الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 13 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 12:31
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

تحقق شرطة نيويورك في وفاة الشقيقتين السعوديتين الغامضة، بعد العثور على جثتيهما قبل أسبوع على ضفاف نهر هدسون في مانهاتن مربوطتين معا بشريط لاصق حول الخصر والكاحل.
ولم يحدد الطب الشرعي بعد سبب الوفاة إن كانت نتيجة قتل أو انتحار. وقال مكتب الطب الجنائي إن الجثتين لم تكنا في حالة تحلل عندما وجدهما أحد المارة عصر يوم 24 أكتوبر المنصرم، ما يشير إلى أن وفاتهما ليست منذ فترة بعيدة.
وقال ديرموت شيا، رئيس قسم المباحث في إدارة شرطة نيويورك، للصحفيين هذا الأسبوع: “هل هناك أي دلائل في فيرجينيا عن حياتهن الماضية؟”، “نحن جاهزون لتحقيق العدالة لهاتين الفتاتين”.
وتم إرسال محققين من نيويورك إلى فيرفاكس للنظر في تحركات الشقيقتين هناك. وأفرجت إدارة الشرطة عن صورة جديدة يوم الأربعاء تظهر فيها الفتاة “تالا” بشعر أسود مكشوف، بينما تبدو أختها روتانا بحجاب خفيف بلون بني.
وذكرت صحيفة نيويورك تايمز، نقلا عن الشرطة، أن الأختين طلبتا اللجوء إلى الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة دون إبداء سبب، وأضافت أن والدتهما تلقت أيضا اتصالا هاتفيا من السفارة السعودية في واشنطن لإبلاغها بطلبي اللجوء.
وقالت وكالة رويترز إن شرطة نيويورك امتنعت عن تأكيد تقرير الصحيفة، ولم يتسن الاتصال بأحد أفراد الأسرة للتعليق.
من جهتها ذكرت شبكة “سي بي إس نيوز” التلفزيونية نقلا عن الشرطة، أن والدة الفتاتين أبلغت وكالات إنفاذ القانون، أنها تلقت مكالمة هاتفية من سفارة المملكة العربية السعودية بواشنطن قبل يوم من العثور على جثتي بنتيها، طالب خلالها موظفو السفارة الوالدة بأن تغادر الأسرة بأكملها الولايات المتحدة، لأن بناتها التمسن اللجوء السياسي في أمريكا.
ولم تعلق القنصلية العامة السعودية في نيويورك على تقرير الصحيفة بصورة مباشرة.
وقالت القنصلية في بيان إنها عينت محاميا لمتابعة القضية “لتجنب التقارير غير الدقيقة”. وقال البيان إن السفارة السعودية في واشنطن تقدم أيضا “دعمها ومساعدتها” لأسرة الفتاتين “في هذه الفترة الصعبة”.

https://goo.gl/6EZeVB
السعودية مانهاتن نيويورك

مقالات ذات صلة

4 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد

    حتما للسفارة دخل في موتهما ، حلقة اخرى من حلقات خاشقجي لكن على اطراف النهر .

  • محمد

    أين الذين يتباكون على خاشقجي….أم أنا أمريكا تقتل كما يحلوا لها ولا أحد يتكلم… تكلموا …يا أذناب الغرب ويا كلاب أمريكا واليهود…أففف لكم يا جبناء

  • وسيم

    واضح أنها من ما يسمى جريمة شرف همجية، المعروف بها المجتمعات العربية المريضة، مادامتا طلبتا اللجوء فمعناه أن حمايتهما مسؤولية السلطات الأمريكية التي قصرت في عملها وفي حماية طالبتي لجوء، أو أن الأموال السعودية أثرت في ترامب لدرجة جعلته يتغافل على كل عيوبهم وجرائمهم، لا يعقل أن عشق المال من المدعو ترامب تجعله ينسى كل شيئ، ثم لماذا تقحم السفارة نفسها فيما حدث بما أن البنتين طلبتا اللجوء من أمريكا وليس من السفارة السعودية؟؟؟ التحقيق في جريمة خاشقجي لم تنتهي بعد لتأتي جريمة جديدة للأسف

  • قدور0031

    لا أربط كل شيء بخاشقجي، شوية منطق يا مجانين
    القضية بنتات مسلمتان قتلتا في أمريكا
    ماذا لو حدث العكس؟ العالم كله يثور
    لكن بما أن الضحية مسلم عربي فالسكوت سمة المنافقين والعملاء
    لو لم أجد الخبر في الشروق لما سمعت به لأنه يوجد تكتم كبير في الاعلام
    ما هذا النفاق وما هذ البغض ضد كل ما هو مسلم؟
    الله يرحم الفتاتان، ولا داعي لأن نتدخل في أسباب طلب اللجوء، فأبناء الجزائر بالآلاف وعشرات الآلاف يطلبون اللجوء، فهل نجرم هذا الفعل؟
    اللجوء أقرأه الاسلام وهو موجود حتى في القرآن، ولم ولن يكون حجة لتبرير إزهاق أرواح المسلمين، وخاصة في بلدان تدعي حفظ حقوق الإنسان
    الله يلعن كل خائن وعميل ومنافق

close
close