-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
من أجل ولوج الاتحاد الإفريقي بصفة مراقب

مرصد مغربي يفضح “خدمات” المخزن للصهاينة ويحيّي جبهة الرفض

س. ع
  • 1082
  • 0
مرصد مغربي يفضح “خدمات” المخزن للصهاينة ويحيّي جبهة الرفض
أرشيف

أدان المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، بكل العبارات “حالة التيه السياسي والدبلوماسي للخارجية المغربية بقيادة بوريطة الذي يحرص على تقديم مواقف وخدمات لصالح حصول الكيان الصهيوني على مقعد ملاحظ بالاتحاد الإفريقي منذ شهور”.
وأكد المرصد المغربي في بيان له، أن موقف الخارجية المغربية يناقض بشكل فاضح مواقف الشعب المغربي ويخدم أجندة الاختراق “الصهيوتطبيعي” بالقارة الإفريقية.
وجاء في البيان: في واقعة جد معبرة عن الرفض الإفريقي للتغلغل الصهيوني بمؤسسات القارة الإفريقية، تابع الرأي العام الإفريقي والعالمي مشهد إقدام قوات الأمن بالدورة 36 لقمة دول وحكومات الاتحاد الإفريقي في أديس ابابا يوم السبت، على طرد وإخراج وفد الكيان الصهيوني من قاعة المؤتمرات قبل افتتاح أشغال الدورة حيث حاول أعضاء الوفد التسلل لحضور أشغال المؤتمر مخاتلة بالتخفي وراء “دعوات” للحضور غير معترف بها من أحد داخل المؤتمر. وأضاف أن التسلل والمخاتلة والتزوير لم ينفع كيان الاحتلال هذه المرة، فكانت النتيجة طرد وفد الاحتلال والفصل العنصري شر طردة، وبكل الإهانة التي يستحق كنظام إجرامي وأبارتايد.
وفي هذا الإطار، حي المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، جبهة الرفض للحضور الصهيوني في مؤسسات الاتحاد الإفريقي، ودعا كل الضمائر الحية في الاتحاد الإفريقي وكل القوى الحرة في القارة إلى اليقظة ودعم كل الجهود المشرفة للحيلولة دون تمكن كيان الإرهاب والقتل وصناعة الفوضى في القارة الإفريقية منذ عقود، من أن يجد له موطئ قدم بأي شكل من الأشكال، في هذه المنظمة الإفريقية التي طالما عانت بلدانها من الاحتلال والتمييز العنصري في تاريخنا الحديث.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!