-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

مهل: لا أحد منع ماسياس من زيارة الجزائر

الشروق أونلاين
  • 3967
  • 17
مهل: لا أحد منع ماسياس من زيارة الجزائر
ح.م
وزير الإتصال ناصر مهل

فند وزير الإتصال، ناصر مهل، أن يكون المغني الفرنسي ذو الأصل اليهودي، أنريكو ماسياس، قد منع من زيارة الجزائر في وقت سابق، مؤكدا أن العلاقات الجزائرية الفرنسية لا يجب أن تتعثر بزيارة ماسياس أو عدمها.

وأوضح مهل، في حديث على أمواج راديو أوريون “إذاعة الشرق الفرنسية، حسب ما نقله الموقع الإلكتروني “رهانات”، أنه “ما من أحد منع أنريكو ماسياس من القدوم إلى الجزائر”، مضيفا أن “الفرنسيين الذين يرغبون في زيارة الجزائر مرحب بهم بمن فيهم أنريكو ماسياس إن أراد ذلك”، مؤكدا بقوله “أنا أعي ما أقول فلقد كنت في صلب العلاقة بين الجزائر وباريس حينها وأنا من كان يكلم ماسياس والزيارة ألغيت من طرف ماسياس نفسه وبوسعي أن أقدم له الدليل أنه هو من ألغى السفر وليس الجزائريين من فعلوا”.

وقال وزير الاتصال إن “هناك ميل كبير في الجزائر لالتزام الصمت لأننا لا نريد خلق المشاكل اليوم وقد انقضت عشر سنوات عن ذلك وأنا عضو في الحكومة الجزائرية ويسعني القول أن ماسياس قد كذب”.

وخلص مهل إلى القول أن كل الفرنسيين الذين يرغبون في زيارة الجزائر مرحب بهم بما فيهم أنريكو ماسياس إن أراد ذلك. كل الذين جاؤوا بإمكانهم أن يشهدوا أنه تم الترحيب بهم بسعة صدر. الجزائر استعادت استقلالها في 5 جويلية 1962 وقد طوت الصفحة اليوم. الأمر لا يتعلق بمستقبلنا نحن بل بمستقبل أجيال كاملة في فرنسا كما في الجزائر”.

أما عن العلاقة بين الجزائر وفرنسا اعتبر الوزير أنه من “الأهمية أن يتم تطبيع هذه العلاقات مع فرنسا”، قائلا “ما أعنيه بتطبيع هو الدفاع عن مصالح مشتركة“.
وبخصوص الإشارة القوية التي تنتظرها الجزائر من باريس أشار وزير الاتصال “نحن ننتظر بكل بساطة أن لا يحرم الجزائريون من واجب الذاكرة“.
وأضاف يقول “مثلما أدت فرنسا واجب الذاكرة اتجاه ألمانيا لا أرى سببا ليرفض هذا الواجب اتجاهنا”، مذكرا بهذا الخصوص بانعقاد ملتقى مؤخرا في مجلس الشيوخ الفرنسي حول الذاكرة وكتابة التاريخ بين الجزائر وفرنسا، واصفا إياه بـ”الإشارة القوية”. “لقد وجه نداء للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في هذا الاتجاه واعتقد أن هناك دوافع للتفاؤل“.

وأشار الوزير أن إحياء ذكرى خمسينية الإستقلال الوطني فرصة لإعداد حصيلة انجازات الجزائر على مدى السنوات الخمسين المنقضية، مؤكدا “ربما لم نحل جميع مشاكل الجزائريين لكن جزءا كبيرا من هذه المشاكل قد حل“.

وبخصوص مغزى الرسالة التي وجهها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في 8 ماي الماضي حول تسليم المشعل للشباب، قال الوزير إنه من البديهي بعد ما سمي الشرعية التاريخية والشرعية الثورية أن نشهد اليوم هذا الانتقال نحو الشرعية الدستورية، معددا الإنجازات التي حققتها الجزائر خلال الخمسين سنة منذ الإستقلال.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
17
  • khaled

    "ناصر مهل"؟؟؟ من أنت ؟ هل تعلم أنا مسياس و جوني هالدي و أدمو و غيرهم أقاموا1967 حفل غنائي ضحم في الأولمبية بباريز و ثم الدخول دفعوه لمساندة الجيش الصهيوني في حرfه مع العرب أنذاك.
    لا لمسياس و الجزائر ليس ملك لوزير أو رئيس و لم يموت الشهداء حت يعود مسيلس الى الجزائر و القسنطنيين يعرفون جيدا ما فعلته عائلة مسياس بهم ليام الاحتلال.

  • mohamed

    il est le bien venu chez lui on algerie pour quoi cette discrimination moi j ai bcp amis juifs super sympa ont tous égaux devant dieu pour quoi cette haine

  • العباسي

    اسي مهل الجزائر ليست المغرب و لا تونس عندنا حساسيه اتجاههم وهم يعرفون هادا لعادا حزمو امتعتهم ورحلو مع فرانسا

  • أحمد

    شعب قسطينة الحر هو الذي منعه وو قف لزيارته بالمرصاد حتى تم إلغاؤها .
    ماسياس يهودي من مواليد قسنطينة وقف مع الاستعمار إبان الثورة ورحل مع فرنسا في 1962 فلا مكان له في الجزائر ومن يريد عكس ذلك فعلينا أن نبحث في جذوره وأصوله حتى يتبين لنا الخيط الأبيض من الأسود و حتى ندفع الشك باليقين .

  • الجزائري

    هو لا يخدم الجزائر يخدم اسرائيل فيقو

  • D. ESSERHANE

    C'est le peuple qui ne pas de ce sioniste fouler le sol algérien
    MASSIAS a chante 'ENFANTS DE TOUT PAYS' et il n'a manifesté aucune pitié pour les enfants de la Palestine - AUCUNE REACTION DE SA PART... ya M.. Mehal

  • amar

    الله لا يجيبو اليهودي النتن يمسخ الجزائر

  • cirta

    لن يدخل هذا الكلب إلى قسنطينة لا تهتم لهذا الوزير إنه لا يعرف ربما أن في قسنطينة جمعية ظد اليهود القدامى و الجدد و أنها تعمل في هدوء بعيدة عن الأضواء
    هذا الكاب النجس إستقبله في دارك
    أقسم بالله العظيم أن هاؤلاء الوزراء ما عندهم ذرة وطنية
    إني أشتعل من الغيظ

  • اسماعيل

    بعتو ثرواتنا و بيترولنا و غازنا .معليش
    بعتو ارضنا بما يسمى اقتصاد؟ معليش
    حابين تبيعونا كرامتنا و تاريخنا و شهداءنا؟ هذا الشئ الذي سيفجر الجزائريين حذاري يا عملاء فرنسا
    أنشري يا شروق

  • عيسى

    هل كل جزائري مرحب به في فرنسا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    يا سيادة الوزير الشعب هو من يمنع دخول الحثالة والزبالة إلى الجزائر ولست أنت مع إحترامي لموقعك.
    وهذا الخائن غير مرحب به في بلد الشهداء.
    وكما أن هناك الآلاف مين الجزائريين الذين رفضت طلباتهم لتأشيرة التنقل إلى فرنسا نحن نطالب برفض تأشيرة هذا اليهودي المخنث حتى وإن طلبها، رغم أني أجزم أنه لن يغامر بطلبها.
    وأعرف أن سيادة الوزير صادق في قوله أن هذا اليهودي كذب وكذاب فهم كلهم كذلك، مهنتهم الكذب وطبعهم الخسة والخديعة والمكر.

  • بوساحة محمد

    ماسياس يهودي صهيوني لم تطأ باذن الله قدمه الجزائر أما أنت أيها الوزير تكلم باسمك ولا يحق لك التكلم باسم الجزائر وما سياس يبقى هو ماسياس وفرنسا تيقى هي فرنسا الاستدمارية والذين يرحبون بفرنسا لانهم لم يذوقوامرارة وويلات الاستدمار أما الذين عانوا من ذلك لم ولن يقبلوا الذل ومهانة فرنسا للجزائريين فرنسا عدو لدود بالامس القريب كان ساركوزهم يحاول وبكل قوة اشعال نار الفتنة وتفتيت الدولة الجزائرية بواسطة يهودي صهيوني

  • abdellah

    منعه الله و من يحب الله و رسوله.

  • ²مينــوشة وهرانيــة²

    و تدعو عليا و تقولو بشار يقتل ها هوما تاوعكم يرحبو باليهود تحيااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا بشاااااااااااااااااااااااااااااااااااااار الاسدددددددددددددددددددددددددددددددددد

  • بدون اسم

    أنت وأمثالك لم تعارضو ولن تعارضو لأننا نعرفكم جيدا ونعرف شخصية التي تحملونها فلكلمة ورفض لا تكون من أمثالكم ونحن لا ننتضر مبادرة كهاذه منكم لأنكم لا تتصرفون بي إرادتكم شعب هو صاحب القرار وشعب هو من لهو الحق أن يرفض زيارة هاذ اليهودي لي الجزائر فلجزائر مزال فيها رجال حتا ولو كانو مهمشين لا لي زيارة هاذ اليهودي إلى الجزائر ومن يريد زيارته فليذهب إليه متى شاء .

  • Ahmed

    Même s'il n'ya pas une interdiction de l'état, le peuple ne veut pas de lui. Il n'est donc pas le bienvenu

  • بدون اسم

    مع اني لا أتقنها
    أدرك أن عينا ...يِؤخّرني
    ميم يرقّبيي
    آسف سادتي لن ألعب بالحرفين
    عيني تروقني لحيته
    عمامته تشفيني
    ميمكم نشاز صوته
    الحانه تبكيني
    أبدا, لن يعلو الحاجب عين
    و الماء, لا يغمر بالطّين

  • الجزائرية

    الشّعب يمنعه يا سيادة ناصر .