السبت 28 مارس 2020 م, الموافق لـ 03 شعبان 1441 هـ آخر تحديث 10:24
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

كشف رئيس غرفة التجارة والصناعة الجزائرية عبد القادر قوري عن فتح مفاوضات مع اليابان لاستقدام مصنعين جدد في قطاع تركيب وإنتاج السيارات السياحية والنفعية، وهذا في أعقاب لقاء جمع مسؤولي غرفة التجارة والصناعة، مع السفير الياباني في الجزائر بتاريخ 16 فيفري المنصرم، في وقت لم يبد هذا الأخير معارضته لدخول السوق الجزائرية، مصرحا “اليابان أحد أهم المصنعين العالميين للسيارات، وتلقى علامات ميتسوبيشي وتويوتا ونيسان شهرة واسعة وسمعة حسنة، الأمر الذي يجعلنا اليوم نسعى جديا لجلب مصنعين جدد للسوق”.

وقال قوري لـ”الشروق”، السبت، أن غرفة التجارة والصناعة الجزائرية باشرت سلسلة مفاوضات لجلب مستثمرين جدد للسوق، بعد أن شهدت الجزائر سنة بيضاء من حيث زيارة الوفود الاقتصادية والمستثمرين في أعقاب الحراك الشعبي الذي عاشه الشارع بداية من 22 فيفري 2019، وحالة الفراغ والشغور التي كانت سائدة قبل الانتخابات الرئاسية، وعزوف رجال الأعمال الأجانب طيلة فترة الحراك عن المعارض الجزائرية.

وأعلن المتحدث عن فتح مفاوضات مع السفير الياباني للاستثمار في قطاع إنتاج وتركيب السيارات بالدرجة الأولى، وهو القطاع المثير للجدل خلال الفترة الأخيرة بعد الفضائح المسجلة من طرف أصحاب رخص التركيب المحصّلة خلال الخمس سنوات الأخيرة، قائلا “تثير اهتمامنا الصناعة الميكانيكية اليابانية نظرا للسمعة الحسنة التي تتمتع بها، وسنسعى لجلب مستثمرين لإحدى علاماتها، ونتمنى التوفيق في ذلك”، مؤكدا “السوق الجزائرية ستكون بوابتهم لإفريقيا والجزائر تبقى منطقة استراتيجية للمتعاملين الأجانب في كافة القطاعات، بما في ذلك إنتاج السيارات”.

ويعتبر قوري أن أحد أهم العراقيل التي لا تزال تعترض طريق الراغبين في دخول السوق الجزائرية من المستثمرين الأجانب، عدم الإفراج عن النصوص التنظيمية المحددة للقطاعات الاستراتيجية غير المعنية برفع القاعدة الاستثمارية 51 ـ 49 والتي تم إلغاؤها عبر قانون المالية لسنة 2020 بعد ما تم سنها عبر قانون المالية التكميلي لسنة 2009.

وشدد المتحدث: “لقد استغرق الأمر فترة طويلة، وهو ما من شأنه عرقلة قدوم الاستثمارات الأجنبية للسوق الجزائرية، فالجميع يتساءل عن ماهية القطاعات الاستراتيجية”، مضيفا “العديد من الأحكام تضمنها قانون المالية لسنة 2020 ولكنها لم تدخل حيز التطبيق لحد الساعة على غرار استيراد سيارات أقل من 3 سنوات، بفعل غياب نصوص تنظيمية”.

بالمقابل، كشف عبد القادر قوري عن عدد من اللقاءات تم عقدها في السابق لجلب مستثمرين للسوق الجزائرية ولقاءات مرتقبة قريبا مع دبلوماسيين أجانب من أوكرانيا وكينيا ودول أخرى، في وقت أعلن عن تأجيل لقاء دراسة اتفاقيات المفاضلة التجارية مع الإتحاد الأوروبي والمنطقة العربية وتونس وإفريقيا الذي كان منتظرا نهاية الأسبوع الماضي، إلى الخميس المقبل.

الجزائر اليابان عبد القادر قوري

مقالات ذات صلة

600

25 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • إسماعيل بن قاسم

    مرحبا بالصناعة اليابانية في أرضنا

  • محمود

    يستخفون بعقولنا! تويوتا وميتسوبيشي ونيسان ينسحبان تدريجيا من بريطانيا مخلفين فصل آلاف العمال، وسيفعلون نفس الشيء في أوروبا بسبب توقيع معاهدة تجارية بين اليابان وأوروبا فيما يخص التعريفات الجمركية، ولهذا قررت شركات سيارات اليابانية بغلق مصانعها تدريجيا، وتصنيع السيارات في اليابان!!
    في ٢٠٣٥ سيصبح كل شيء كهربائي في أوروبا، فهل الدولة تعي ذلك، أم يضحكون على الشعب باستثمارات وهمية ومفاوضات الهف واللف والدوران مثل مشاريع الطاقة الشمسية مع الألمان ومشاريع أخرى ضخمة لم ترى النور ولن ترى النور أصلا لأنها كلها أوهام!!

  • احمد

    الشعب حاليا يريد سيارات أقل من ٣ أو ٥ سنوات ولا يريد الإنتظار ل١٠ سنوات لتهيئة الأرضية والمشروع ثم يقولون له آسفون!
    سياسة التعذيب والالهاء هي سياسة التجنين، وليس عيب أن تفتح الدولة السوق الوطنية على السيارات المستعملة ولو مؤقتا حتى يتمكن المواطنون من شراء سيارات بأسعار ٥٠ مليون سنتيم وليس سيارات مركبة ب٢٥٠ مليون سنتيم ليبيعوها للشعب بقروض واقساط والرابح هم العصابة الخفية!!

  • SoloDZ

    اخبار مثل هذه تؤلم بشدة نفسية الحساد الذين يتوهمون ان الخردة الفرنسية المقامة على محمية باريس شيء يمكن اعتباره اقتصادا وهي ليس اكثر من استغلال لليد العاملة الرخيصة وكل الارباح تذهب لصاحب المصنح الذي يستفيد من امتيازات خيالية وغير سيادية بالنسبة للمضيف عكس الاستثمار الحقيقي في تركيب السيارات بالجزائر ومرسيدس خير مثال ونتمنى خطوات ناجحة لمشروع تركيب تويوتا ونيسان وميتسوبيشي وبعث فولكسفاغن وكيا وهيونداي وغيرها من جديد على اسس صحيحة وسيتم ذلك بإذن الله لأن كل هذا هو جزء من المشروع الكبير الاستراتيجي الذي يقضي على معنويات التابعة وهو طريق الحرير الذي يجعل من الجزائر محور اقتصادي عالمي متنوع قوي

  • أنا مشيت ومن بلاد الهف

    مزلنا في التركيب خاه نندب خاه راح تهبلونا يا….

  • جزائري

    جميل , نتمنى التسريع من وتيرة الإجراءات وتسهيل دخول المستثمرين الآسيويين في كل القطاعات , السوق الجزائرية واعدة جدا خاصة بعد تكبيل أيادي العصابة وإلغاء العمل بقاعدة 51/49 بحجة السيادة والتي فالأصل كان غرضها غلق باب الإستثمارات الاجنبية من قبل العصابة وإعطائها لشركائهم في النهب في الاتحاد الأوروبي وفرنسا خاصة …
    الجزائر الجمهورية الجديدة في الطريق الصحيح ولا عزاء للحاسديين في مملكة محمد السادس الذين اصابهم السعار والغيرة بعد نجاح الثورة والحراك بدون قطرة دم واحدة وهم اذا قالوا تحيا الشعب يتم رميهم في القمامة و15 سنة سجن مشاكلهم يندد لها الجبين كان الله في عون شرفائهم فقط .

  • faouzi Tabet

    une tres bonne nouvelle de travailler avec les japonais au lieu du voleur corrupte les Francais.
    very good nieuws too word with correct country like Japan not wit the terible country like the French

  • جزائري

    إن الحكومة في الطريق الصحيح :
    لأن ثلثي مساحة الجزائر أراض صحراوية ، ولا يصلح لها إلا السيارات النفعية اليابانية .
    – أعلم أن هناك من سيثور على هذا القرار ، وهم معرفون لدى العام، والخاص ؟؟؟

  • dzair

    appel aux vulcanisateurs algeriens

  • aichaoui

    الجزائر العودة بقوة باذن الله الا ستثمارات تقضي على مشكل البطالة وهذه هي الفائدة وكذااك استيراد السيارات المستعملة قرار استيراتيجي ولمصلحة الشعب ولهاذا العصابة كانت تعرقله كل مرة لفائدة لوبيات الفساد ولو بقيت العصابة متاكد ان هذا القرار لن يمر ابدا

  • عيساني خثير

    وعادت ريمة لعادتها القديمة ، مفاوضات ، تركيب ، تضخيم الفواتر ، رشاوي تحت الطاولة وهلم جرا، كلام كثير وفعل قليل وفي النهاية كوارث

  • مجيد وهران

    كالعادة نحن اغبياء و لم نستخلص الدروس ابدا و كأن مشكلتنا قي السيارات

  • kim souahlia

    انا نعيش غير 60 سنة فقط ما نستناكش افتحلي الاستيراد و الله يسهل عليك

  • Populiste

    تركيب السيارات ليست صناعة..تفكك ثم تركب من اجل تفادي الضريبة و فقط. كانوا البزناسا يعملون نفس الشيء. لو تحسب عدد الاشياء المفككة و المركبة تجد انها تفوق مصانع نفخ العجلات..التركيب ليس صناعة بل عملية تجارية بحتة يتحمل الباءع كل المسؤوليات التي تنجر عنها..هناك مستورد لا يكسر راسه ياتي بها مركبة و ياخذ هامشه الربحي المنصوص عليه قانونا.كل الاشياء تنطبق عليها معايير علمية دولية..هنا عندنا في الجزار كل جزاءري عندو دولة دور في راسو..لا يفرق بين الصناعة و التجارة.و السياسة و الدين، و العلم و الثورة..و الدربوكة والقلوز..و حتى اليمين و الشمال..جهلة عبثوا بالبلاد و العباد

  • Ahmed

    Ila raqm 5: Abda dir rondila d’abord wanba3d ahdar.

  • عبد القادر

    لماذا التعليقات كلها غير سلبية في كل المجالات هل نحن شعوب مصنعة لا نلوم غيرنا في كل الأمور المشكل فينا نفهم في كل شيء نحب العيش السهل و بدون مجهود لماذا لا نعطي لهذه الحكومة مهلة على الأقل أربعة أو خمسة أعوام
    سرقت أموال و كان فساد و الحمد لو الله بي حكمة الجيش و شعب استطعنا ان نوقف هذا الفساد و الان حان وقت الشغل لننضف بلادنا كشعب و نترك أهل الاختصاص يشتغلون و نعطوهم فرصة و تقة
    كان عمر ابن الخطاب رضي الله عنه. إذا حدث. صدق و إذا حدث صدق فاين نحن من الإسلام

  • سعد الدين

    نعم لمثل هذه الاستثمارات مع الدول الاسيوية ونبتعد عن القارة العجوز الشمطاء ومنهم العدوة فرنسا

  • ابن الجبل

    اذا كنا نسعى لاستقدام مستثمرين أجانب للاستثمار في الجزائر ، فلما لا نعطي الأولوية للمستثمرين الجزائريين القادرين على الاستثمار ؟! أي الذين لهم أموالا ليست منهوبة ، ويكون الاستثمار حقيقي وفعال ، أي لا يكون هدفه نفخ العجلات ، وأن يكون قادرا على التخفيف من البطالة … والمستثمرون مستعدون ، سواء من يعيش في الجزائر أو خارجها …. فقط افسحوا لهم المجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــال .

  • l'algerien

    très bonne affaire
    merci mr le président

  • Mouwatan

    Idha khalawna 3oumal frança.

  • SOLO الاهبل المعقد

    لازالت بعض المخلوقات التي خلقت غبية وستموت غبية وفي صدرها كمد الناس وصلوا الى تصدير قرابة 10 مليار دولار ويراهنون في سنة 2025 ان يصلوا الى 20 مليار دولار في الواضح والغبي لا زال يحلم ويتقيئ حقده حتى يتقيئ مصارينه الناس هربت والجرو ينبح

  • محمد تلمسان

    لا ينبغي اصدار احكام مسبقة والأرضية موجودة والكفاءة و القابلية عند الأدمغة الجزائرية لا يمكن لأحد أن ينكرها يجب أن تقترن فقط بالصرامة و الحنكة اليابانية لا ضير من ولوج التجربة فالصين كذلك بدأت بالمناولة وأصبحت الآن في قمة المؤسساتية و المقاولات يا لكن ليس على حساب الخزينة العمومية و قاعدةة٥١/٤٩ أثبتت عدم جدواها لكن يمكن رغم فتح المال محاصرة تجاوزات التسيير بتفعيل حق الشفاعة وتأطير الرقابة

  • يونس

    ربراب هو الأول من اقترح استيراد هذه العلامات اليابانية في عهد النّظام البائد، لكن المشروع أوقفوه..

  • لشلح محمد

    اللافت للانتباه ان مصانع تكرير البترول لانتاج البنزين والمازوت وصناعة السيارت التي تسير بهذا الوقود تدريجيا غير مرغوب فيها في مطلع العشرية القادمة بسبب التحول لاستعمال الطاقة الشمسية وتنظيف البيئة مما يفرض علينا التفكير في السيارات الشمسية وهذا غير مدرج تماما في برنامج الحكومة ( وزارة الصناعة والطاقة والتجارة والبيئة..) وعليه لا يعقل ان تنتج تلفزيون قديم يحمله 4اشخاص والدول تنتج البلازما اي تلفزيون يحمله طفل عندما نباشر صناعة ما نفكر اين وصلت التكنولوحيا على الاقل تركب ماهو جديد تكنولوجيا لتربح الضريبة باضعف الايمان وتعزز خزينة الدولة ………….مجرد رأي

  • تيم

    نستبشر خيرا من هده الصفقة بشرط ان تكون مفاوضات حقيقية
    السيارات اليابانية جيدة وهي افضل من السيارات الفرنسية
    خطوة صحيحة من الحكومة تحسب لها

close
close