الخميس 28 جانفي 2021 م, الموافق لـ 14 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق

لا يُستبعد أن يعود المنتخب الوطني الجزائري إلى ملعب “مصطفى شاكر” بِالبليدة، لِمواجهة المضيف البوتسواني أواخر مارس 2021.

وتُجرى هذه المباراة لِحساب الجولة السّادسة والأخيرة من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2022، عِلما أن “الخضر” كسبوا تأشيرة التأهّل في الجولة الرّابعة، بينما مازال المنتخب البوتسواني يتنافس للظفر بِالتأشيرة الثانية والأخيرة، رفقة زيمبابوي وزامبيا.

واكتسّت أرضية ملعب البليدة حلّة طبيعية جديدة، بعد وضع بساط جديد. وهو ما جعل الفاف تطرح فرضية إمكانية تنظيم مباراة بوتسوانا بِهذا الميدان، في بيان لها نشرته مساء الخميس.

وكانت عملية ترميم ملعب “مصطفى شاكر” بِالبليدة قد انطلقت في سبتمبر الماضي، بعد تدهور البساط الطبيعي.

وخاض أشبال الناخب الوطني جمال بلماضي بِملعب “5 جويلية 1962″، مواجهة الجولة الثالثة من عمر التصفيات الإفريقية، أمام زيمبابوي منتصف نوفمبر الماضي. في أوّل لقاء رسمي لـ “محاربي الصحراء” بِالمنشأة الكروية العاصمية، بعد غياب دام 13 سنة.

وتُظهر الصورة المُدرجة أعلاه ملعب البليدة بِبساطه الطبيعي الجديد.

المنتخب الوطني الجزائري ملعب مصطفى شاكر

مقالات ذات صلة

600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد بن المخطار

    و المقاعد إلى متى يبقى المشاهد لمباراة في كرة القدم الجزائرية يجلس على اسمنت مسلح عوض مقعد مريح، ، مع العلم الملعب يفتح على العاشرة صباحا لقاءات المنتخب الوطني،،،،🤣

  • تت

    من احسن صيانة المدرجات او اعادة بناء وتهيئة مدرجات جديدة وتوسيع ملعب

close
close