجر الا
    بعد ظلمة الليل الحالك

  • Gigi

    و مازال العصابة، تدرس الخطة لاسترجاء خساءر هذه السنة مازال كثير من الجزائر ين يملكون ارصدة بالعملة الصعبة و شقق في كل من أوربا، دبي، تركيا، تونس،….

  • دحمان

    ولكن الحقيقة أن واردات الجزائر حوالي ٤٣ مليار سنويا، وإذا تم تقليص ٧ مليارات فهذا يعتبر لا شيء ومعناه أننا بلد غير منتج وكل ما نسمع عن التصدير هو بخصوص البطاطا ومنتجوها لهم علاقات مع مسؤولين يساعدوهم في التصدير لقطر ودول الخليج!
    فقط الاسبوعين الماضيين اشترت الجزائر الشعير ٢٥ مليون طن بقيمة ٢٠٠ دولار للطن والجزائر بصحراءها وسهوبها لا تستطيع اشتثمار الأراضي وتزرع الشعير والقمح وننتهي من حكاية استيراده من فرنسا وروسيا وأوكرانيا! ولحد الآن لا نستثمر في تربية الأبقار ويشرب أطفالنا حليب طازج بدل شراء حليب غبرة خال من الدسم ليس له فائدة صحية لأطفالنا ولا يقوي عظامهم!

  • الطاهر عين الطيبة المدية

    في جميع دول العالم هناك شركات مختصة تعمل في التصدير و الاستيراد وفق احتياجات البلد الحقيقة
    أي شركة التصدير تملك الدوفيز و تشتري السلع التي تحتاجها البلاد من دوفيز التصدير يوظف في الاستيراد
    في الجزائر الأية معكوسة
    اصحاب التصدير يخرجوا دوفيزهم للبنوك العالمية
    اصحاب الاستيراد ياخذوا من البنك المركزي ( نصف الدوفيز يخلوه في الخارج و النصف الثاني يتاجروا بيه هنا في الجزائر ) يربحوا بالدينار و الدولار من لحية دوفيز البنك المركزي و دوفيز الريع
    و البنك المركزي يتفرج وعاجبوا الحال

  • barika

    سوق الموازية السكوار واش نخلوها مفتوحة اونغلقوها

  • watani watani

    Koul anhar rahi atzid arahma wa al baraka 3ala achaab Al Djazairi raghm al waba wa alpétrole bi 40 dollars bi fadhli arridjals al mokhlissines li al Watan.

  • Bela

    كانوا يسرقون بمعدل 14 مليار سنويا، فقط في تضخيم الفواتير، الله لا يربح، ومنسمحوش دنيا و أخرة، فقروا هدا الشعب، ربي يفقرهم، الله يعطيهم الجدام وسئ الأسقام والبرص و داء ليس له دواء

  • عبد الرحيم خارج الوطن

    انا لست اقتصادي و لكن لست بقرة ، العملة الصعبة هي ملك من ادخلها للبلد، يعني لو كنت رئيسا، لجعلت قانونا، اذا اردت الاستيراد، فادخل العملة الصعبة بنفسك، يعني صدر و بعدها استورد، صدر بمليون دولار و استورد بمليون دولار، و ليس العكس الدولة تبيع البترول و تمنح الأموال للجرذان لاستيراد السلع، استيراد مصنع مقبول… لكن استيراد القمح لماذا يمنح للخواص خصوصا ان القمح مدعم فالاولى تخفيض الكلفة و ليس رفعها ، تستورد سروال صدر شيئا و استورد…. هذا هو المنطق الذي اعرفه

  • Zinadine

    هذي في 5 شهر 7 ملاير في عشرين سنة 50 مليار راحت غير في الفواتير المنفخة والباقي راه في حسابات لاسويس أو باريس أو بنما أو غيرها! هذي المشاكل تتحل ببساطة وقوانين مراقبة عادية بصح كي المراقبين داخلين في العصابا ت مابقى والوا! أو النظام تاع سعرين تاع الدوفيز خرب الإقتصاد الجزايري سعر إسمي خرطي رخيص أو سعر حقيقي غالي! المستورد يشري سلعة بدوفيز رخيص من الدولة بفاتورات منفخين يبيع سلعتوا كيما يحب يخلص الدوفيز رخيص والباقي تاع الدوفيز يبيعوا في السوق الحرة! يربح 90000دج في كل 1000يورو ويزيد يبيع السلعة بأضعاف سومتها! وأبكي يا الدزاير!

  • tadaz tabraz

    وماذا عن انهيار قيمة الدينار التي تقارب 160 دج مقابل 1 أورو في السوق الرسمية أي على مستوى بنك الجزائر بعدما لم تتجازو في جانفي الماضي 128 دج ل 1 أورو مما سوف يرفع الأسعار ويحدث تدهور في القدرة الشرائية للمواطن

  • كريم

    كل الدول تراجعت صادراتها ووارداتها بسبب ازمة كورونا …الدولة لم تستورد سيارة واحدة وقالك تراجع

  • Zinadine

    هذي في 5 شهر 7 ملاير في عشرين سنة 336 مليار راحت غير في الفواتير المنفخة والباقي راه في حسابات لاسويس أو باريس أو بنما أو غيرها! هذي المشاكل تتحل ببساطة وقوانين مراقبة عادية بصح كي المراقبين داخلين في العصابا ت مابقى والوا! أو النظام تاع سعرين تاع الدوفيز خرب الإقتصاد الجزايري سعرإسمي خرطي رخيص أو سعر حقيقي غالي! المستورد يشري سلعة بدوفيز رخيص من الدولة بفاتورات منفخين يبيع سلعتوا كيما يحب يخلص الدوفيز رخيص والباقي تاع الدوفيز يبيعوا في السوق الحرة! يربح 90000دج في كل 1000يورو ويزيد يبيع السلعة بأضعاف سومتها! وأبكي يا الدزاير!

  • رشيد

    وفرة السلع المستوردة سببها انهيار القدرة الشرائية للمواطن الجزائري بسبب كورونا و ليس تضخيم الفواتير

  • عصام

    لكن يجب رقمنة كل مايدخل ومايخرج يجب وضع اليات رقابية الكترونية وتسجيل كافة الاثار الداخلة والخارجة كما تفعل الدول الاجنبية
    بهدا الحال ستعود بارونات الاحتكار عندما تجد الثغرات
    يجب الاسراع برقمنة كل شيء بقواعد بيانات مركزية

  • RABIE

    تراجع الاستيراد راجع الى حالة الركود في التجارة التي كانت هذه البضائع الحدود اول وجهة اليها ليس سياسة فخامته أو سيادة وزير التجارة و كذلك المافيا السياسية التي كانت متحدة مع أصحاب المصالح الاقتصادية التذين شكلى تحالف مع التستر أصحاب نهب المال العام يقومون بتهريب أموالهم التي هي في الأصل ملك الشعب عن طريق تضخيم الفواتير لتهريب الأموال الى الخارج مع الحصول على امتيازات جمركية من قبل كل شيء يتم استيراده و فوق احتياجات السوق ما أدى الى التضحم العرض أكثر من الطلب مع انعدام الانتاج المحلي بسبب الأعباء التعجيزية مع انعدام العامل الجزائري الذي أصبح يفضل الربح السريع ان يبيع الحبوب و المخدرات

  • Adel

    بلد لا ينتج بلد في ركود تام السياسا ت المنهجة لمسؤولي هذا البلد قائمة على رداءة التسيير و حب المسوولية فقط ليس هناس اناس اكفاء ولن يتبدل حال البلد الى يوم الدين

  • براهيم

    غلق سوق السكوار أصبح مطلب ملح للشعب …..يجب التعامل عن طريق البنك و فقط. الشعب يريد غلق السكوار

  • ابو معاذ الجهني

    ان مع العسر يسرا ان مع العسر يسرا الحمد لله طيبا كثيرا مباركا الخير ات الى هذه الارض المباركة الجزائر الغالية فقط احسنوا الظن بالله وبالرجال المخلصين

  • واحد

    7 مليار في 6 أشهر من جراء إيقاف تضخيم الفواتير؟ علما انه تم ايقاف الكلي لاستيراد العديد من السلع (السيارات، الهواتف، قطع CKD/SKD… ) وكذلك نقص القدرة الشرائية بسبب كوفيد19… إذا مزلنا لا نقدر على فهم حقيقة الوضع وأسبابه فلا داعي لانتظار الحلول

  • said

    Je travaille dans une entreprise allemande qui exporte dans plus de 60 pays, et à chaque fois, les pays importateurs envoi des controleurs pour connaître la qualité et le prix des produits. Pourquoi l’Algérie n’envoie-t-elle pas également des contrôleurs, en particulier dans les entreprises qui exportent beaucoup vers l’Algérie

  • مصطفى

    بسم الله الرحمان الرحيم
    دوفيز الخزينة للسكن والمدارس والمستشفيات العصرية و الماء الصالح للشرب حسب الشروط الدولية والمخابر الصحية والاكتفاء الداتي من حيث الحبوب والزراعة والبنية التحتية والنقل الجيد والمتوفر في كل الجهات. لا لشراء الاسلحة تكفينا الرشاشات وقادفات القنابل للدفاع عن بلدنا ولنصنعها بادينا ونبكر للعمل وكل يوم نحل المشاكل بعقلانية. وعلى الله فليتوكل المؤمنون كلنا باذن قادر.

  • populis

    المشكل الرءيسي ليس غي تضخيم الفواتير بل لماذا تتم عماية تضخيمها. السبب الرءيسي هو ان الجزاءر مرت بالاشتراكية. الدراهم عند الاشتراكيين حرام..عندما يجد الغني هنا في الجزاءر حلاوة العيش لماذا يخاطر بنفسه الى الخارج؟ يستثمر في بلاده. .
    يجب على البنوك الان ان تستثمر في الاحياء المتوسطة و الفاخرة..و الراقية
    حسنوا العيش في الجزاءر لكل الطبقات..تجميل الاحياء لا يكلف غاليا..

  • خليفة

    و لكن اذا منعنا الاستيراد ،يجب ان يكون هناك البديل ،و اعني به تنشيط الموسسات العمومية و الخاصة في انتاج ما يحتاجه المواطن من سلع ذات جودة معقولة و بالكمية المطلوبة ،و هنا اعطي مثال بسيط ،فالاحذية التي تباع في السوق المحلية سعرها غالي و لكن نوعيتها رديءة ،حيث تتفكك خلال اسبوعين و اقصى حد شهر فقط،و قس على ذلك في انواع القماس و الالبسة ،و الادوية التي تنتج محليا ،يجب تحسين النوعية ،و الا يكون الاستيراد في هذه الحالة ارحم من حيث النوعية و السعر، نعم عندما نمنع الاستيراد يجب ان نقدم البديل الذي يرضي المستهلك ،و يشرف الوطن،اما التعويل على انتاج سلع مغشوشة و رديءة ،فهذا امر لا يخدم البلاد و لا العباد

  • كلمة انصاف

    قانون مفتوح سهل سلس مرن اشتري ما اردت طالما تستعمل مالك و تدفع ضريبة عند الدخول بدون لف دوران صعود هبوط و كثرة التعقيدات … سيارة 10, 15 سنة مع العلم ان بعضها جد غالي … ماشي من لحيت البهلول بخرلو … و الشيعة و الزوخ بمال البايلك و الشعب … مال الشعب يستعمل في الزراعة السياحة مستشفيات مصانع مواصلات عصرية سكن لائق طرقات سكك حديدية جامعات تكوين. بلا هدرة زايدة.

  • عبد الله محمد علي

    الى المسمى دحمان \\\ قلت 25 مليون طن من الشعير هذا كثير جدا يعني اكثر من نصف طن لكل فرد في الجزائر ؟؟ ههههههههههه

  • شخص

    بدأت تختنق و لكن في نشرة الثامنة فقط ؟

  • خالد متاتيج

    بعد 20سنة من الاستيرادالمفرط وجب على الحكومة النظر في كيفية و اليات الاستيراد.فمثلا كل ماهو منهوب من العملة الصعبة في الفترة السابقة ، وجب اعادة استخدامه في عملية الاستراد دون المساس بمخزون العملة او البنك الخارجي.كل رجل اعمال يستثمر من امواله الخاصة”عملة أجنبية” و ذاك بعد ترك الحرية و المنافسة و الجدية في دراسة السوق و مخاطره ويبقى دور الحكومة يتلخص في الرقابة و تحصبل الرسوم.

  • watani watani

    Ila Said raqm 20 : Ba3thou des contrôleurs une fois mais malheureusement Khabtouham ou zadoulham pourboire et radj3ouham à l’envoyeur.

close
close