الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 18 محرم 1441 هـ آخر تحديث 08:41
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

كشفت شركة “أس أو أس موبيل” عن إنهاء علاقتها رسميا مع الشركة القطرية “بي ان ميديا”، أو الجزيرة الرياضية سابقا، بسبب مشكلة المتابعات الجبائية، التي اعتبرت أنها غير مفروضة عليها كشركة جزائرية، وإنما كان يتوجب على المتعامل الأجنبي “بيان ميديا” الالتزام بها، في حين فشلت كافة إجراءات الطعن التي باشرها المتعامل الجزائري في الوصول إلى النتيجة المبتغاة.

أعلنت “أس أو أس” موبيل، الأربعاء، وهي شركة ذات حقوق جزائرية، تم إنشاؤها من طرف مستثمرين وطنيين ومقيمين جزائريين عن إنهاء علاقتها مع الشركة القطرية “بيان ميديا”، أو الجزيرة الرياضية سابقا.

وحسب بيان للمتعامل، تلقت “الشروق” نسخة عنه، يرجع هذا القرار إلى رفض الشركة القطرية تسوية وضعيتها الجبائية، وعناد الإدارة الجبائية التي تريد تحميل الأعباء حصريا لشركة “أس أو أس موبيل”، رغم أن القانون يؤكد أن هذه الضريبة مفروضة فقط على المتعاملين الأجانب، الذين لا يملكون إقامة دائمة في الجزائر.

وحاولت الشركة، وفقا لذات البيان، تسوية الوضعية طيلة الخمس سنوات الماضية، عبر اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة وتوقيع عدد من الطعون، وتحديدا منذ شهر جوان 2014، إلا أن محاولاتها هذه باءت بالفشل، إذ لم تتمكن من الحصول على حقوقها الشرعية، مما يضطرها اليوم إلى الانسحاب ورمي المنشفة.

وتوجه “أس أو أس موبيل” شكرها لكافة الموزعين ونقاط البيع المعنية، وتعبر عن امتنانها للمجهودات التي يبذلها هؤلاء، كما تحتفظ الشركة بكافة حقوقها في الطعن والإجراءات الشرعية لنيل حقوقها.

الجزائر الشروق تي في بي أن سبورت

مقالات ذات صلة

600

4 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • dz

    ياو ما تفهمتوش الكود حبوا يزعكوا هذي القناة الاحتكارية و تستقل الدولة الجزائرية عن شمال افريقيا و الشرق الاوسط ويديرو باقة رياضية جزائرية على القمر الجزائري قريبا …….

  • خديجة ثابتي

    فلتتصل شركة “أس أو أس موبيل” الجزائرية للمتعامل بأوت كيو السعودي كبديل للبين سبورت القطرية.

  • melo harmo

    كانت الجزائر مرتعا او مسرحا لمن هب ودب في السنوات الماضية ابان النضام السابق لمن اراد الاستثمار او بدون فاليدخل الى الجزائر فان فيها لا رقيب ولا حسيب اما الان مع الحراك الشعبي فتغيرت المعادلة فسيبق غير الجد والعمل والمتابعات الضريبية وسيبق غير طويل العمر

  • علي الجزائري

    ملفات الفساد مع دول الخليج بالجزائر لم تفتح بعد
    فساد هذه الدول ليس له مثيل , تدفع المليارات لاجل احتكار السوق لنفسها واستعباد الناس حتى فوق ارضهم
    وللاسف وجدت بيئة فاسدة بالجزائر تواطئت معها بتجاوزات قانونية لا يتصورها عقل انسان
    لكن ذلك العهد مضى
    كل الدول التي تواطئت مع النظام السابق والعصابة الحالية التي تدعي محاربة الفساد ستتم تعريتها ويدفعوا الثمن الباهض على جرائمهم

close
close