-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
أكّد أنها بعيدة عمّا يحدث.. خبير المعلوماتية الدكتور عبد اللوش:

مواقع إلكترونية لهيئات جزائرية رسمية “نائمة”!

وهيبة سليماني
  • 1018
  • 0
مواقع إلكترونية لهيئات جزائرية رسمية “نائمة”!
أرشيف

قال الخبير في المعلوماتية، عثمان عبد اللوش، في تصريح لـ”الشروق”، إن المواقع الإلكترونية للكثير من الجهات والمؤسسات الرسمية “نائمة” ولم تفعّل، رغم كل الأحداث والمستجدات التي شهدتها الجزائر مؤخرا، ورغم الحديث عن أهمية التطور التكنولوجي والرقمي.

وأكد عبد اللوش أن 12 وزارة دون مواقع إلكترونية محيّنة ومفعّلة، كوزارة الفلاحة التي لم يعط موقعها أهمية لحرائق الغابات الأخيرة، وكذا موقع مديرية الغابات نفسها، حيث استغرب تجاهل الاعتماد على الرقمنة وتطوير التعامل الإلكتروني، وتعزيز المواقع الخاصة بهذه الهيئات بالمعلومات والأخبار الجدية ومتابعة الأحداث وقضايا الساعة.

ويرى المختص في المعلوماتية، الدكتور عبد اللوش، بأن تقييم المواقع الإلكترونية للمؤسسات العمومية والهيئات، خاصة ذات الصلة بالمواطنين، ضرورة في الوقت الراهن، لاسيما أنّها باتت مؤشرا ومعيارا حقيقيا في الحكم على مستوى المسؤولين ومدى جديتهم في التعامل مع انشغالات الشعب، من خلال المواقع الإلكترونية. وأضاف عبد اللوش موضحا، أنه حتى أرقام الهواتف التي تدرج في هذه المواقع الإلكترونية للمؤسسات معطلة وخارج الخدمة، ولا يمكن أن يستفيد منها المتصل، كما أن البريد الإلكتروني لبعض الجهات الرسمية غير موجود، في حين إن مسؤولين في دول أخرى يضعون البريد الإلكتروني في متناول المواطن ويتعاملون معه بجدية حقيقية وآنية.

وأشاد عبد اللوش باحترافية المواقع الإلكترونية لكل من وزارة الدفاع، والوزارة الأولى، والخارجية، مطالبا بأن تكون نماذج جيدة يقتدى بها، لتعميم مثلها عبر الوزارات الأخرى، والكثير من الهيئات، والمؤسسات العمومية التي تتعامل مباشرة مع المواطن.

ودعا إلى الاستعانة بالشباب الذين يملكون خبرة في المعلوماتية، واتخاذ إرادة سياسية حقيقية قبل أن تداهمنا تكنولوجيات أخرى متطورة ولن نعرف، بحسبه، كيف نواجه تراكمات الأخطاء السابقة واللامبالاة بأهمية إقحام الرقمنة والتعامل معها في جميع القطاعات وعلى جميع الأصعدة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!