-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
عن المُروّجين للرابطة الأوروبية الممتازة

مسؤول رياضي ألماني: “إنّهم مُنافقون وكلبيون”!

علي بهلولي
  • 7204
  • 0
مسؤول رياضي ألماني: “إنّهم مُنافقون وكلبيون”!
ماكس إيبرل

وجّه المسؤول ماكس إيبرل المدير الرياضي لِنادي بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، انتقادات لاذعة إلى المُتحمّسين لِإطلاق منافسة الرابطة الأوروبية الممتازة.

ومعلوم أن فريق بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني يضمّ في صفوفه المدافع الدولي الجزائري رامي بن سبعيني، بِعقدٍ بدأت مدّته صيف 2019 وتنقضي في الـ 30 من جوان 2023.

وقال ماكس إيبرل في تصريحات له نشرها موقع ناديه بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، الإثنين: “منافسة الرابطة الأوروبية الممتازة مؤسسة يُديرها أصحاب الثراء الفاحش… إنهم مُنافقون وكلبيون!”.

ومن التعريفات المُتداولة عن “الكلبية”، أنها مذهب فلسفي، لا يتقيّد معتنقوه بِالمبادئ والإلتزامات تجاه الدولة أو المجتمع، وتنصبّ اهتماماتهم على إشباع رغباتهم المادّية، في معنى أقرب إلى الجشع.

وتعتزم كبرى أندية القارة العجوز إطلاق منافسة الرابطة الأوروبية الممتازة، على غرار الريال وبرشلونة وأتليتيكو مدريد من إسبانيا، ومانشستر سيتي رفقة مانشستر يونايتد وليفربول وأرسنال وتشيلسي وتوتنهام من إنجلترا، وجوفانتوس رفقة الميلان والإنتر من إيطاليا.

وبدا أن العائدات المالية الخرافية لِمنافسة رابطة أبطال أوروبا منذ إطلاق نسختها الجديدة في موسم 1992-1993، لم “تُشبع” مسؤولي هذه الأندية، فمرّوا إلى استحداث منافسة جديدة لِجنى أرباح أخرى فلكية (ذبح الدجاجة التي تبيض الذهب، بدلا من انتظار كل يوم بيضة!).

ودعا ماكس إيبرل مسؤولي الأندية الألمانية إلى معارضة المُروّجين لِهذه المنافسة، كما طالب اتحاد الكرة الألماني بِمعاقبة أيّ فريق محلي يخوض هذه المنافسة، بِإقصائه من المسابقات المحلية والدولية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!