الجمعة 21 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 11 محرم 1440 هـ آخر تحديث 10:32
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

طرح نواب المجلس الشعبي الوطني مسودة جديدة لمشروع قانون النظام الداخلي للغرفة السفلى الذي كان محل جدل كبير بين ممثلي الشعب تسبب في تأجيله للدورة الحالية، وستتضمن هذه المسودة تعديلات جديدة ستكون بمثابة تحسين وتهذيب لبعض المصطلحات حسب وصف بعض النواب.

يستعد نواب البرلمان “الغرفة السفلى”، لمناقشة مسودة جديدة لمشروع النظام الداخلي الذي كان محل خلاف في الدورة السابقة، من أجل التوصل  لحل وسط يرضى كافة ممثلي الشعب معارضة وموالاة على حد سواء.

وفي السياق، قال رئيس الكتلة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني معاذ بوشارب، في تصريح لـ”الشروق”، إن نواب المجلس الشعبي الوطني توصلوا لحل وسط يرضى كل الأطراف بخصوص النظام الداخلي، وذلك عبر طرح مسودة جديدة لتحسين وتهذيب بعض المواد التي كانت محل جدل وتسببت في تأجيل مشروع القانون، مضيفا ان الهدف من ذلك هو تمرير مشروع القانون بليونة ترضى الجميع، لاسيما وان هذا المشروع يندرج ضمن القوانين العضوية التي ستعمر لأكثر من 20 سنة، وهو الأمر الذي يفرض على النواب مراجعته وتمريره بطريقة توافقية، وقال – محدثنا – ان فرض عقوبات على النواب المتغيبين عن الجلسات بتلك الصيغة ولدت جدلا واسع، وهو ما طرح فرضية إعادة “تصويبها”.

ومعلوم، أن مشروع النظام الداخلي للغرفة السفلى تم مناقشته من طرف النواب، الذين لم يتوصلوا إلى اتفاق سواء بين الموالاة فيما بينها أو حتى مع المعارضة، الأمر الذي دفع برئاسة المجلس الشعبي الوطني إلى تأجيل مشروع القانون، وأوضحوا أن السبب هو “نزولا عند رغبة أغلبية المجموعات البرلمانية، ومن أجل التوصل إلى إعداد نص متكامل ومنسجم ومحلّ توافق”، وجاء هذا القرار بعد ان اتهم رئيس المجلس الشعبي الوطني بتقديم المشروع دون التنسيق مع قيادة الحزب أو السلطات العليا، حيث قيل حينها أن تأجيل  القانون يعد “صفعة سياسية” لبوحجة.

للإشارة فقد شهدت جلسة مناقشة المشروع جدلا كبيرا داخل البرلمان، وسط اتهامات من المعارضة بتكريسه لسياسة التهميش التي عانت منها طيلة الفترات التشريعية السابقة، كما أخد النقاش حول طريقة مواجهة قضية الغيابات عن الجلسات نصيب الأسد في مداخلات النواب، وسط حديث عن اللجوء إلى الخصم من أجور النواب لمواجهة الظاهرة.

https://goo.gl/p4PA2b
الجزائر المجلس الشعبي الوطني النواب

مقالات ذات صلة

  • تعليمات بإتمام التهيئة الخارجية للسكنات

    عمليتا ترحيل بالعاصمة قبل نهاية السنة

    وضعت ولاية الجزائر برنامجا خاصا بالمراحل الثلاث المتبقية من عملية الترحيل الـ24 التي باشرتها ولاية الجزائر شهر جويلية الفارط، والتي تم ترحيل 1000 عائلة في…

    • 1219
    • 4
3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ملاحظ

    في الدول المحترمة لو حدث اقل ماحدث ببلادنا بسبب ظهور الكوليرا لطالب المعارضة بلجنة التحقيق لاصحاب الموارد المياء والاميار ومقاولين لبحث عن السبب مع تحركات العدالة لكن في بلدنا لا نملك نواب وانما نوام bni oui oui مكونة من اشرار و انتهازيين ذو المصالح الخاصة تتسرع فقط عندما تخص برفع الاجور تخصهم او العويل والبكاء التماسيح عندما تخص حقوقهم اما شعب فترفع كرعيهم من يديهم لتصويت على ذبح الشعب حيا بقدرته الشرائية اما كوليرا وتيفويد ومالاريا وطاعون كلها من حصيلتهم وحصيلة من تخدمهم وهي السلطة لو فعلا هؤلاء نوام بني وي وي منتخبون لما تجاهلوا كل هذا الوقت والتزموا الصمت كرضاء ما يحدث لان لا تراهم ل5 سنة

  • الجيلالي بوراس

    غيابات النواب ……يا سيدي الكريم من اول يوم عقدوا النية للترشح كانت بجانب نية الترشح نية انا و بعدي الطوفان تخلى او تعمر و ما دخلي انا البرلمان يسيل اللعاب به ما به من امتيازات و هنا مربط الفرس فرصة للتعسف على الحاكم و المحكوم فرصة للغنى و التعرف على كبار القوم لقضاء المصالح الا الساذج يصدق خطبهم و برامجهم ايام الحملة الانتخابية اما حضوره للجلسات فهذا اخر اهتماماته لا يضن العاقل ان النائب يحضر جلسة تضيع عليه صفقة العمر فليذهب البرلمان الى الجحيم

  • حميد .رغاية

    …ممثلي الشعب؟ عن اي شعب تتكلم يا صاحب المقال!!!؟

close
close