الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 22 صفر 1441 هـ آخر تحديث 18:36
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

كريم طابو

نفى كل من رئيس مجلس قضاء تيبازة و النائب العام لدى نفس المجلس، الأحد، معلومات مفادها أن القاضية التي أطلقت سراح كريم طابو قد خضعت استجواب من طرف مصالح مديرية الأمن الداخلي.

و أوضح بيان للمجلس  أنه “في عدده الصادر بتاريخ 4 أكتوبر 2019 نشر موقع اخبار الكتروني مقالا تحت عنوان استجواب القاضية التي أطلقت سراح كريم طابو من طرف المخابرات، و هو المقال الذي يزعم ان رئيسة غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء تيبازة، أخضعت لاستجواب من طرف مصالح مديرية الأمن الداخلي، عقب صدور قرارها بإطلاق سراح طابو كريم”.

وأوضح أن “رئيس مجلس قضاء تيبازة و النائب العام لدى نفس المجلس كذبا تكذيبا قاطعا محتوى المقال المذكور انفا مؤكدين أنهما يحوزان على وثيقة مكتوبة بيد القاضية المعنية تفيد بأن كل ما كتبه صاحب المقال باطل و لا اساس له من الصحة”.

وكان مجلس قضاء تيبازة قد أطلق سراح كريم طابو قبل أيام مع وضعه تحت الرقابة القضائية، ليعتقل 24 ساعة بعد ذلك، ويودع سجن الحراش بتهمة تهديد الوحدة الوطنية.

المحكمة كريم طابو مجلس قضاء تيبازة

مقالات ذات صلة

600

13 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • كريم

    لعلها أجبرت على كتابة النكذيب.

  • djamel

    لماذا لا تنفي هي بنفسها؟ قالو أن لديهم دليل كتابي انها نفت ما يتداول. أين هو هذا الدليل؟ عدالة الهاتف.

  • سي الهادي

    أرى أن المعلومات غير صحيحة وتكذيب رئيسي المجلس صحيح لسبب بسيط وهو أنه لم يسبق منذ 62 أن قامت مصلحة من مصالح الأمن بسماع قاض بمناسبة حكمه أو قراره حتى في عصر عصابة النهب التي يعين فيها رؤساء الجهات القضائية والمكلفين بالأقسام المهمة في العدالة بتزكية من المقاولين وتجار الكوكايين والمخذرات(( الوزارة عن طريق المفتشبة هي من تقوم بذلك وإن كانت مصالح الأمن أرحم للقضاة من المتفتشية العامة بوزارة العدل _ مجرد وسيلة في يد المسؤولين المرتشون لقهر الشرفاء من القضاة _))

  • كريم

    طابو اثبت فانك على الحق،

  • كريم

    أثبت فانك على الحق،

  • مفسر أوهام الحمقى من البشر

    ( طابو دارولو الصابو ) أرى أن طابو يتميز ببعض الصفات التي يتميز بها مانديلا من حيث الشكل والعقوبة ومن حيث الجوهر يختلفان في المستوى الفكري والوطنية والدوافع والهدف , من بين المميزات أن تصرفات وأفعال طابوا الإستعراضية ستعرضه لامحالة لعقوبات متعددة ضمها لايقل في حدها الأدنى عن 35 سنة سجنا نافذا إن شاء الله وسيخرج من السجن في السن الذي خرج به مانديلا

  • عميس

    للمعلق 6 : طابوا وأمثاله سوف يكتب التاريخ أسمائهم بأحرف من ذهب ذلك التاريخ الذي يخلد ويمجد الأبطال ولا يرحم الخونة والمنبطحين والمتملقين والانتهازيين
    يقول شيقيفارا : ما يؤلم الإنسان أن يشتم على يد من يقاتل من أجلهم . لكن لا يهم بما أن العجب عنوانه الحماقة وبما أن الحمقى يندفعون فيما تخشى الملائكة الاقتراب منه.
    يقول أبو نواس :
    إذا كان الزمان زمان حمق***فإن العقل حرمان وشوم
    فكن حمقا مع الحمقى فإني***أرى الدولة بدولتهم تدوم

  • wahrani

    إسم على مسمى طابو لا يستطيع أن يكون مثل منديلا ، منديلا قضى شبابه في النضال على العنصرية وإسترجاع حرية بلده البفنا بفني من أيادي المستعمر الأبتاردي المكون من بريطانيا ،هولندا، ألمانيا و نجح في ذالك بعد أن فنا ىشبابه في زلزآلة في سجن بريتوريا أمّا طابو لا يستطيع أن يصمد مثل منديلا ـ هنا الفرق

  • wahrani

    لو يصمد ثلاتين سنة في السجن سيفوز في الإنتخابات و يصبح رئيس للجزائر إنشاء الله

  • TABRAZ

    لصاحب التعليق 6 مفسر أوهام الحمقى من البشر :
    الثورات لا تُنسب للحمقى والسفهاء ولا لمن باعوا ذممهم بسعر بخس .. الثورات ملك لمن وضع أهدافها ولمن خطط أحداثها ..ولمن تولى قيادتها .. حتى وإن لاقت شعاراتهم المعلنة هوى في نفوس مطاياهم.. بل حتى وإن شتموا وخونوا .. من قبل الجبناء والمنافقين ومن الأجدر أن تتعلم أن التاريخ يحتفل بمن يصافحه بطهارة، ولا يرحم من دخل إليه محملا ببضائع الخدلان،

  • AMIS

    لصاحب التعليق رقم 6 : طابوا وأمثاله سوف يكتب التاريخ أسمائهم بأحرف من ذهب ذلك التاريخ الذي يخلد ويمجد الأبطال ولا يرحم الخونة والمنبطحين والمتملقين والانتهازيين
    يقول شيقيفارا : ما يؤلم الإنسان أن يشتم على يد من يقاتل من أجلهم . لكن لا يهم بما أن العجب عنوانه الحماقة وبما أن الحمقى يندفعون فيما تخشى الملائكة الاقتراب منه.
    يقول أبو نواس :
    إذا كان الزمان زمان حمق***فإن العقل حرمان وشوم
    فكن حمقا مع الحمقى فإني***أرى الدولة بدولتهم تدوم

  • إلى عميس7

    لاينتهز الظروف واقتناص الفرص واختيار المناسبات للتحرك العلني بهدف التحريض على الفوضى للتقليل من شأن أهمية الرجال من أبناء الوطن محاولة التأثير على معنويات عناصر الجيش والأمن الوطني سوى ألد أعداء الوطن (( شعار ترحلوا قع مشكوك في مصدره ضمنيا , كان المفروض التركيز على فرض حسن أختيار الرئيس وديمقراطية الأنتخاب بعد أن رحلت العصابة بدلا من التعاطي مع الخونة والأعداء في مكائدهم والمعبر عنها بواسطة بوق التظليل مغاربية السوء والأشرار) أتمنى أن يسجل التاريخ لطابوا وكل الوطنيين عملهم الوطني الشريف لكن ليس بالزعامة الإستعراضية الهيتليرية الهادفة إلى التسلط على رقاب الشعب المرهق بسياسة النهب والفساد ))

  • إلى عميس

    يقول سي عميس” الحمقى يندفعون إلى ماتخشى الملائكة الأقتراب منه”هي مقولة مستنسخة من مقولة ” يفعل الجاهل في نفسه مالا يفعله العدو في عدوه”لايتهجم على مؤسسات أمن وطنه إلا أحمق أو خائن وتقديري لطابو بفعل بعض مواقفه الوطنية تجعلني أتمنى أن يكون مصاب بمرض الحمق الغير مزمن (شخصيا لم أكن أتمنى أن يقول طابوا ماقل لاني كنت ولا زلت أتمنى له كل الخير)

close
close