الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 15 محرم 1440 هـ آخر تحديث 23:56
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

اهتز، رواد مسجد الخلفاء الراشدين بحي عيسى بوكرمة، بعاصمة الولاية سكيكدة، ليلة الثلاثاء، وأثناء أداء صلاة العشاء والتراويح، على وقع جريمة بشعة بطلها أحد المصلين في الثلاثينات من عمره أقدم على طعن جاره الضحية “ر. ز. د” 38 سنة بآلة حادة تتمثل في سكين داخل المسجد المذكور على مستوى الكتف واليد اليمنى..
وحسب مصادر الشروق فإن الجاني كان في نزاع مع جاره، تربص له بالحي وتبعه إلى المسجد، حيث دخل الجار ولحق به المتهم، وعمد إلى طعنه بسكين متوسط الحجم، وتم نقل الضحية إلى مستشفى عبد الرزاق بوحارة أين قدمت له الإسعافات الأولية، حيث غادر المستشفى، من جهتها مصالح الأمن باشرت تحقيقاتها المعمقة لكشف حيثيات هذه الحادثة الخطيرة.

https://goo.gl/GvN8db
جريمة سكيكدة صلاة التراويح

مقالات ذات صلة

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • رادار

    شهر الرحمـــــــــــــــــــــــة والغفران والمحبــــــــة بين الجيران.عدنا تروح تصلي تخاف يدبحوك .كانو يسرقون السبابط دوك أصبحنا في السكين والدم هابط……… يالطيف

  • حليم حيران

    ما كان ما دخل الصيام و رمضان و المسجد هنا السبب هو سياسة الرخف و لا عقوبة و العفو الرءاسي و حقوق اللا انسان و سجون 5. نجوم. المجرمون اصبحوا لا يخافون لا الله. لا الحكومة لا الشرطة لا القضاء لا السجن.اصبحنا في الغابة او الفار واست.اضن ان اسراءيل نجحت في حربها الخفية ضد الدول العربية من خلال ضغط اوروبا وامريكا و منضمات حقوق الانسان اليهودية على قادة و ساسة العرب لتغيير قوانين بلادهم و مناهج التعليم.
    قالك اليهودي اقلع البسملة وبعض الايات القرانية و ربما كل التربية الدينية من التعليم بحجة محاربة الارهاب و التطرف هاك وين وصلت الناس تنقتل في المسجد و القادم ادهى و امر.

close
close