-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد أن تواجد ضمن أحسن عشرين لاعبا في العالم

هدف زيمبابوي في سنة 2020 قد يعيد محرز إلى الأضواء

الشروق الرياضي
  • 1953
  • 0
هدف زيمبابوي في سنة 2020 قد يعيد محرز إلى الأضواء
أرشيف
رياض محرز

تمر أكثر من سنة، من مباراة الخضر أمام زيمبابوي خارج الديار، وفي مباراة ضمن تصفيات أمم إفريقيا، وبالضبط في السادس عشر من شهر نوفمبر 2020 عندما كان الخضر متفوقين بهدف من رأسية أندي ديلور.
حيث استلم سعيد بن رحمة الكرة وأرسلها طويلة لمسافة قاربت الخمسين مترا، فسقطت الكرة خلف رياض محرز، الذي كان يجري ومدافع زيمبابوي يجري من أمامه، فجرّ الكرة بعقبه الأيسر ليضعها أمامه فالتحق به لاعبان عندما اقتحم منطقة العمليات، وأصرّ أحدهما على إحراج رياض محرز، فراوغه بقدمه اليمنى وجهز نفسه للتسجيل بيسراه فتمسك المدافع بإحراجه، فراوغه بيسراه ثم وضع الكرة بيمناه في مرمى الحارس بعد أن سقط المدافعان ومعهما الحارس في هدف بديع، أسوأ ما فيه الصورة المنقولة القادمة من زيمبابوي وتعادل الخضر الذين لم يتمكنوا من المحافظة على تقدمهم، وأحسن ما فيها أن منافسي رياض محرز على جائزة أحسن هدف في العالم لا يوجد منهم أي لاعب من مشاهير العالم، وهو ما يمنحه فرصة التتويج بلقب أجمل هدف، والتي ستسلم في 17 جانفي من سنة 2022 أي في عز كأس أمم إفريقيا وقبل أيام قليلة من قرعة الدور الفاصل.
جمال الهدف لا يتوقف عند لقطة اللاعب، بل يرتبط في العادة بما آلت إليه نتيجة المباراة، فقد سجل مصابيح مهاجم مولودية وهران هدفا رائعا من مقصية في القاهرة أمام منتخب مصر في تصفيات مونديال 2002، ولكن الناس نسوا الهدف لأن الخضر خسروا تلك المباراة بخماسية كاملة، ولكنهم لم ينسوا أبدا هدف حسين آشيو في مرمى مصر سنة 2004، لأن الهدف ضمن فوزا بهدفين مقابل واحد، ولن ينسوا هدف ماجر التحفة في مرمى نيجيريا سنة 1981 في قسنطينة، ضمن تصفيات مونديال إسبانيا، ويبدو بأن رياض محرز في طريقه لأن يكون أحسن الهدافين ليس عددا وإنما في الناحية الجمالية فقد جمع الآن عددا لا يحصى منها، مثل هدفه الثالث في مرمى كولومبيا والهدف الثاني في مرمى المكسيك دون نسيان مخالفته المباشرة في مرمى نيجيريا، والطريف أن روائع رياض محرز في معظمها يتم تسجيلها خارج الديار الجزائرية، وسيكون رائعا لو حصل رياض محرز على لقب أجمل هدف في السنة من ملحمة مع المنتخب الجزائري حتى يكون الفوز فوزين.

ب. ع

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!