-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

مسؤول بقطاع الصحة: هذا ما يجب فعله لمواجهة الموجة الرابعة  

مسؤول بقطاع الصحة: هذا ما يجب فعله لمواجهة الموجة الرابعة  

قال البروفيسور جمال الدين نيبوش، رئيس مصلحة أمراض القلب و الشرايين بمستشفى نفيسة حمود “بارني سابقا”، إن مواجهة الموجة الرابعة تبدأ بالعودة الفورية لفرض البروتوكولات الصحية في مختلف الفضاءات العمومية.  

وقال البروفيسور نيبوش، الجمعة، في تصريح لإذاعة سطيف، “حذار انطلاقا من تجربتنا السابقة الأرقام تتزايد بشكل قليل، ثم فجأة ترتفع بصفة كبيرة وقوية”، مشيرا إلى ضرورة التعامل مع التلقيح بأكثر صرامة وقوة وعدم التهاون، وأيضا العودة الفورية لفرض البروتوكولات الصحية على الجميع في مختلف الفضاءات العمومية واستخدام الكمامة والتباعد خاصة .

واستغرب البروفيسور نيبوش، من الذين يتحدثون عن الموجة الرابعة مستقبلا؛ في حين يجب التركيز عن الوضعية الصحية الراهنة، وكيف يمكن محاصرة الوباء الآن في هذا الوقت قبل انتشاره، مطالبا بتخصيص مراكز صحية مجهزة بكل الوسائل الضرورية من الآن استعدادا لأي طارئ.

 كما دعا البروفيسور نيبوش إلى  معرفة المناطق الموبوءة التي ينتشر فيها الفيروس بإجراء تحقيق وبائي، من أجل فرض خريطة علاجية مستعجلة ومحاصرة الوباء خوفا من انتشاره.

وأضاف قائلا “الوباء لازال بيننا نسجل على الأقل 5 وفيات يوميا بسببه والعدد يصل الى 200 وفاة شهريا وهو رقم كبير اذا الحذر”.

 وتابع المتحدث قائلا “اجتمعنا مع وزير الصحة وطالبنا بتغيير إستراتيجية التلقيح المعمول بها حاليا، لا ننتظر من الجزائريين الذهاب طواعية للتلقيح فهو أمر مستبعد، لذلك وجب تغيير الخطة” .

ودعا المتحدث إلى التسريع في فرض الجواز الصحي على الجميع للدخول للأماكن العمومية كالجامعات مثلا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!