الخميس 13 ديسمبر 2018 م, الموافق لـ 05 ربيع الآخر 1440 هـ آخر تحديث 07:03
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أ ف ب

الشرطة الفرنسية توقف محتجة من حركة "فيمن" بعد اقترابها من موكب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أثناء وصوله إلى مراسم إحياء الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى تحت قوس النصر في باريس يوم الأحد 11 نوفمبر 2018

أوقفت الشرطة الفرنسية، الأحد، ثلاث ناشطات من حركة “فيمن” اقتربن من موكب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بينما كان في طريقه إلى قوس النصر في جادة الشانزيليزيه للمشاركة في إحياء الذكرى المائة للهدنة التي أنهت الحرب العالمية الأولى، كما ذكرت مصادر متطابقة.

واقتربت إحداهن إلى مسافة بضعة أمتار من الموكب، في واقعة من المرجح أن تثير تساؤلات بشأن تأمين الاحتفال الذي يحضره نحو 70 من زعماء العالم.

وقفزت محتجتان عاريتي الصدر كتبتا على جسمهما “صانع سلام مزيف” و”موكب نفاق” و”حفل عصابات”، فوق الحواجز الأمنية عند مرور سيارة ترامب أمام الجمهور قبيل الساعة 11. وقامت ناشطة ثالثة بالأمر نفسه بعد أمتار قليلة على الجادة.

وقالت الشرطة لوكالة فرانس برس، إنه تم توقيف الناشطات الثلاث، إحداهن على الطريق والإثنتان الأخريان بعد أن حاصرتهما القوات الأمنية داخل الحواجز الحديدية.

وصرّحت ناشطة من “فيمن” كانت حاضرة في المكان كوستانس لوفيفر لفرانس برس: “فرنسا تحتفل بالسلام في هذه المراسم لكن نصف قادة الدول المدعوين مسؤولون عن معظم النزاعات في العالم”.

ووقفت ثلاث ناشطات من “فيمن” عاريات الصدور، السبت، بشكل مقتضب تحت قوس النصر وهن يهتفن “أهلاً بمجرمي الحرب”. وكتبن على صدورهن “صانعو سلام مزيّفون، طغاة حقيقيون”.

وحسب إحدى الناشطات الموقوفات تارا لاكروا (24 عاماً)، فإنهنّ أتينَ “للاحتجاج على حضور رؤساء الدول الذين يجلبون العار للسلام. معظمهم طغاة لا يحترمون حقوق الإنسان في بلادهم”.

ويشارك نحو 70 رئيس دولة وحكومة في باريس في مراسم إحياء مئوية توقيع الهدنة التي أنهت الحرب العالمية الأولى، في تجمع خارج عن المألوف ووسط اجراءات أمنية مشددة، بمشاركة عشرة آلاف عنصر من قوات الأمن.

ويجري احتفال كبير منذ الساعة 11 تحت قوس النصر الذي يشرف على جادة الشانزيليزيه الشهيرة والذي أقيم تحته قبر الجندي المجهول وشعلة لا تنطفئ للتذكير بحجم هذا النزاع الذي أودى بحياة 18 مليون شخص.

https://goo.gl/t3ki7c
حركة فيمن دونالد ترامب فرنسا

مقالات ذات صلة

  • اعتبر طلب القبض عليه سياسيّا ومنتهكًا لحقوق الإنسان

    الإنتربول يلغي ملاحقة العلامة يوسف القرضاوي

    ألغت منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول) الإشعارات المتعلقة بملاحقة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، وحذفت كل الملفات والبيانات المتعلقة بقضيته. وقد أوضحت الأمانة العامة للإنتربول في بيان…

    • 649
    • 3
  • واشنطن بوست:

    السفير السعودي كذب بشأن مقتل خاشقجي

    انتقدت واشنطن بوست عودة السفير السعودي إلى الولايات المتحدة ووصفتها بالجرأة الوقحة، متهمة إياه بالكذب الصريح بشأن جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي. وذكرت الصحيفة بالافتتاحية أنه…

    • 3029
    • 3
3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ملاحظ

    السفور والرذيلة والفحش تمثل هذه النسوة برؤوس فارغة تمثل الماسونية والشيطان فهي منهم ولا خلل في الامن ولا يحزنون

  • dzair

    صدر المحنة

  • وسيم

    وحسب إحدى الناشطات الموقوفات تارا لاكروا فإنهنّ أتينَ “للاحتجاج على حضور رؤساء الدول الذين يجلبون العار للسلام. معظمهم طغاة لا يحترمون حقوق الإنسان في بلادهم”. أتفق معهن مئة بالمئة، كثير منهم طغاة يقمعون حريات شعوبهم ويشعلون الحروب في مناطق كثيرة في العالم ثم يتضاهرون بالاحتفال بالسلام، توقيع تلك الهدنة التي انهت الحرب العالمية الأولى كانت هي السبب في اندلاع حرب عالمية ثانية اكثر دمارا وهولا، نضرا لأن توقيع تلك الهدنة كان فيها اذلال للألمان واحتقارا لهم وتدميرا لبلدهم الذي قسم ونهبت أموالهم بالقوة وتم اضعاف جيشهم وبالتالي تم زرع كل بذور الحرب العالمية الثانية في تلك الهدنة المشؤومة

close
close