-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
الجزائر في القائمة البرتقالية ولا تستدعي الحجر الصحي

محرز وبن رحمة سيشاركان مع “الخضر” والسيتي ووست هام لا يعترضان

توفيق عمارة
  • 1507
  • 0
محرز وبن رحمة سيشاركان مع “الخضر” والسيتي ووست هام لا يعترضان
أرشيف

يستعد المنتخب الوطني لمواجهة جيبوتي وبوركينا فاسو، يومي 2 و7 سبتمبر على التوالي، على ملعبي مصطفى تشاكر بالجزائر ومراكش في المغرب، في افتتاح تصفيات كأس العالم 2022 بقطر، وسط مخاوف متجددة بخصوص رفض الأندية الأوروبية تسريح نجومها للعب مع منتخبات بلدانها بسبب قيود السفر المفروضة بسبب تداعيات جائحة كورونا.

وكان المنتخب المصري أول الضحايا المحتملين لمواقف الأندية الأوروبية، عندما ذكر نادي ليفربول الانجليزي بأنه لن يسرح نجمه المصري، محمد صلاح، لأن الأخير سيضطر إلى الخضوع للحجر الصحي بعد العودة من مصر إلى انجلترا لمدة 10 أيام كاملة، على اعتبار أن مصر تتواجد ضمن “القائمة الحمراء”، حسب السلطات البريطانية، والتي تخضع لإجراءات سفر صارمة وتدابير وقائية، أبرزها الحجر الصحي للقادمين أو العائدين منها، وعلى عكس مصر فإن الجزائر لا تتواجد ضمن “القائمة الحمراء”، التي أعدتها الحكومة البريطانية، بل تتواجد ضمن “القائمة البرتقالية”، والتي لا تتعرض إلى قيود سفر صارمة جدّا، حيث تسمح السلطات البريطانية بالسفر إلى هذه البلدان أو منها إلى بريطانيا بقواعد سلسة، من منطلق أنها تتحكم في انتشار فيروس “كوفيد 19″، وبالتالي فلن يعترض ناديا مانشستر سيتي أو وست هام على تسريح نجميهما الجزائريان، محرز وبن رحمة.

وحتى المغرب الذي يحتضن المباراة الثانية للمنتخب الجزائري في التصفيات المونديالية أمام بوركينافاسو، فهو متواجد في “القائمة البرتقالية” أيضا، وبالتالي لن تكون هناك استثناءات أو ممنوعات بالنسبة لمحرز وبن رحمة، اللذين يمكنها لعب مباراتي الجزائر دون مشكل والعودة مباشرة إلى ناديهما بإبراز كشف “البي سي آر” لـ48 ساعة الأخيرة قبل دخول الأراضي البريطانية، ما يعني بأنهما لن يضيعا أي مباراة لفريقيهما.

وفي سياق آخر، كشفت مصادر إعلامية بريطانية ومنها صحيفة “مانشستر إيفنينغ نيوز”، بأن نادي مانشستر سيتي اعترض فقط على تسريح لاعبين فقط لمنتخب بلادهما من مجموعة كل لاعبيه الدوليين، ويتعلق الأمر بكل من الحارس البرازيلي إدرسون وزميله غابرييل جيسوس، على اعتبار أن البرازيل موجودة ضمن “القائمة الحمراء”، وتابع نفس المصدر التأكيد على أن المان سيتي غير مستعد لمسألة خضوع لاعبيه لحجر صحي إلزامي لمدة 10 أيام، ما يعني تضييعها لمباراتين في الدوري الإنجليزي الممتاز، مشيرا إلى أن الفريق لن يسرح إدرسون وجيسوس إلا إذا تلقى ضمانات بعدم إخضاعهما للحجر الصحي، لا سيما أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يقف إلى جانب الأندية بخصوص هذه المسألة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!