الخميس 24 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 06 صفر 1442 هـ آخر تحديث 14:50
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين

صنع فيديو يظهر متوفيا بسبب الإصابة بفيروس كورونا، ملقى على الأرض بمستشفى كويسي بلعيش بمدينة سيدي عيسى شمال غربي المسيلة، الحدث عبر منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية ووسائل الإعلام، وأثار ضجة واسعة لدى رواد الفضاء الافتراضي، الذين صدموا من المشاهد التي أظهرت المقطع المتداول صبيحة أمس السبت، مطالبين بحضور وزير الصحة وإيفاد لجنة وزارية للتحقيق في القضية، وإيجاد الحلول المناسبة للأوضاع الراهنة لهياكل القطاع عبر الولاية رقم 28.

الفيديو الذي اعتبره الكثيرون بمثابة الفضيحة التي تتطلب تدخلا بصفة مستعجلة للنظر فيما يحدث داخل أسوار القطاع، يبين جثة متوف مرمية على الأرض وأمام أحد الأبواب الداخلية للمستشفى محاطا بقارورات فارغة وأوساخ يجهل لحد كتابة هذه الأسطر الظروف والخلفيات والجهات التي تقف وراء هذا الفعل، سواء بفعل فاعل أو نتيجة إهمال وعدم مبالاة وفي غفلة من العاملين بالمستشفى، بالنظر إلى حالة الاكتظاظ وتزايد أعداد المصابين والوفيات، خاصة في كل من بوسعادة، عاصمة الولاية، سيدي عيسى التي تتصدر القائمة، وهو ما يعد عينة حقيقية للأوضاع الراهنة والظروف المزرية التي يشتغل فيها الأطباء والممرضون وكل العاملين بالقطاع الذين نظموا عدة وقفات احتجاجية وشكاوى، لكنها لم تجد آذانا صاغية.

واعتبر كثيرون هذه الوضعية بمثابة الواقع الحقيقي الذي يشهده قطاع الصحة بالولاية، وأن ما خفي أعظم وأفظع، خاصة وأن مستشفى كويسي بلعيش انتهت صلاحيته منذ سنوات طويلة نتيجة بنائه عن طريق البناء الجاهز، فيما لا يزال مشروع انجاز مستشفى 240 سرير قيد الحفريات الأولى التي توقفت منذ أشهر دون معرفة الأسباب.

وفي الإطار ذاته، تجهل لحد الآن الإجراءات التي اتخذتها الوصاية بخصوص هذه القضية، خاصة في ظل تواجد مدير الصحة بالنيابة على مستوى الحجر الصحي بسبب إصابته بفيروس كورونا منذ أيام، وتزامن ذلك مع عطلة نهاية الأسبوع أو موقف سلطات الولاية التي قررت تشديد الحجر عبر خمس بلديات منها عاصمة الولاية، بوسعادة، مقرة، برهوم، سيدي عيسى، من خلال زيادة ساعات الحجر من الواحدة زوالا إلى غاية الخامسة صباحاً، مع تعليق كل الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية والتجارية لمدة 10 أيام ابتداء من اليوم الأحد.

المسيلة فيروس كورونا مستشفى كويسي بلعيش

مقالات ذات صلة

600

18 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • انا وقطتي

    مع كامل احتراماتي لوزير الصحة هو انسان محترم ودكتور لكن هدا لا يكفي لكي يكون مسير ناجح في دولة كالجزائر ,شخصيته ثقيلة لم يستطع مواجهة كورونا ولم يوفر أجهزة فحص سريعة في جميع الولايات ولم يجهز مستشفيات مؤقتة في القاعات الرياضية الكبيرة او الجامعات ,يجب جلب مسيرين واطارات أجانب من اروبا وأميركا كما يفعلون في دول الخليج وفي جميع القطاعات من البلدية والمؤسسات واطلع لفوق لأننا ومنذ الاستقلال ضيعنا اموالا ضخمة والبلاد تتطور نحو الخلف وسنبقى هكذا ل 200 سنة أخرى ولن نتقدم متر واحد

  • أنا وقطتي

    الدي لم يشاهد الفيديو بعد يروح لليوتيوب ويكتب ( جثة متوف بكورونا وسط الأوساخ )

  • رهينة

    شعب كان يبحث عن كورونا اسراها في كل مكان .هاهو وصل إلى حلمه…مبروك على من خطط لنشر كورونا بواسطة الدعايات لقد أثبت الشعب أنه شعب فايق الى أنه درجة يحارب نفسه

  • رهينة

    شعب كان يبحث عن كورونا ليراها في كل مكان .هاهو وصل إلى حلمه…مبروك على من خطط لنشر كورونا بواسطة الدعايات لقد أثبت الشعب أنه شعب فايق الى درجة أنه يحارب نفسه

  • محمد☪Mohamed

    وضعية كارثية في مستشفى بسكرة | المرضى مرميين بدون رعاية

  • سمير dz

    و الله عيب عليكم …. الله يهديكم

  • رشيد

    هذا دليل على أن الإحصائيات الرسمية المعلن عنها غير صحيحة.

  • خالد

    سبب انتشار كورونا في الجزائر هو المواطن عفوا الغاشي. خمو في كلامي. عدم ارتداء الكمامة. التصافح و العناق و التقبيل. الزحام في الاسواق و الاماكن العامة و وسائل النقل. هناك ناس تشرب من نفس الكاس. الخروج و التسكع من غير سبب

  • فارس فارس

    عندما تحترم كرامة الحي في هذا البلد ستحترم كرامة الميت بتاكيد… اما الان فاظن ان حالهما هي نفسها الاول ميت بحكم مع وقف التنفيذ و الثاني بحكم نهاءي.

  • samir

    صدموا من المشاهد التي أظهرت المقطع المتداول صبيحة أمس السبت، مطالبين
    بحضور وزير الصحة وإيفاد لجنة وزارية للتحقيق في القضية……لا لا لا مطالبين بالاستقالة الوزير من الاحسن مثل الوزراء الاوروبين المحترمين عند قيامهم بالغلطة يقدمون الاستقالة

  • Habib

    انها الجزائر الجديدة
    مبروك

  • ناجي البليدة

    ثقافة الأخلاق الغائبة في تسيير الحياة اليومية في القطاع الصحي والاكتفاء فقط بميثاق القسم الطبي لا تكفي، كما لا نحمّل الوزارة الوصية أو الدولة في المراقبة اليومية لهذه الحياة اليومية في ظل غياب الوازع الأخلاقي أو الرقيب الذاني أو الخوف من الله تعالى أو عدم التفقه في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم “إنّ الله يحبّ من أحدكم إذا عمل عملا أن يتقنه”، إتقان العمل يقتضي سلوكات أخلاقية نبيلة في منطقة من أكثر المناطق جلبا للأجر والثواب من عند الله عز وجل كيف لا والمريض دعوته مستجابة بإذن الله تعالى

  • كريم

    الحل الوحيد هو استراد وزراء ومسؤولين من المانيا او اليابان او دولة متقدمة اما مسؤولينا فلا يوجد واحد منهم كفئ

  • Rezak

    السارس البطيء بقى عامين راح وحدو رغم الحجر الكلي ، كورونا السريع مع شعبنا ؟

  • moh

    في اوربا يستقيل الوزير بسبب الادلة والبرقيات التحذيرية من مدراء القطاعات ,فان لم يبلغ مسبقا بالمشاكل والانشغالات , فمدراء المصالح من يتحملون المسؤولية

  • inssane

    المعادلة الغائبة على مسيرينا لايمكن اصلاح ما افسده الخونة واالمرجفون الا بالصادقين والمخلصين وهم كثر لكن اعيننا لا ترى الا حطام االافلان ومزبلة الراندو والنطيحة افسحوا الطريق للشباب والمخضرمين واللطاقات المعطلة والخييرين من ابناء هذه الامة المكلومة متى نرى النور يا ايتها الاشياء

  • كمال

    لا كرمة للحي و لا كرامة للميت،ذهبت حاسة الانسانية عند الجزائري مع كرامته

  • جزائر العجائب

    كل هذه المشاكل ننتظر حلها من المطبلين لخرافة الجزائر الجديدة التي لا وجود لها الا في مخيلاتهم

close
close