الأحد 23 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 13 محرم 1440 هـ آخر تحديث 22:56
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

تحولت عشرات المنشآت والمرافق التي كلفت الخزينة العمومية ملايير الدينارات، إلى سكنات للعناكب والغبار بعدما فضلت السلطات على مختلف مستوياتها بولاية تيزي وزو، غلق أبوابها حتى قبل أن تفتح، دون وضعها في خدمة السكان الذين انتظروها بفارغ الصبر.

لم يجد سكان ولاية تيزي وزو بعد تفسيرا “لظاهرة” إنجاز عشرات المشاريع التي كلفت الخزينة العمومية ملايير الدينارات واختيرت لها مواقع استراتيجية بهدف توفير الخدمات الحسنة للمواطن، إلا أن المشاريع الموعودة لا تزال في خانة الانتظار وافتتاحها رغم استلامها جاهزة قبل سنوات، لا يزال مؤجلا إلى إشعار غير مسمى.

من بين المشاريع المهمة التي أنجزت في السنوات الماضية ولا تزال حاليا مساكن للغبار، مركز العبور بمنطقة وادي فالي، المشكل من 100 بيت جاهز، تآكلت أطرافه وهياكله من الصدإ، واهترأت بشكل لا يسمح لها بإيواء الفئات التي أنجز لها قبل 10 سنوات تقريبا، ولكونها شبه مهجورة حاول البعض اقتحامها للسكن فيها، إلا أن السلطات استعانت بقوات الأمن لإخراجهم، وبقيت الشاليهات دون ترميم وعناية تذكر، قصد الحفاظ على الغلاف المالي الذي استهلكته على الأقل.

نفس الشيء بالنسبة إلى مركز تصفية الدم الذي استلم جاهزا منذ سنوات هو الآخر بوسط مدينة تيزي وزو وبسبب تعذر إنجاز الطريق ناحيته حسب ما علم من طرف السلطات المعنية، بقي المركز بعيدا عن الاستغلال إلى حد الساعة، دون نسيان سوق التجزئة للخضار والفواكه المنجز لدى المخرج الشرقي لمدينة تيزي وزو، الذي روهن عليه قبل سنوات بعد القضاء على التجارة الفوضوية في المدينة، إلا أن التجار والمواطنين على حد سواء رفضوا استغلال هذا الموقع لبعده عن المدينة وغياب وسائل النقل، لتبقى هياكله هو الآخر عرضة للصدإ.

مشاريع كثيرة في قطاعات حيوية وحساسة، لا تعد ولا تحصى، في المدن والقرى لا تزال أبوابها مغلقة، رغم الحاجة الملحة إليها، حيث يطالب السكان السلطات المعنية بالتحرك قصد وضعها في خدمتهم بدل هدر المال العام.

https://goo.gl/4EVJAC
الخزينة العمومية تيزي وزو وادي فالي

مقالات ذات صلة

  • إحباط محاولة هجرة غير شرعية لـ60 شخصا غرب البلاد

    حجز 145 كلغ من المخدرات بتلمسان

    كشف عناصر حرس الحدود، الخميس، 145 كيلوغرام من الكيف المعالج مخبأة وسط الأحراش، إثر دورية قرب الشريط الحدودي بباب العسة بتلمسان، حسبما أفاد به بيان…

    • 114
    • 0
  • بعد حديثه حول قضية موريس أودان.. جامعيون فرنسيون:

    ماكرون مطالب بتصريح دقيق حول جرائم الاستعمار الفرنسي

    اعتبر الجامعي الفرنسي، أوليفيه لوكور غراندميزون، أنه يتعين وصف مجمل الجرائم الاستعمارية التي اقترفتها فرنسا مثلما "يتطلب الأمر"، مؤكدا أن تصريح الرئيس امانويل ماكرون حول…

    • 671
    • 5
1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • حيران

    قبض الثمن و أكل اللص مالها و هرب….فلمذا البكاء على الأطلال…هم يشجعون هذه الممارسات المافياوية من المسؤولون المسعورون في ملأ الجيوب على حساب التنمية

close
close