-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

موريتانيا ترد على ملك المغرب.. الإبتزاز لا ينفع معنا

الشروق أونلاين
  • 13350
  • 1
موريتانيا ترد على ملك المغرب.. الإبتزاز لا ينفع معنا
ح.م
جانب من اللقاء

قال محلل موريتاني إن استقبال الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، وزير الداخلية الصحراوي، عمر منصور، مبعوثا خاصا من نظيره الصحراوي ابراهيم غالي، هو رد واضح على تصريحات لملك المغرب حول اعتبار ملف الصحراء الغربية بوصلة للعلاقات مع الدول.

وقال المحلل الأمني عبد الله أسلم، لموقع قناة الحرة الأمريكية إن استقبال وزير الداخلية الصحراوي من قبل الرئيس الموريتاني، “لا يعني بأي شكل تغيرا في الموقف، بل يؤكد موقف موريتانيا المحايد والإيجابي من الطرفين؛ ولا شك هو رد واضح حيال الموقف المغربي الأخير الوارد في خطاب العاهل المغربي والذي أكد فيه أن بوصلة علاقات بلاده مع العالم تمر عبر منظار الصحراء الغربية”.

وأضاف: أنه منذ خروج موريتانيا من نزاع حرب الصحراء عام 197‪9 والحكومات المتعاقبة تتمسك بما تسميه الحياد الإيجابي المتمثل في دعم كافة القرارات المعلنة من الأمم المتحدة وهيئاتها لحل قضية الصحراء الغربية، والخطوات الأخيرة لا تشير إلى تغير في الموقف.

وخلال خطابه بمناسبة عيد العرش، قال العهل المغربي محمد السادس، أن نزاع الصحراء الغربية يعد بوصلة في علاقات بلاده مع الدول، في محاولة لابتزاز عدة بلدان من أجل دعم احتلاله للإقليم.

وكانت ردود الفعل والمواقف مفاجئة للنظام المغربي بعد توالي التصريحات حول دعم الشرعية الدولية التي تعتبر النزاع مسألة تصفية استعمار تحل عبر التفاوض مع البوليساريو.

المخزن يتهمنا في سيادتنا.. ألم يفهم بعد!؟

موريتانيا: الرئيس الغزواني يتسلم رسالة من نظيره الصحراوي

ويوم 29 سبتمبر 2022، أعلنت رئاسة موريتانيا، أن الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، تسلم رسالة خطية من نظيره الصحراوي ابراهيم غالي، تخص تطورات القضية الصحراوية، على ضوء جهود الأمم المتحدة لحل النزاع.

ونقلت وكالة الأنباء الموريتانية الرسمية “تسلم فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، رسالة خطية من رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، فخامة السيد ابراهيم غالي.

وأضافت: جاء ذلك خلال الاستقبال الذي خص به فخامة رئيس الجمهورية اليوم الخميس بالقصر الرئاسي في نواكشوط، وزير الداخلية الصحراوي، السيد عمر منصور، مبعوثا خاصا من رئيس الجمهورية العربية الصحراوية.

وتابعت: أوضح معالي وزير الداخلية الصحراوي في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء بعد المقابلة أنه تشرف بلقاء فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، حيث سلمه رسالة من أخيه وصديقه السيد ابراهيم غالي، رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، تتعلق بتطورات القضية الصحراوية على ضوء مجهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الذي قام خلال الأسابيع الماضية بجولة داخل المنطقة.

وأضافت: قال إن اللقاء كان مناسبة للاستماع لنصائح فخامة الرئيس السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، في هذا الموضوع، وهو ما ينسجم مع العلاقات الأخوية وحسن الجوار بين البلدين الشقيقين، وما دأبت عليه قيادتيهما من تشاور في القضايا التي تهم المنطقة.

وحسب الوكالة، جرت المقابلة بحضور، من الجانب الموريتاني، معالي وزير الداخلية واللامركزية، السيد محمد أحمد ولد محمد الأمين، ومدير ديوان رئيس الجمهورية، السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد، ومن الجانب الصحراوي، الوزير المستشار، السيد السالك ببيه، وقائد الناحية الثانية، السيد حم مالو.

موريتانيا: موقفنا من الصحراء الغربية ثابت منذ عام 1979 (فيديو)

ويوم 14 سبتمبر 2022، أكد الناطق باسم حكومة موريتانيا، الناني ولد اشروقه إن موقف بلاده من قضية الصحراء الغربية ثابت منذ 1979 متجسدا في الحياد الإيجابي.

وفي رده على سؤال، خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي، أن موقف موريتانيا من قضية الصحراء هو الحياد الإيجابي كما نقلت عنه الوكالة الرسمية الموريتانية.

وقال إن بلادنا لديها موقف ثابت من قضية الصحراء، و يتمثل هذا الموقف بالحياد الإيجابي الذي يتجسد في النقاط التالية احترام جميع القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة ذات الصلة بالموضوع .

وأوضح أنه أيضا يتمثل في:  الحرص كل الحرص والعمل المستمر في أن تكون علاقاتنا الثنائية ممتازة ومتميزة مع جميع الأطراف.

 وأضاف أن العنصر الثالث هو: الاستعداد التام وبإرادة صادقة لكل ما من شأنه أن يساهم في إيجاد حل سلمي للقضية ويجعلنا جزء من الحل وليس جزء من المشكلة.

وفي جوابه على سؤال حول مقتل منقبين في الأيام الماضية على حدود الصحراء الغربية، قال ولد اشروقة: نحن مستاؤون من كل ما يمس من مصلحة المواطن الموريتاني أين ما كان أحرى فقدان الحياة و بهذه المناسبة الأليمة أعزي ذوي الضحايا وأتمنى الشفاء العاجل للمصابين و أذكر المواطنين المنقبين في مجال التنقيب الأهلي احترام التعليمات الصادرة من الجهات المعنية بخصوص ضرورة التزامهم بممارسة نشاطاتهم داخل التراب الموريتاني.

وفي رده على سؤال حول العلاقات الموريتانية الجزائرية، أكد الناطق باسم الحكومة أن العلاقة طيبة بين بلدين أخويين تتجسد يوما بعد يوم انطلاقا من إرادة قائدي البلدين فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ونظيره عبد المجيد تبون.

الرئيس الموريتاني يستقبل ستافان دي ميستورا

واستقبل الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني يوم الإثنين في العاصمة نواكشوط،  المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية ستافان دي ميستورا.

وحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية، فقد تناولت المباحثات بين الطرفين “سبل وآفاق تحرك المسؤول الدولي لحلحلة النزاع في الأراضي الصحراوية”.

لعمامرة يستقبل دي ميستورا

وفي 5 سبتمبر 2022، استقبل وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى الصحراء الغربية ستافان دي ميستورا.

وحسب بيان للوزارة، فقد ناقش الطرفان في لقائهما “آخر التطورات السياسية المتعلقة بالقضية الصحراوية، وآفاق تعزيز الجهود الأممية لاستئناف المفاوضات بين طرفي النزاع”.

واتفق الجانبان على ضرورة التوصل إلى “حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين، يضمن تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه غير القابل للتصرف أو التقادم في تقرير مصيره، وفقا لقرارات الأمم المتحدة”.

وتم اللقاء بحضور السفير عمار بلاني المبعوث الخاص المكلف بقضية الصحراء الغربية وبلدان المغرب العربي.

دي ميستورا يلتقي مع الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي

ويوم 4 سبتمبر 2022ن التقى المبعوث الخاصّ للأمين العام للأمم المتحدة ستافان دي ميستورا مساء  الأحد، الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي بمقر الرئاسة الصحراوية.

وحسب ما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية، فقد أجرى دي ميستورا لقاء مغلقا مع الرئيس الصحراوي، بحضور ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحدة سيدي محمد عمر.

ويأتي هذا اللقاء في إطار الجولة الثانية للمبعوث الأممي في مخيمات اللاجئين الصحراويين، في سبيل “تعميق المشاورات مع أطراف النزاع في الصحراء الغربية، من أجل إعداد تقرير سيقدم لمجلس الأمن شهر أكتوبر القادم”.

دي ميستورا في زيارة لمخيّمات اللاجئين الصحراويين

وفي 3 سبتمبر 2022، شرع المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية ستافان دي ميستورا يوم السبت، في زيارة إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين تدوم يومين.

وحسب ما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية، سيلتقي دي ميستورا في هذه الزيارة بالوفد الصحراوي المفاوض، والقيادة الصحراوية، وأعضاء وفدي البرلمان والمجلس الاستشاري، “في إطار تعميق المشاورات مع الأطراف المعنية بقضية تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية.

كما يلتقي المبعوث الأممي دي ميستورا يوم الأحد، مع الرئيس الصحراوي والأمين العام لجبهة البوليزاريو إبراهيم غالي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • أنا

    الموريتانيون لن ينسوا أن المغرب ادّعى أن موريتانيا مغربية غداة استقلالها في 1960 حتى أنه قطع العلاقات مع تونس بعد بعترافها باستقلال موريتانيا !