-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تصفيات "كان" 2022

مُنافس “الخضر” يُجري تدريباته بِاللاعبين المحليين

علي بهلولي
  • 1496
  • 0
مُنافس “الخضر” يُجري تدريباته بِاللاعبين المحليين

يُجري منتخب بوتسوانا تدريباته داخل القواعد، استعدادا لِخوض مقابلتَين رسميتَين إحداهما أمام الجزائر بطلة إفريقيا.

وتتبارى بوتسوانا بِميدانها أمام زيمبابوي في الـ 25 من مارس الحالي، ثم خارج القواعد أمام المنتخب الوطني الجزائري بعد أربعة أيّام من ذلك. في إطار آخر جولتَين من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2022.

وبدأت المرحلة الأولى من تدريبات منتخب بوتسوانا منتصف فيفري الماضي، تحت إشراف التقني الجزائري عادل عمروش. وابتداءً من اليوم الأخير للشهر ذاته، شرع فريق “حمر الزرد” (هكذا يُلقّب هناك) في المرحلة الثانية من الحصص المرانية.

واقتصر الحضور على اللاعبين المحليين، حيث يُنتظر أن يصل زملاؤهم الذين ينشطون خارج بوتسوانا بعد نحو أسبوعَين من الآن. كما ذكره اتحاد الكرة المحلي، الأربعاء.

واستدعى الناخب الوطني البوستواني عادل عمروش للمرحلة الثانية من التدريبات، 35 لاعبا محليا. على أن يُقلّص القائمة لاحقا، مع تطعيمها بِالعناصر المحترفة.

وتحذو منتخب بوتسوانا رغبة جامحة في حصد بطاقة حضور “كان” الكاميرون 2022، عِلما أنه تأهّل مرّة وحيدة فقط للبطولة الإفريقية، وكان ذلك في نسخة غينيا الإستوائية والغابون 2012، وحينها ودّع السباق من الدور الأوّل.

وبِشأن تصفيات “كان” 2022، تتصدّر الجزائر اللائحة بِرصيد 10 نقاط، وتتموقع زيمبابوي ثانية بِمجموع 5 نقاط، وتشغل بوتسوانا الرّتبة الثالثة بِرصيد 4 نقاط، وتتذيّل زامبيا اللائحة بِمجموع 3 نقاط.

وإذا كان “محاربو الصحراء” قد تأهّلوا مُسبّقا لـ “كان” الكاميرون 2022، فإن البطاقة الثانية والأخيرة تبقى محلّ تنافس بين زيمبابوي وبوتسوانا وزامبيا.

وتُظهر الصورة المدرجة أعلاه، عادل عمروش يُشرف على حصّة مرانية لِمنتخب بوتسوانا، في المرحلة الأولى من التدريبات.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!