الخميس 20 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 10 محرم 1440 هـ آخر تحديث 18:44
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

المكان الذي وقعت في الحادثة وصورة للضحية في الإطار

لا يزال مسلسل الاعتداء على الرعايا الجزائريين وتصفيتهم جسديا متواصلا، في بعض المدن الفرنسية التي يقيمون فيها، بعدما أقدم مجهولون بالمقاطعة 15 بمدينة مارسيليا الفرنسية، ليلة الاثنين إلى الثلاثاء، على قتل كهل يبلغ من العمر 50 سنة ينحدر من مدينة عنابة، رميا بالرصاص.
وبحسب مصادرنا من بعض أفراد الجالية الجزائرية المقيمة بمرسيليا، فإن الضحية “كمال سناني” الذي يعتبر الضحية رقم 11 في سلسلة الاغتيالات التي طالت الجزائريين في فرنسا منذ مطلع السنة الجارية، تسعة منهم ينحدرون من بلديات ولاية خنشلة وآخر ينحدر من ولاية تلمسان، بالإضافة إلى المرحوم “كمال سناني” الذي كان بحي “لاري روز” بقلب مدينة عنابة، قبل أن ينتقل إلى فرنسا أواخر ثمانينيات القرن الماضي، أين استقر طيلة السنوات الماضية بمدينة مرسيليا، لممارسة نشاطه المهني والعيش فيها أعزبا، ومشهود له بين جيرانه وأصدقائه من أفراد الجالية العربية وحتى الفرنسيين بالطيبة، وحب فعل الخير، حيث كان يساعد كل من يقصده من أبناء الوطن.
وأضافت مصادرنا أن مجهولين باغتوا الضحية في حدود الساعة التاسعة إلاّ ربع من ليلة الاثنين إلى الثلاثاء، عندما كان عائدا إلى بيته بمدخل إقامة “بيار رونارد” بمرسيليا، عندما أطلقوا عليه عيارات نارية استقرت في رأسه وتسببت في مقتله في عين المكان، ليلوذوا بعدها بالفرار نحو وجهة مجهولة، بينما تدخل عناصر الشرطة الفرنسية وفتحوا تحقيقا في الجريمة النكراء التي اهتزت على وقعها مشاعر عائلته في الجزائر والذين صدمهم خبر مقتل كمال بتلك الطريقة الشنعاء، مطالبين مصالح وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية بضرورة التدخل لدى السلطات الفرنسية لكشف ملابسات وظروف اغتيال الضحية رميا بالرصاص، وتحديد هوية الجناة والأسباب التي دفعتهم إلى تصفية الضحية جسديا، خاصة وأنه مشهود له بالطيبة وفعل الخير.
وقد باشرت عائلة “سناني” إجراءات نقل جثمان الضحية إلى الجزائر بغرض دفنها بمسقط رأسه في عنابة، والتمست من السلطات الجزائرية التدخل لمساعدتها لتسريع إجراءات نقل الجثة من فرنسا إلى الجزائر، فيما ذكرت مصادرنا أنه من المرجّح أن يتم ذلك يوم غد السبت.
وحركت حادثة مقتل المرحوم “كمال سنوسي” رميا بالرصاص مشاعر أهالي الضحايا الذين سبقوه والذين طالبوا بضرورة كشف كل الحقائق حول ظروف مقتل أبنائهم، والجهة التي تقف وراء سلسلة الاغتيالات التي ظلّت تستهدفهم منذ سنوات لتبلغ ذروتها مع السنة الجارية.

https://goo.gl/FE4Zwq
الجزائر فرنسا كمال سناني

مقالات ذات صلة

  • بن غبريط تستنفر مديرياتها لإحصاء المعنيين

    هؤلاء الأساتذة سيستفيدون من الترقية الآلية

    ستشرع وزارة التربية الوطنية، في ترقية آلاف الأساتذة والمعلمين ضمن الأطوار الثلاثة، إلى رتب أستاذ رئيس ومكون، بعد اجتيازهم الامتحانات المهنية أو الترقية التلقائية عن…

    • 13856
    • 4
14 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Nasser

    Je vie a Marseille depuis 22 ans et je peux vous dire que c’est un règlement des comptes entre trafiquants

  • التاريخ يعيد نفسه

    OAS من جديد

  • جزائري حر

    وبالرغم من ذلك يحبون فرنسا.

  • samir algerie

    hadou idirou trafik de drogue

  • العباسي

    رحم الله الضحية اللهم دمر كل من تسبب في تهجير الشعب الجزائري من بلده اللهم عليك بالمسؤولين الذين أفقروا وهجروا وجوعوا الشعب الجزائري في أرضه وخارج أرضه

  • العلم نور

    المرحوم من عنابة , والحراقة من عنابة , المرحوم يساعد المهاجرين والحراقة ومنه نتستنتج أن فرنسا تكره الحراقة ومنه فرنسا تقتل الذي يساعد الحراقة و تخيف الحراقة الذين لم يبحروا بعد

  • امير ابو منديل

    من مشاكلهوم سرقة و غبرا و اغتصاب وووووو حاجا باينا يقتلو و يتقتلو رحت و شفت الجياحة دايرة حالا مليح فرنسا صابرا عليهوم

  • Mustapha

    Marseille c’est département n13 pas15

  • Salim el jijeli tamazigh

    IL EST DE ANNABA , C EST SUR QUE C EST UN VOLEUR , UN PICK POCKET .

  • وسيم

    رحم الله الضحية وألهم أهله الصبر والسلوان، علامة استفهام كبيرة على القتل التسلسلي الذي يستهدف الجزائريين، تماما كما يحدث في أفلام هولييود، لكن الفرق أن المقتولين كلهم جزائريين، السؤال الكبير: هل وصلوا لم قتل العشرة السابقين أم لم يجدوا اي واحد منهم؟

  • Haron

    Règlement de comptes ni moins ni plus

  • مسيلمة

    الكل يعرف انها حرب عصابات المخدرات.لو ان صحافتنا احترافية و نزيهة لاجرت روبرتاجات وتحقيقاتها هناك لمعرفة الحقيقة بدل تعمد اللبس و الغموض. la presse algerienne sauf qqes titres est devenue un outils de propagandes les journaux sont devenue des tracts

  • Samir

    Avant d écrire des âneries vérifie tes sources journaliste de pacotie il n a pas été tué dans le 15eme arrd et pas à 21h et c est un règlement de compte et autre info êtes vous s que du nom de cette personne car il utilise 11 identité
    différentes et les 11 morts précédemment c est des règlements de compte de trafique de drogue
    journaliste de bas étages et pas objectif du tout

  • ع م

    règlement de compte ou pas ou est l’état pour que des crimes se passent en plein jours et au vu et au sus de tous c’est ça la liberté la fraternité et l’égalité?????????

close
close