-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

مجلة أمريكية: الجزائر تملك المقاتلة الأقوى إفريقيا وهذه مواصفاتها

الشروق أونلاين
  • 6108
  • 0
مجلة أمريكية: الجزائر تملك المقاتلة الأقوى إفريقيا وهذه مواصفاتها
ح.م
مقاتلة " سو30" الروسية

كشفت مجلة أمريكية مختصة بالشؤون العسكرية أن الجزائر تملك  المقاتلة الأقوى افريقيا ” سو 30″ الروسية الصنع ذات المواصفات العالية.

وأوضحت مجلة “ميلتيري ووتش” المختصة بالشؤون العسكرية، أن الجزائر تحوز على مقاتلات “سو30-ام كي أ” الروسية وهي بمثابة العمود الفقري للقوات الجوية الجزائرية حسب وصف المجلة، التي أشارت إلى أن 60 مقاتلة من هذا النوع موجودة في الخدمة ضمن القوات الجوية الجزائرية.

كما ذكرت المجلة أن الجزائر تستخدم نوعا مطورا من مقاتلات “سو30-” من خلال دمج تقنيات من مقاتلة التفوق الجوي “سو37-“.

وأضافت مجلة “ميلتيري ووتش” أن الطائرة تستفيد من قدرة تحمل عالية تجعلها قادرة على وضع أهداف في معظم أنحاء أوروبا ضمن نطاقها.

كما تتميز المقاتلة بقدرتها على العمل على ارتفاعات جد عالية، كما أن الرادار الذي تحمله أكبر من أي مقاتلة في العالم.

كما تملك قدرة كبيرة على المناورة تجعلها قادرة على حماية المجال الجوي الجزائري، مشيرا إلى أنها اختيرت كمنافسة للمقاتلة الفرنسية “رافال” الأخف وزنا.

تحمل صواريخ kh-31 و kh31-p و kh31-A توفر للمقاتلة قدرات فائقة على المواجهة كما أن سو30  قادرة على حمل من أربعة إلى ستة صواريخ في كل جناح.

وتوقعت المجلة أن تصل ترسانة الجزائر من المقاتلة “سو30” 70 مقاتلة بمجرد تنفيذ الطلبات المعلقة.

وأضافت أن المقاتلة تستخدم الصواريخ المضادة للإشعاع وأنظمة الدفاع الجوي لتضرب بدقة عالية وتحمل رؤوسًا حربية تزن ما يقرب من 90 كجم.

 وقالت المجلة  إن الترسانة الجزائرية للصواريخ المضادة للأرض تتمتع بمكانة عالية مماثلة بين القوات الجوية الأفريقية والعربية.

وتابعت المجلة قائلة أن “سلاح الجو الجزائري يُعتبر منذ فترة طويلة أكثر مخزون قتالي في إفريقيا، هو الأسطول المقاتل الوحيد في القارة والذي يتألف بالكامل من تصميمات الجيل الرابع الحديثة مع تسع وحدات تتألف من طائرات Su-30MKA و MiG-29 و Su-24M”.

وأوضحت المجلة أن طائرة MiG-25 شكلت نخبة الأسطول الجزائري سابقا ووسيلته الوحيدة لتحدي تفوق مقاتلات الوزن الثقيل الغربية والإسرائيلية من طراز F-15 Eagle.

وأشارت المجلة إلى أنه لم يتم تصدير MiG-25 على نطاق واسع بسبب تكاليفها الباهظة، حيث تم بيع المتغيرات القتالية فقط للدول العربية المنتجة للنفط بينما تم تشغيل متغيرات الاستطلاع بأعداد صغيرة جدًا من قبل الهند وبلغاريا.

وقالت المجلة “يُعتقد أن طائرات MiG-25 الجزائرية هي الأكثر قدرة على الإطلاق على دخول الخدمة وقد تمت ترقيتها على نطاق واسع في التسعينيات إلى أحدث المعايير قد تحمل الطائرة MiG-25 إلى الأبد لقب أسرع طائرة مقاتلة مأهولة في العالم”.

وأوضح تقرير المجلة الأمريكية أن روسيا تعمل حاليًا على تطوير الجيل القادم من المعترضات في إطار برنامج PAK DP ، والذي وفقًا لبعض التقارير سيكون أسرع بكثير من “فوكس بات” ويحتمل أن يكون أسرع من الصوت، وتابع قائلا: “قد تكون الجزائر مشتر محتمل”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!