الأحد 19 أوت 2018 م, الموافق لـ 08 ذو الحجة 1439 هـ آخر تحديث 18:02
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح م

قبة الصخرة وساحة المسجد الأقصى المبارك من جهة الحائط الغربي (البراق) في القدس المحتلة

قال مصدران مقربان من القيادة الفلسطينية، إن مصر والسعودية ضغطتا على الرئيس الفلسطيني محمود عباس لقبول صفقة سلام عرضتها الولايات المتحدة الأمريكية والمعروفة إعلامياً باسم “صفقة القرن”، وفق ما أورد موقع “هاف بوست عربي”، الجمعة.

وأعلن المسؤولان – حسب موقع “آي 24 نيوز” الإسرائيلي – أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قالا لعباس إنه لا خيار أمامه إلا القبول بالصفقة، التي تعرف باسم “صفقة القرن”، التي قال الموقع إنها تشمل التنازل عن حق العودة الفلسطيني وعن إقامة العاصمة الفلسطينية في القدس الشرقية.

وأشار الموقع الإسرائيلي إلى تفاصيل الضغوط التي مورست على الرئيس الفلسطيني من قِبل القاهرة والرياض، وكيف طلبت العاصمتان المركزيتان منه عدم التمسك بالمواقف المتصلبة أمام الولايات المتحدة و”إسرائيل”، معتبرين أن هذه هي أفضل فرصة لتحقيق صفقة سلام الآن، وإلا فسيندم على ذلك مستقبلاً.

وحسب الموقع، يتعرض عباس لضغوط لقبول التنازل عن القدس الشرقية كعاصمة فلسطين وقبول أبو ديس بدلاً منها، والتنازل عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين، على أن يتم توطين اللاجئين في البلدان التي يقطنون فيها.

وتمنح الصفقة “إسرائيل” السيادة الكاملة على المواقع المقدسة في البلدة القديمة في القدس.

ويقول الموقع، إن الضغوط على أبو مازن تزداد، في ظل مساعي الدول العربية والخليجية، وعلى رأسها السعودية، لتطبيع العلاقات مع “إسرائيل”.

وخلال الأسابيع الماضية، أحيط الحديث عن “صفقة القرن” بحالة من الغموض.

وكان الوزير الإسرائيلي أيوب قرا قد زعم، في فيفري 2017، أن الرئيس المصري السيسي اقترح إقامة دولة فلسطينية في قطاع غزة وسيناء، مع ترك الضفة الغربية لـ”إسرائيل”.

وقال إن ترامب ونتنياهو سيوافقان على خطة الرئيس المصري، لإقامة دولة فلسطينية في غزة وسيناء، ليكون ذلك هو السبيل الذي سيمهد الطريق إلى السلام، والتحالف مع المجتمع السُّني.

وكان عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، قال في مقابلة مع تلفزيون فلسطين الرسمي، إن “صفقة القرن” نُقلت للجانب الفلسطيني عن طريق السعودية، في اجتماع عباس مع ولي العهد محمد بن سلمان.

وحسب تصريحات سابقة لرئيس طاقم المفاوضات في السلطة الفلسطينية صائب عريقات، فإن من بين بنود الصفقة أن تكون القدس هي عاصمة “إسرائيل”، ويُقيم الفلسطينيون عاصمة دولتهم في قرية أبو ديس القريبة من القدس، ودولة فلسطينية في قطاع غزة مع المساحة المقتطعة من سيناء حتى مطار العريش، إضافة لمناطق “أ” و”ب” في الضفة المحتلة، فيما يعرف بالحكم الذاتي.

وتكون الدولة الفلسطينية منزوعة السلاح بالكامل مع قوة شرطية قوية، وإيجاد تعاون أمني ثنائي وإقليمي ودولي مشترك مع مصر والأردن وأمريكا، بالإضافة لتوطين اللاجئين الفلسطينيين في الأردن، وتهجيرهم من لبنان بتسهيلات منحهم حق اللجوء في العديد من دول العالم.

مقالات ذات صلة

  • بسبب معاناة بلاده من تضخم غير مسبوق

    الرئيس الفنزويلي يرفع الحدّ الأدنى للأجور 60 ضعفا!

    أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو عن رفع الحد الأدنى للأجور بواقع ستين ضعفا، بسبب معاناة بلاده من تضخم وصفه بغير المسبوق، بحسب روسيا اليوم. وأوضح مادورو…

    • 3702
    • 12
  • بعد أسابيع من التوتر

    اسرائيل تعيد فتح معبر كرم أبو سالم مع غزة

    أعادت اسرائيل، الأربعاء، فتح المعبر الوحيد لمرور البضائع إلى قطاع غزة، المغلق منذ التاسع من جويلية بسبب التوتر على الحدود بين الجانبين. وذكر ت وكالة …

    • 407
    • 2
7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • karim

    انها صفقة الدل من طرف الخونة الجبناء المشهد واضح جدا وصفقة الخزي هده لم تأتي بالصدفة بل خطط لها مند سنوات بعيدة جدا وهي ان يأتي حاكم امريكي متطرف وموالي لليهود مئة بالمئة وهو ترامب اما الخونة العرب فلن يجدو افضل من الخائن العميل المجرم السيسي قاتل شعبه و النعجة سلمان ولي الوخيدة الدي يريد ان يفعل بالسعودية ما فعله المقبور كمال اتاتورك بتركيا يعني هدا الثلاثي من الحكام كان مخطط لهم من اليهود ان يصلو لسدة الحكم من زمان وقد حققو مرادهم لان الامة الاسلامية امة ميتة الان و سيفعل بها دون ان تحرك ساكن

  • nacer

    و ما محل الفلسطينيين أنفسهم من الإعراب.

  • said70

    امريكا تريد ان تصدر تجربتها القديمة في كيفية تخلصها وابادتها للسكان الاصليين في قارة امريكا و بمباركة حكام المسؤولين اما بالموافقة او السكوت كشاهد مشافش حاجة. ولكن نقول افعلوا ما شئثم انتم تريدون و الله يريد والله يفعل ما يريد

  • bechar

    اي صفقة هده ومادا تركتم للفلسطينيين اي بدرة من السلام هده اي عدالة هاته رجعتم الى الكيل بمكيالين في الحقيقة اسرائيل لا تلام الخبث بدا من ولي العهد السعودي والسيسي قبح الله الخائن والمندس حول قبعة الاسلام

  • الناقد

    أصبحت عبارة (صفقة القرن) حديث كل القنوات، حتى دخلت فيما يسمى (نظرية المؤامرة) لأن كل الأطراف المعنية بها (جغرافياً) تنفيها نفياً قاطعاً بينما يسرّب الكيان الصهيوني معلومات بين الفترة و الأخرى تجعلك متأكداً من وجودها في الحقيقة.
    على كلٍ، اللهم احفظ فلسطين و الفلسطينيين و الأمة العربية و الإسلامية ممّا يحاك لها من الهصاينة و عملاءهم الذين أنتَ أعلم بهم … اللهم آمين.

  • 0

    حل من الحلول دولة فلسطينية حدوده قنات السويس في سيناء و الاراضي المحتلة و عاصمتها طور سينين يمولوها السعودية و اميريكا ب 15 مليار دولار سنويا لكل منهم لمدة 50 سنة و تمكين لكل فلسطيني الاقامة هناك هكذا يتكون جدار لمنع امتداد صهيوني لافريقيا و يعود السلم اما القدس الشريف فهذا شان بين كل المسلمين و المسيحيين و اليهود

  • mohamed

    هدي هي اتفاقية العار الاكبر المخنث السعودي المدعو ولي العهد سيكون مصيره مصير قطر يقضون به مخططاتهم وعند الانتهاء يرمى به في مزابل الحاضر ثم الى مزبلة التاريخ والحكام العرب لا يتعظون ….. كفانا بارض فلسطين الابية ارض رباط الى يوم الدين وسياتي الفجر الدي يجلي معه كل خاءن لوطنه وياله من عار …. تحيا فلسطين الابية