الخميس 20 فيفري 2020 م, الموافق لـ 25 جمادى الآخرة 1441 هـ آخر تحديث 19:43
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

مازال الناخب الوطني الألماني يواكيم لوف وفيّا لِسلوكاته الشاذّة، مثلما حدث خلال مباراة “المانشافت” والمُنافس السويدي، مساء السبت الماضي بِرسم الجولة الثانية من دور المجموعات لِكأس العالم 2018 بِروسيا.

وأظهرت صور التلفزيون يواكيم لوف يُفرك أنفسه، ثم يلعق المخاط! بِطريقة قذرة تُثير الإشمئزاز، كما تُبرزه صور شريط الفيديو المُرفق أدناه.

ومارس الناخب الوطني الألماني نفس السلوك المُقرف في مقابلات سابقة، وكشفته صور التلفزيون. وهو ما جعل التقني لوف يُحاول هذه المرّة التستّر في لعق المخاط.

وكان يواكيم لوف قد لجأ إلى سلوك آخر غير أخلاقي، خلال بطولة أمم أوروبا نسخة فرنسا صيف 2016. وهو ما جلب له استياء وأيضا تهكّم متابعي هذه المنافسة، ولقاءات منتخب “الماكينات” بطل العالم.

ويظهر بأن يواكيم لوف – البالغ من العمر 58 سنة – يُعاني مرضا نفسيا، ووحدهم اختصاصيو هذا المجال العلمي، من يُمكنهم تفسير السلوكات الشاذّة للناخب الوطني الألماني.

https://goo.gl/GwScrw
كأس العالم 2018 بِروسيا منتخب ألمانيا يواكيم لوف
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close