-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
الضحية في حالة صدمة ويرفض مزاولة الدراسة

مديرة ابتدائية تعتدي على تلميذ معاق بخنشلة

طارق مامن
  • 3092
  • 0
مديرة ابتدائية تعتدي على تلميذ معاق بخنشلة

تعرض تلميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة، لاعتداء جسدي، من قبل مديرة مدرسته الواقعة بجلّال جنوب ولاية خنشلة، بعد أن انهالت عليه بالضرب، والصفع فأصابته على مستوى أذنه حيث يضع سماعة طبية، وهو المصاب بإعاقة سمعية.

ووقع الاعتداء لحظة خروج الضحية أنيس طالبي (10 سنوات) من القسم، تلبية لطلب معلمة الفرنسية، بإحضار كراريس زملائه من حجرة الدرس. والتمس والد الطفل أنيس الذي تحدث للشروق، من وزارة التربية، ومديرية التربية، التدخل العاجل، وفتح تحقيق في الحادثة، وإعادة الاعتبار لابنه لا سيما أنه معروف بحصوله على أعلى المعدلات بالمؤسسة، طيلة سنوات الدراسة، في الوقت الذي أكدت مديرية التربية بخنشلة للشروق، عبر خلية الإعلام والاتصال، إيفادها لجنة تحقيق، يقودها مفتش المقاطعة، ورؤساء مصالح بالمديرية، في مهمة مستعجلة، حول الحادثة، تهدف أساسا إلى تقصّي مجريات الواقعة، ورفع تقرير بخصوصها، وأعربت مديرية التربية، عن تأسفها لمثل هذه الحوادث التي وصفتها بالمعزولة، وقالت بأنه في حالة ثبوت وقائعها، فلن ينجو الفاعل من العقاب، مشيرة إلى إن مصالحها تعمل جاهدة لتوفير، ظروف حسنة لذوي الاحتياجات الخاصة، على غرار باقي تلاميذ القطاع.

وفي الوقت الذي رفضت مديرة الابتدائية الرد على سؤال “الشروق” اليوم بخصوص الواقعة، قال لنا والد التلميذ الضحية، السيد احمد طالبي، بأن ابنه يعاني منذ ولادته من إعاقة سمعية، يعلم بها العام قبل الخاص، وهو من التلاميذ النجباء بمدرسة الشهيد عزيزي عزوز، ووصف ما حدث لابنه، بالاعتداء الوحشي، ووجه أصابع الاتهام لمديرة المؤسسة، التي قامت حسبه بصفع أنيس بـ”طريقة وحشية” عند موضع السماعة، بعد أن كان في أروقة المدرسة مستجيبا لطلب معلمته، بينما ظنت المديرة بأنه انسحب خلسة من القسم، فلحقت به إلى القسم، وانهالت عليه بالصفع، أمام أنظار زملائه والمعلمة، وهو ما تسبب في انهيار نفسية التلميذ أنيس، الذي رفض الإثنين التوجه إلى مدرسته واصفا إياها بمحتشد التعذيب حسب رواية والده للشروق.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!