الإثنين 21 ماي 2018 م, الموافق لـ 05 رمضان 1439 هـ آخر تحديث 09:53
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح م

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في الإليزيه - 9 فيفري 2018

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الثلاثاء، أنه في حال حصول فرنسا “على دلائل دامغة عن استخدام أسلحة كيميائية ممنوعة ضد مدنيين” من قبل النظام في سوريا، “فسنضرب”.

وقال ماكرون أمام جمعية الصحافة الرئاسية: “سنضرب المكان الذي خرجت منه (هذه الأسلحة) أو حيث تم التخطيط لها. سنضمن التقيد بالخط الأحمر”، مضيفاً “إلا أننا اليوم لا نملك بشكل تؤكده أجهزتنا الدليل عن استخدام أسلحة كيميائية تحظرها الاتفاقات ضد سكان مدنيين“.

وتابع الرئيس الفرنسي: “فور توفر الدليل سأقوم بما أعلنته”، مع تأكيده بأن “الأولوية تبقى لمكافحة الإرهابيين والجهاديين“.

وفي ما يتعلق بالنظام السوري قال ماكرون: “سنتمكن من توصيف الأمور قبل نهاية النزاع، ربما نعلم المزيد بعد انتهاء النزاع”، ولكن “الأمر يتعلق بالعدالة الدولية” وليس بتوجيه ضربات عسكرية إليه.

ودعا ماكرون إلى عقد اجتماع دولي حول سوريا، معرباً عن أمله أن يعقد هذا الاجتماع “في المنطقة” إذا أمكن.

وتابع “لقد تقدمت باقتراحات عدة.. وليس لدي هاجس بعقد اجتماع حول سوريا في باريس“.

وكان الرئيس الفرنسي قال لدى استقباله نظيره الروسي فلاديمير بوتين في باريس في 29 ماي، إن “أي استخدام للأسلحة الكيميائية” في سوريا سيدفع فرنسا “للرد فوراً”.

وأضاف “أعلنت وجود خط أحمر واضح جداً من جانبنا: استخدام سلاح كيميائي من أي جهة كانت” سيؤدي “إلى رد فعل ورد فوري من جانب الفرنسيين“.

وتقول واشنطن، إن ستة هجومات بالكلور سُجلت منذ بداية جانفي في مناطق تسيطر عليها فصائل معارضة، حيث أفيد عن عشرات الإصابات من جراء الاختناق. ونفت الحكومة السورية في أواخر جانفي استخدام أسلحة كيميائية، بينما نددت موسكو، حليفة دمشق، بما اعتبرته “حملة دعائية”، مشيرة إلى أن “الفاعلين لم يعرفوا“.

وكانت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورنس بارلي قالت، الجمعة، إن عدم “تأكيد” حصول هجمات كيميائية مفترضة في سوريا يحمل على القول أنه لم يتم تجاوز الخط الأحمر الذي حدده الرئيس ماكرون للقيام برد فرنسي.

ورداً على سؤال لإذاعة “فرانس إنتر” حول الخط الأحمر الذي حدده الرئيس ماكرون قالت الوزيرة الفرنسية: “حتى الآن، ونظراً لانعدام تأكيد حول ما حصل، وعواقب ما حصل، لا يمكننا أن نقول أننا في المكان الذي تتحدثون عنه“.

مقالات ذات صلة

8 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • احمد عبدي

    A : Le pauvre macron ne sais pas que la syrie a utilisé les armes chimiques contre les syriens.
    B : Mais qui est cet imbécile qui t’a raconté cela ?
    A : C’est la presse ….
    B : Mais non…il est au courant de tout.
    A : Alors pourquoi joue t-il l’ignorant ?
    B : Parce qu’il est….et il est aussi l’ami des syonistes.
    A : Ah là je n’ai rien compris…
    B : nous avons massacré les arabes et musulman mais l’inconvénient c’est que ces derniers sont devenus très vigilants, ils peuvent attaquer ses frères s

  • mehdi mountather

    Avant de frapper en Syrie INCHAALLAH ALLAH vous frappe par un violent séisme Amine

  • Abdou

    Monsieur Macron je t'invite a aller faire un tour t dans les wilaya d'Adrar et de Tamanrasset au lieu de jouer au méchant les consequences de vos essais nucléaires dans ces régions dépassent l'entendement et foont des commanditaires des coupables éternels

  • 0

    من يمول الضربات كي تقتل العرب يا ماكرون ؟
    بالمال و الدعاية و الدين
    بالمال؟العرب يمولون ماكرون لقتل العرب
    بالدعاية؟*الصحافة* المغاربية والعربية والجزيرة *العرب
    وبالدين؟ فتاوى علماء ودعاة وشيوخ عرب القرضاوي ومشتقاته

  • raid

    هل ضربوا فرنسا وامريكا عندما استعملتا اسلحة الدمارالشامل في الفياتنام والجزائر والسلاح النووي …..لاتنهوا عن خلق وقد اتيتم مثله وافضع منه وانتم من علمتم الغير الاحتلال والاضطهاد والقتل والتعذيب والتشريد هذا تلميذكم ويطبق منهجكم هذا الجو من تلك الكلاب

  • محمد

    هل رأيتم الآن أن الهجومات الكيميائية مجرد ذريعة ..كذريعة “المروحة” قبل إحتلال الجزائر؟
    إن كان من يملك الأسلحة الكيميائية فهي عناصر القاعدة والنصرة وداعش..تهرب إليها من إسرائيل والأردن وتركيا. أما الدولة السورية فما حاجتها للهجوم بالكيميائي وهي حسمت المعركة ضد داعش وتتفوق يوميا على النصرة وبقية الفصائل الممولة أمريكيا وإسرائيليا وخليجيا؟لاحاجة لها بذلك .فروسيا قد قدمت لها مساعدة كبيرة جدا ولها كل الإمكانيات لكي لاتبقي من المقاتلين الأجانب والجماعات المسلحة فردا واحدا. بدون أي كيمائي يؤلب العالم

  • جزائري

    ماكرون عليك ان تنشغل ببلدك و بما يحدث بأوروبا .. هاته الحرب عن قريب ستجدونها في عقر داركم

    سوريا لا تعنيك من قريب او بعيد لان اللعب انكشف للجميع .. ما دبر للعراق من قبل تم تدبيره مرة اخرى لسوريا في كل مرة تخرجون ذريعة و مبررا لضرب بلد او التدخل في شؤونه
    في حين اسرائيل كانت تقصف غزة بمختلف الاسلحة المحرمة دوليا ولا احد منكم تحرك بل دافعتم عنها
    لا نلومكم نلوم حكام الذل الخونة المحيطين بنا
    من يتواطئون ضد بني جلدتهم ويفتحون اراضيهم كقواعد خلفية لضرب اخوانهم حقدا وكراهية للحفاظ على عروشهم النتنه

  • جزائري 23

    ماكرون”سنضرب اذا تأكدنا استخدام الكيمياوي في سوريا وهذا لكملة وبادة الشعب السوري وافراغ سوريا من البشر حيث تبقى منطقة محظورة من السكان وذلك لتامين اسرئيل من الخطر الاسلامي العربي وخاصة من جهة الجولان -ماذا تضرب ياماكرون بل انكم تضربون الاطفال والنساء والشيوخ وتهديم المدارس والمستشفيات على رؤوسهم عندما اعيات وفشلت روسيا بابادة الشعب السوري بترسانتها المحرمة دوليا كما يقول شبه العسكريون المحللون بقيادة الاسد هاهي امريكا وفرنسا تحشران انفهما متى كان الغرب الكافر الملحد يحمي المسلمين ابدا