الخميس 24 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 06 صفر 1442 هـ آخر تحديث 16:18
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

كشف رئيس خلية الاتصال والصحافة العميد الأول للشرطة، لعروم أعمر، أن المديرية العامة للأمن الوطني دعمت الفنانين لإنتاج 234 عملا فنيا وسينمائيا متنوعا، خلال الفترة ما بين ماي 2019 وماي 2020.

وأفاد بيان للمديرية العامة للأمن الوطني بمناسبة اليوم الوطني للفنان، أن المساعدات تمثلت المساعدة والدعم، إضافة إلى المرافقة الأمنية والتأطير، في إعارة مختلف أنواع العتاد ومقرات الشرطة اللازمة لإنجاح المشاهد والتمثيل.

وقال لعروم، إن المديرية العامة للأمن الوطني تعتمد على التعاون الواسع مع الفنانين والمتخصصين في مختلف الفنون والدراما لإيصال رسائل تتعلق بالتوعية الأمنية والمساهمة في التنشئة الاجتماعية للطفل لتمكينه من بناء شخصيته الايجابية التي تساهم مستقبلا في استقرار المجتمع وتجعله شريك المستقبل في حماية الأشخاص والممتلكات.

وأشار نفس البيان، إلى أن المديرية تساهم في دعم الإنتاج السينمائي والأفلام التاريخية لما لها من دور في تعزيز الانتماء وبناء شخصية الفرد وتمكينه من فهم قضايا مجتمعه وأبعادها الثقافية والتاريخية المرتبطة بالتحديات الأمنية.

وهنأت المديرية العامة للأمن الوطني الفنانين الجزائريين على تعاونهم ولما يقدمونه للمجتمع من إبداعات وتصور حلول لمشكلات إجتماعية، خاصة في ظل التطور التكنولوجى الرقمى ما يسمح من استحداث خامات جديدة تتيح للفنان فضاء أوسع للإبداع والإعداد الجيد للعمل الفني والمساهمة في التوعية الأمنية وخدمة المجتمع.

السينما المديرية العامة للأمن الوطني اليوم الوطني للفنان

مقالات ذات صلة

  • الساحة الثقافية ما تزال تحت صدمة رحيل صاحب "الكمان الأبيض"

    فنانون ومثقفون ووزراء وسياسيون يرثون حمدي بناني

    ما يزال رحيل الفنان القدير حمدي بناني حديث الساحة الثقافية حيث رثى الفنانون والمثقفون صاحب الكمان الأبيض واعتبروا رحيله خسارة للساحة الفنية وللمالوف تحديدا. منذ الاعلان…

    • 102
    • 0
  • رواية عالجت علاقة الشباب بمواقع التواصل الاجتماعي

    "عالمها الأزرق".. على رفوف المكتبات

    غاصت الكاتبة الصحفية نادية شريف في "العالم الأزرق" وأبحرت فيه لاستكشاف علاقة الشباب بمواقع التواصل الاجتماعي في شتى المجالات، حيث رمت شباكها لتصطاد "درر" تجاربها…

    • 278
    • 0
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الطاهر عين الطيبة المدية

    حوالي 30 قناة تلفزيونية عامة و خاصة . كل هاته القنوات لم تتطور و لم تتجمع فيما بينها لتقديم أعمال تستطيع جلب المشاهد الجزائري .
    و ما يحز في النفس ان هاته القنوات تقدم ومضات و فلاشات اعلانية عن السياحة في دول اجنبية و مناطقها الخلابة . لكنها في نفس الوقت تبقي قابعة في العاصمة و كأن الجزائر هي العاصمة .
    أما البرامج الثقافية و الروبورتجات هي منعدمة و ان كانت هي بدائية .
    30 قناة تستطيع التكتل في انتاج برامج جادة من أشرطة وثائقية وترفيهية و أعمال تلفزيونية جادة . بدل التقوقع في الاستديوهات و التركيز علي برامج الهدرة فقط

close
close