-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

منظمة المجاهدين ترد على الأخضر الإبراهيمي

الشروق أونلاين
  • 7851
  • 11
منظمة المجاهدين ترد على الأخضر الإبراهيمي

تأسف الأمين العام بالنيابة لمنظمة المجاهدين، محند واعمر بن الحاج لما ورد من تصريحات على لسان الدبلوماسي الأخضر الإبراهيمي الذي تحدث عن انسحاب للجيش الفرنسي من الجزائر في 1962.

وقال محند واعمر، في حوار منشور على صفحة المنظمة على موقع يوتيوب أن تصريحات الابراهيمي وحديثه عن انسحاب الجيش الأمريكي من افغنستان والقول بأن ذلك حدث أيضا في الجزائر بانسحاب فرنسا منها سنة 1962 لا يمكن وصفه إلا بالمدهش.

وقال محند واعمر أنه لا مجال للمقارنة بين الوجود الفرنسي في الجزائر كدولة استعمارية لمدة 132 سنة بمليون عسكري مسلح من الحلف الأطلسي بالوجود الأمريكي في أفغانستان الذي كان مع النظام الأفغاني ضد حركة طالبان.

 وقال محند واعمر إن “الإبراهيمي أصابه الخرف وهو التفسير الوحيد لتصريحاته الأخيرة”

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
11
  • ابونواس

    لمادا تأسفت يا(كبير المجاهدين)...التأسف معناه الاعتراف والاقرار بما تقيأ به الابراهيمي في حف الشعب وثورته المجيدة وشهداؤه ومجاهديه....الابراهيمي الأخضر تجاوز الاطار المسمى الخط الأحمر وتقيأ على الأمة كلها..وتأسفكم معناه اعتراف بما قال...كارثة

  • الهفاف

    صح النوم. ما هذا الذل ؟ لو قالها أحد من الشعب لرفعت عليه قضية في المحكمة و لكن هذا الخائن ،لا. رجال القبائل ليس مثلك و أعطيك منهم مثل قطرة ما في البحر. فيديو قادة و زعماء منطقة القبائل ارعبوا الاستعمار الفرنسي خلال حرب التحرير 195

  • عبداللطيف

    هذا رأيي : لا يستحق الرد و لا حتى الكلام عنه ، نكرة ...

  • الحق مر

    ما اخذ بالقوة لا يرد الا بالقوة مليون ونصف مليون من الشهداء في سبيل ان تحيا الجزائر هناك مثل يقول يحاربونك حتى تنفذ كل تخطيطاتهم من اجل اخذ ارضك ولكن عندما يفشلون وينتصر الحق على الباطل يقولون كيف فعلتها يا بطل . فرنسا العدو رقم واحد وستبقى الى يوم الدين فما يقال عن كفاحنا ضد المستدمر فلن يغير شيئا فالجزائر ستبقى عصية كل حاقد متنكر لتضحيا تنا التي رسمها شهدائنا بدمائهم الطاهرة الخزي والعار على الذين يعشقون فرنسا حتى النخاع عاش المجاهدون وايناء الشهداء الصحاح وعاش وطني وطن الشهداء

  • elarabi ahmed

    أسف الأمين العام بالنيابة لمنظمة المجاهدين، ليس فى محله وبحكم مسؤولياته وخصوصا الجانب التاريخى والوظيفى كان بإمكانه أن يطلب تفسيرا من المسؤولين عن السبب الذي رفض لأجله النظام الجزائري رفع الإدارة الفرنسية السرية عن وثائق سنوات الاحتلال الاستيطاني الـذي دام لـ 132 سنة، وبدون اتهام الآخرين بالخرف أو أشياء لاعلاقة لها بالجهاد والمجاهدين . مع العلم ان السيد الابراهيمى والدى قاله يعرف الكثيرون منه والدى يدخل ضمن ا ( اتفاقية "إيفيان" )

  • حمد

    كل يوم يمرّ نكتشف فيه سرا من اسرار المسؤولين السابقين

  • سعاد

    ذاك الرد! يزلزل. ما بقى والو

  • جزاءري

    وزارة المجاهدين كانت تقبل ملفات مجاهدين مزعومين وترفض اخرين دون ذكر السبب الرفض بطريقة فجة يجعلك تشعر باحتقار هذه الوزارة للمواطن. هكذا تصرفات تجعلني لا أصدق كثيرا ما يقوله الكثير ممن يدعون انهم كانوا مجاهدين لانني اعرف كيف تم قبول ملفاتهم كمجاهدين وكيف تم رفض اخرين .

  • بوعلام

    لا بركة ولا ثقة فيكم, مكراشين همكم بطونكم

  • جزائري حر طليق

    انتظروا الأسوء والسبب هو التأسيس لتزوير تاريخ هذا البلد ليس تاريخ الفترة الفرنسية فحسب بل تاريخنا بملايين سنينه .. ثم بما أن تاريخنا زوره المزورون فالكل يغني بغناه كما يقال أي الكل ضحية والكل جلاد .

  • Moh

    اذا كان يسكن في فرنسا فهذا من المنطق ان يقول هذا