الإثنين 23 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 23 محرم 1441 هـ آخر تحديث 22:32
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

ناشد فلاحو محيط “اغزو”، بالقرارة، 130 كم شمال شرق عاصمة الولاية غرداية، السلطات المحلية ضرورة التدخل، وإنقاذ ما تبقى من محاصيلهم جراء الجفاف الذي هدد مستثمراتهم الفلاحية.

وبحسب تصريحات متفرقة من فلاحي المنطقة، فإن هذا المحيط أضحى في طي النسيان بعد تجاهل المصالح الوصية لمطالبهم، رغم نداءاتهم المتكررة بضرورة توفير مياه السقي وحفر آبار بعدما بات الجفاف يهدد المئات من أشجار النخيل.

وأضاف الفلاحون في معرض حديثهم إلى “الشروق”، أن محيط اغزو كان في وقت مضى من المحيطات المنتجة لأنواع مختلفة من التمور وبجودة عالية بعدما كان يلبي حاجيات السوق المحلي، إلا أن غياب مياه السقي اليوم أثر بشكل كبير على مردودية الإنتاج، بعدما هجر العديد من الفلاحين مستثمراتهم وواحاتهم. هذا إلى جانب ضياع العديد من النخيل بسبب الجفاف وقلة الإمكانيات، مشيرين في ذات السياق إلى أن هناك محيطات تم استغلالها مؤخرا من خلال امتلاكها لكافة الإمكانيات من قبل الوصاية، في حين تم تهميش وإقصاء مطلبهم المتمثل في توفير مياه السقي لمحيطهم الفلاحي.

ورغم العديد من زيارات المعاينة التي قامت بها لجان الفلاحة إلى محيط اغزو، إلا أنها بقيت مجرد حبر على ورق في محاضر رسمية لم يشفع حتى للمسؤولين باتخاذ قرارات استعجالية تقضي بحماية هذه المستثمرات المهددة بالزوال بسبب الإقصاء الممنهج من قبل مسؤولي قطاع الفلاحة.

إلى ذلك ينتظر العديد من الفلاحين قرارات استعجالية من السلطات المحلية قصد النظر في انشغالهم، بعدما كان هذا المحيط مصدر رزق العديد من الفلاحين وأصحاب اليد المعاملة، إلا أن الظرف الحالي الذي يشهده أجبر العديد منهم على تسريح العمال وهجر مستثمراتهم الفلاحية التي أصبحت خاوية على عروشها.

العطش غرداية محيط اغزو

مقالات ذات صلة

  • يعد أول شخصية معروفة ترسم مشاركتها

    بن قرينة يعلن ترشحه للرئاسيات

    أعلنت حركة البناء الوطني، الجمعة، رسميا ترشيح رئيسها عبد القادر بن قرينة لرئاسيات 12 ديسمبر القادم. وحسب بيان توج اجتماع مجلس شورى الحركة خصص للموضوع "تعلن…

    • 2280
    • 16
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close