الإثنين 24 فيفري 2020 م, الموافق لـ 29 جمادى الآخرة 1441 هـ آخر تحديث 22:39
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

كشف رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الجزائريين، الحاج الطاهر بولنوار، عن تقديم مقترح لوزير التجارة كمال رزيق بشأن القضاء على الأسواق الفوضوية واستحداث أسواق جوارية جديدة، مؤكدا أن السوق الوطنية اليوم تجابه عجزا يعادل 500 سوق جواري يجب المسارعة إلى إعادة فتحها في القريب العاجل.

وقال بولنوار إنه لا قضاء على ظاهرة الأسواق الفوضوية التي عرفت عودة قوية واستفحالا في السنوات الأخيرة من خلال انتشار سوق أو اثنين على الأقل بكل بلدية، إلا من خلال فتح أسواق جوارية، على مستوى كافة المساحات التجارية المغلقة منذ سنوات، ويتعلق الأمر إما بالمساحات المملوكة للحكومة، أو حتى المحلات التجارية المتواجدة في أسفل المشاريع السكنية الجديدة على غرار سكنات عدل و”أل بي بي”، و”أوبيجي”، متسائلا عن سبب غلق هذه المحلات لأزيد من 10 سنوات، في وقت يبقى التجار يبحثون عن مناطق نشاط نظامية، دون جدوى.

ودعا بولنوار إلى السماح للخواص بالمساهمة في إنجاز مشاريع الأسواق الجوارية، والتي بقيت لسنوات حكرا على المؤسسات العمومية، وهو ما ساهم في استفحال أزمة الأسواق الفوضوية وانتشارها بشكل رهيب عبر كافة الأحياء والبلديات سواء بالعاصمة أم الولايات الأخرى، مشددا على أن ضرورة حل هذا المشكل، باتت إلزامية للوزير الجديد الذي استلم حقيبة قطاع التجارة.

وثمن بولنوار الخطوة التي قام بها الوزير الجديد عبر استدعاء شركائه في القطاع واستقبالهم والاستماع لانشغالاتهم، حيث أبان هذا الأخير عن نية حقيقية في حل مشكلة التجارة الموازية وغيرها من المشاكل التي تجابه قطاع التجارة منذ سنوات طويلة.

الأسواق الفوضوية الطاهر بولنوار كمال رزيق

مقالات ذات صلة

  • 320 اخطار يمس 550 طفل في خطر..

    مريم شرفي: وضع الطفل بالجزائر لا يزال يقلق

    أكدت المفوضة الوطنية لحماية وترقية الطفولة مريم شرفي على أن وضع الطفل بالجزائر لا يزال مقلقا رغم الترسانة القانونية والآليات الموضوعة لحماية حقوقه، وذلك حسبها…

    • 567
    • 3
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جزائري

    ثقافة الفوضى وعدم الانضباط تنخر جسم الدولة الجزاءرية من راسها حتى اخمص اقدامها. غداة الاستقلال كان الجزاءري اكثر نظاما واكثر انضباطا والفاهم يفهم !

close
close