-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد تداول الإشاعة على صفحات التواصل

ما هي حقيقة تأجيل البكالوريا والمسابقات بسبب خطر السلالة الهندية على الجزائر؟

الشروق أونلاين
  • 2945
  • 0
ما هي حقيقة تأجيل البكالوريا والمسابقات بسبب خطر السلالة الهندية على الجزائر؟
ح.م

انتشر عبر مواقع التواصل التواصل الإجتماعي منشور يزعم تأجيل البكالوريا وكل المسابقات الوطنية، بسبب الإنشار الرهيب للسلالة الهندية لكورونا في الجزائر.

وتم تداول الخبر عبر العديد من الصفحات الفيسبوكية التي نقلته عن صفحة مزيفة لنقابة “الكنابست”.

وعلقت الصفحة المعنية على منشورها قائلة “أعلنت الجزائر حالة الطوارئ بعد الإنتشار الرهيب لفيروس كورونا -السلالة الهندية الخطيرة- وبعد إجتماع رئيس الجمهورية مساء اليوم مع 6 وزراء تقرر رسميا تأجيل كل التجمعات بما فيها الإمتحانات الرسمية و كل أشكال المسابقات”.

وزعمت الجهة ذاتها، أن  معهد باستور كشف عن حالات كثيرة بأعراض جديدة، وهو منشور تبين أنه مزيف لكنه حقق انتشارا كبيرا ومشاركات عبر فايسبوك.

وما يثبت عدم صحة الأخبار المتداولة، أنه لم سيبق لمعهد باستور أن أعلن عن تسجيل أي إصابة بالسلالة الهندية لكورونا في الجزائر.

وكان آخر بيان لمعهد باستور، حول الوضعية الوبائية بتاريخ 22 أفريل، وأكد فقط وجود السلالتين البريطانية والنيجيرية.

ولم تعلن الجهة الوصية والممثلة في وزارة التربية عن أي تأجيل أو إلغاء للمسابقات الوطنية أو لامتحان شهادة البكالوريا.

أما عن الصفحة الناقلة للخبر وبالعودة لمنشوراتها فيلاحظ أن أغلب أخبارها كاذبة ولا أساس لها من الصحة.

وعلى سبيل المثال نشرها لخبر إقالة وزير التربية في وقت سابق وهو ما يؤكد عدم مصداقيتها وأنها مزيفة وغير رسمية.

من جهته نفى التلفزيون العمومي هذه الأخبار عبر منشور على صفحته الرسمية، مؤكدا أن المنشور المتداول مزيف ولا أساس له من الصحة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!