إدارة الموقع
الجزائر – أيسلندة (سهرة السبت بداية من الساعة الثامنة والنصف)

“مهمة صعبة لـ “المحاربين”.. لكن المستحيل ليس جزائريا”

سليم دريس
  • 1722
  • 0
“مهمة صعبة لـ “المحاربين”.. لكن المستحيل ليس جزائريا”
ح.م

يواجه المنتخب الوطني لكرة اليد، سهرة السبت، نظيره الأيسلندي، لحساب بطولة العالم التي تحتضنها مصر منذ الأربعاء الفارط، على قاعة العاصمة الإدارية الجديدة في القاهرة، في مباراة قوية صعبة، لكنها ليست “مستحيلة” بالنسبة للسباعي الجزائري الذي أثبت قدرته على قلب موازين أي مباراة، والدليل على ذلك “السيناريو” الذي عرفته أول مباراة للمنتخب أمام المنتخب المغربي الذي تفوق عليه بنتيجة 24 مقابل 23 في لقاء “مثير”.

ويطمح أشبال آلان بورت إلى تحقيق الفوز على حساب الأيسلنديين الذين تعثروا أمام “بحارة” البرتغال في أول خرجة مونديالية، وهو ما يؤكد أن منتخب أيسلندة سيرمي بكل ثقله من أجل تحقيق الفوز ومن ثم البقاء في المنافسة، على اعتبار أن الخسارة أمام “الخضر” اليوم ستعجل بتوديع منتخب أيسلندا للمونديال.

وكان المنتخب الأيسلندي قد سقط في أول ظهور له في مونديال مصر أمام البرتغال بنتيجة 23 مقابل 25، الخميس، ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة السادسة، ليتصدر بذلك منتخب البرتغال صدارة المجموعة السادسة برصيد نقطتين، رفقة المنتخب الوطني بفارق الأهداف.

وفي سياق ذي صلة، قال مسعود بركوس أن مواجهة أيسلندا ستكون قوية وصعبة بالنسبة للتشكيلة الوطنية، معتبرا أن المنافس يعد من أقوى المنتخبات الأوروبية والعالمية، غير أن بركوس أكد أنه ورفاقه سيخوضون المباراة بتركيز شديد وسيعملون على تقديم مستويات قوية، ومن ثم تعويض الوجه الشاحب الذي ظهروا به في المباراة الأولى أمام المغرب.

وعلى الورق تبدو مهمة أشبال الان بورت صعبة للغاية بالنظر للفرق الكبير بين المنتخبين، ما يعني أن كل المعطيات تصب في صالح منتخب أيسلندا العالمي، والذي يضم في صفوفه لاعبين مميزين ينشطون على المستوى العالي، بالنظر إلى المنتخب الوطني الذي قدم مستويات ضعيفة في أول خرجة ضد المغرب ينبغي للتقني الفرنسي تصحيحها لتفادي “مهزلة” تاريخية أمام المنافس، خصوصا وأن حارس المنتخب الأيسلندي فيكتور غيسلي هالغريمسون كان قد لمح إلى أنه لا يعرف المنتخب الجزائري مقارنة بالبرتغال، لكن يعتبر مواجهته أمرا عاديا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!