الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 13 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 11:11
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

تستخدم مستحضرات طبية مختلفة بما فيها المضادات الحيوية في تربية المواشي والدواجن، ولكن هذه المواد قد تشكل خطرا على صحة الإنسان عند استهلاكه لحوم تلك الحيوانات.

وتستخدم مزارع تربية المواشي والدواجن مضادات حيوية مختلفة مثل ساروبوماسين والبنسلين وتتراسيكلين وغيرها، وتبقى هذه المضادات في لحوم الحيوانات والدواجن لأن المزارع لا تلتزم بالفترة الزمنية اللازمة لطردها من أجسام المواشي والدواجن قبل ذبحها وتسويق لحومها.

وكنتيجة لبقاء هذه المضادات الحيوية في اللحوم، تظهر لدى المستهلك مشكلات صحية خطرة عند تناولها بصورة مستمرة، لأنها تؤثر سلبا في النبيت المعوي وتسبب نقص البكتيريا المعوية المفيدة، وظهور الحساسية وعدوى فطرية ثانوية وتخفض مقاومة الجسم للأمراض، وقد تسبب اضطرابا في عمل الكلى. وهناك أدلة على أن بعض مستحضرات سلفانيلاميد والنيتروفورانات لها خواص مسرطنة وتؤثر في تغير الجينات.

وقد انتشر في السنوات الأخيرة استخدام مركبات الكينولون، بما فيها مركبات تحوي الفلور، في مزارع تربية الحيوانات والأسماك والروبيان والدواجن، لعلاج الأمراض، ما تسبب في ظهور بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية في أجسامها، والتي بدورها تنتقل مع اللحوم إلى جسم المستهلك مسببة له مشكلات صحية.

المصدر: رامبلر

https://goo.gl/EcWsQA
اللحوم المضادات الحيوية تربية المواشي

مقالات ذات صلة

4 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد☪Mohamed

    ما رئيكم أن نفتي بحرمة التفكير نعم ونقول التفكير يثير الشهوة ورجع الشعب يقول ماذا يعني التفكير
    لماذا
    التفكير
    تمكنه من نمذجة العالم الذي يعيش فيه، وبالتالي تمكنه من التعامل معه بفعالية أكبر لتحقيق أهدافه وخططه ورغباته وغاياته
    الإدراك، الوعي ممنوع ها كيف يمشي العالم اليوم
    ويقول لنا كول الأمراض ” نشتري المرض بدراهمنا ” من قلت الوعي
    كاين لماتولهم الأضاحي البارحة من يجيبنا كيف الصماصرية يسمنوهم أو يسمموهم

  • الجيلاي بوراس

    يا سادة اهل الحل و الربط الم يحين الوقتب لوضع حد للتجاوزات و فرض سيادة القانون ؟ الم يحن الوقت لوضع قواعد قانونية لحماية الحيوانات ؟ الم يكفيكم النسبة العالية من الامراض و المرضى في الجزائر؟ الم يكفيكم الخسائر و الاقتطاعات المالية لتوريد الادوية ؟ لذا وجبت اللعنة على مسؤولينا و اشباه الموالين و الطفيليين لان تجار البشر و الاغتناء على حساب صحة الشعب جار ظلمهم ارجوا من الرجال الاوفياء في السلطة و الخيرين من ابناء الشعب ان لا نكل و لا نمل من النداء الابدي بتفعيل الاعدام نقولها بأعلى صوتنا

  • +++++++

    الذين يقوم بتربية الدواجن و تسمين المواشي هم في الغالب غير مختصين و لا مستوى تعليمي لديهم أضف إلى إنتشار صفة الجشع و الغش .. يعني أن الذين ينتجون الطعام و يبيعونه لنا في الغالب لا ضمير .. و قس على ذلك كل فرد على حسب اختصاصه في الحياة (الموظف البناء الخباز الميكانيكي التاجر .. إلخ)
    أقول في الكثير منّا و ليس الكل ..
    بالنظر للصفات المذكورة فهي صفات المجرمين و ليس المسلمين.

  • صالح بوقدير

    بعد طهي اللحوم هل يبقى للمضادات الحيوية مفعول؟ أراك تفسد على الناس عيدهم

close
close