-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
الاتحاد الإفريقي يضخ 8 ملايير سنتيم في خزينة الشبيبة

ملال يعد لاعبيه بـ 100 مليون في حال التتويج بـ”الكاف”

سليم دريس
  • 1765
  • 1
ملال يعد لاعبيه بـ 100 مليون في حال التتويج بـ”الكاف”

قرر رئيس شبيبة القبائل، شريف ملال، صرف منحة 60 مليون سنتيم على كل اللاعبين، عقب التأهل إلى الدور النهائي من كأس الاتحاد الإفريقي، تحفيزا للمجموعة من أجل التحضير بمعنويات عالية لموعد النهائي المقرر يوم 10 جويلية القادم أمام نادي الرجاء البيضاوي المغربي على ملعب “الصداقة” في العاصمة البينينية “كوتونو”.

وكانت شبيبة القبائل قد بلغت نهائي كأس “الكاف”، الأحد، الفارط عقب تغلبها على كوتون سبور الكاميروني بثلاثية نظيفة على ملعب 5 جويلية الأولمبي، وبثنائية مقابل هدف واحد في 20 جوان في مدينة “ياوندي” بالكاميرون برسم لقاء الذهاب.

يحدث هذا في الوقت الذي وعد فيه الرجل الأول في بيت الشبيبة زملاء بولحية بمنحة تصل 100 مليون سنتيم في حال العودة بالتاج القاري من البينين في 10 جويلية المقبل عند مواجهة الرجاء المغربي، في مقابلة تبدو صعبة بالنسبة للطرفين خصوصا وأنها تكتسي طابع “الداربي” المغاربي.

وتدعمت خزينة شبيبة القبائل بمبلغ 8 ملايير و400 مليون سنتيم من جوائز مسابقة كاس الإتحاد الإفريقي، وذلك عقب بلوغ الفريق نهائي كأس الإتحاد الإفريقي قبل يومين، علما أن خزينة النادي كانت قد دعمت أيضا بحر الأسبوع الفارط بمبلغ مليارين و500 مليون سنتيم، والتي منحها المجلس الشعبي لولاية تيزي وزو كمكافأة من السلطات المحلية على النتائج الباهرة التي يسجلها النادي في الموسم الحالي سواء محليا أو قاريا.

وفي سياق  آخر ، تعود شبيبة القبائل إلى ملعب “الصداقة” في العاصمة البينينية “كوتونو”، الذي سيحتضن نهائي كأس الإتحاد الإفريقي يوم 10 جويلية ضد الرجاء البيضاوي المغربي، في “درابي” مغاربي واعد ومفتوح على كل الإحتمالات، بعد 28 سنة من آخر مباراة أجراها “الكناري” العام 1993 في ثمن نهائي كأس الكؤوس، أمام دراغونز دي أومي المحلي، والذي انهزمت فيه الشبيبة في لقاء الإياب بثلاثية نظيفة، علما أن زملاء حاج عدلان كانوا قد فازوا في لقاء الذهاب في تيزي وزو برباعية نظيفة لتتأهل الشبيبة إلى ربع نهائي كأس الأندية الحائزة على الكؤوس.

ويعد ملعب “الصداقة” الذي سيحتضن المباراة النهائية في كأس “الكاف” من أكبر الملاعب في دولة البينين، الذي يتواجد في مدينة “كوتونو”، وهو متعدد الاستعمالات، حيث يتسع الملعب الذي سيحتضن نهائي كأس “الكاف” لـ 35 ألف متفرج، ويعتبر الملعب الرسمي الذي يخوض فيه منتخب البينين مبارياته الدولية، علما أنه تم إنشاؤه سنة 1983.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • mass-ansen

    تحية حارة يا من واجه كل الصعاب وبلغ بالشبيبة القمة رغم الامكانيات الجد محدودة ورغم كثرة الأعداء الذين كالعادة تكالبوا على الشبيبة بل الذين ينتظرون بفارغ الصبر خروجها المبكر من المنافسة .